• ×
الأربعاء 2 ديسمبر 2020 | 11-30-2020
ادريس

هل يكرر التاريخ نفسه؟

ادريس

 0  0  606
ادريس
مداد ازرق
محمد ادريس
هل يكرر التاريخ نفسه؟

يبقي التاريخ مرجعية للاحداث وشاهد عصر للذكريات الجملية والحزينة ..واليوم التاريخ حتما يسجل مباراة اليوم التي تجمع الهلال والاهلي في دوري ايطال علي شاكلة سابقتها من المواجهات الحاضرة في الاذهان ومن منا لم يتذكر مباراة الهلال والاهلي في النهائي الافريقي من العام 87 ذاك اليوم لم يسقط من ذاكرة الشعب الازرق واصبح مرجعية حزينة لسقوط تحكيمي وظلم حكي به الاهلاويين واعترفوا بظلم الهلال من الحكم الاراشي
مر علي تلك الحداثة اكثر من ثلاث عقود ونيف والحداثة حاضرة يحركها غضب الجمهور الازرق كما ضرب موعد بين الاهلي والهلال لمواجهة..
وامس مثل اليوم والتاريخ يكرر. نفسه ويضرب موعد للقاء يدخل التاربخ ايضا ومباراة اليوم تصحب معاها التاريخ وتلك المباراة الجميلة الرايعة المحفورة في الاذهان.. يومها شهدت موقعة اشبه بمعركة حربية استخدمها في لاعبي الازرق سلاح التحدي والقوي والروح القتالبة والجمهور السلاح الاقوي
سبقت تلك المباراة استفزازت من لاعبي الاهلي وكان الرد قاسيا في المقبرة بثلاثبة تاربخ لم ينلها من قبل
نعم لكل تاربخ رجالتو واليوم ليس مثل الامس والجيل الحالي ليس كجيل 2007
ومعركة اليوم مزدوجة ضد الاهلي والحكم والاخير ظل مستهدف الهلال
الدوافع في المباراة كبيرة ‘الصغط علي الاعبين ذهني وبدني
ومباراة اما ان يكتبها التاريخ لك او ضدك
ومايقود ني للتفاءل في مباراة اليوم دخول الهلال بفرصة واحدة خير له من الفرصتبن
وهذا مايجعل الهلال حاضر اوظهو الفريق في المباريات الكبيرة والتحديات تجعله قريب من الانتصار
صحيح الاهلي كبير ومتمرس يخوض المباراة بجسابات دقيقة
علي الجهاز الفني واللاعبين مراعاة.الجانب النفسي والتركيرزبعيدا عن الضغط
ويلزم المدرب اختيار التشكلبة الصحيحة للمباراة وللتي تتناسب مع مباراة كبيرة وفريق مثل الاهلي
ووتبقي مباراة 2007 ذكري نسلتهم منها التاريخ والمواقف وعلي لاعبي الهلال مذاكرة شريط تلك الموقعة حتي يصنعوا التاريخ ل والمجد لهلال وانفسهم
وثقتنا كبيرة في اخوان بوي اطهر والبلدور وبسه لصناعة التاريخ
والجمهور يعي دوره جيدا
ولعل الرسالة التي ارسلها للحكم تجعله يعمل الف حساب للوقوع في خطا او حتي مجرد تفكير
الخلاصة
التركيز والثبات وعدم ضياع االفرص والقتال الطريق للانتصار علي وتكرار الناريخ من جديد في الجوهرة وبثلاثية كمان
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ادريس
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:0 الأربعاء 2 ديسمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019