• ×
الجمعة 27 نوفمبر 2020 | 11-27-2020
مازري

الحساب غيروه ولا شنو!!

مازري

 0  0  1102
مازري
■ تأمُلات
كمال الهِدي
الحساب غيروه ولا شنو!!

· تعجبت كثيراً من الحملة التي شنها البعض قبل وبعد مباراة النجم الساحلي والأهلي القاهريي.
. إتهموا النجم بالتخاذل أمام الأهلي وعدم الحرص على كسب المباراة.
· والأمر لا يحتاج لذكاء أو شديد عناء قبل أن يفهم أبسط مشجع هلالي أن النجم نفسه لم يضمن تأهله للمرحلة القادمة حتى يتواطأ مع الأهلي ضد الهلال.
· فهو يملك في رصيده تسع نقاط مثل الهلال تماماً.
· وتبقت له مباراة ستُلعب على أرض ملعب كرة قدم.
· ومعلوم أن المباريات مهما تكن مستويات الفرق المنافسة فيها لا تُضمن نتائجها إلا بعد اطلاق الحكم صافرة النهاية.
· فكيف بالله عليكم يتواطأ النجم الساحلي مع الأهلي ليخاطر ببطاقة تأهله!!
· أي فهم وأي منطق يجعلنا نفكر بهذه الطريقة، إلا إذا كان قوانين الحساب قد تغيرت.
· ولمعلومية بعض المتذاكين فحتى لو كان النجم ضامن تأهله وفي رصيده 12 نقطة مثلاً، فليس من المرجح أن يغامر بهذا الشكل ويفتح المجال لنادِ بحجم الأهلي لأنه سيكون منافساً له على البطولة في قادم المراحل.
· الأندية الاحترافية لا تفكر بهذه الكيفية المتخلفة التي يفكر بها بعضنا.
· والترويج لمثل هذه (الخزعبلات) بهذه الكثافة من شأنه أن يعود علينا بنتائج سالبة.
· حتى الحديث عن التحكيم والترويج لفكرة أن الحكم الذي أُختير لمباراة الهلال والأهلي ليس من الصالح في شيء.
· لا مانع في أن يحتج مجلس الهلال إن رأى أن الحكم غير مناسب.
· لكن أرجو أيضاً ألا نبالغ في تضخيم الأمر، لأن العواقب ستكون وخيمة للغاية لو سجل الأهلى هدفاً في مرمى الهلال، حتى قبل أن تنتهي المباراة بمثل هذا الهدف.
· الجمهور مشحون أصلاً وما ناقص تحريض فأتمنى أن نتعامل مع مثل هذه المناسبات والمباريات الحاسمة بشيء من المسئولية حتى نجنب نادينا وبلدنا الأزمات.
· وليتأكد جمهور الهلال العاشق لناديه أن أي انفلات أمني أو أعمال شغب ستعود على النادي بضرر بالغ.
· وليس من مهام الجمهور مواجهة الحكام.
· كل ما عليكم هو أن تشجعوا ناديكم بأقصى درجات الحماس وتضغطوا على المنافس نفسياً بكل ما تملكون من أسلحة مشروعة.
· أما كل ما يتعدى ذلك فلا يقع ضمن مسئولياتكم كجماهير للأزرق.
· لو كان هناك سوء اختيار للحكام فهذه مهمة مجلس الإدارة.
· وإن لم يدير الحكم اللقاء بطريقة عادلة فهو شأن المجلس أيضاً ليحتج أو يتخذ ما يراه من إجراءات.
· فكفانا تحريضاً للجماهير في كل مرة من أجل تحقيق مكاسب آنية وتعزيز شعبيتنا ولو على حساب أمن المجتمع ومصلحة أنديتنا.
· هي مباراة كرة قدم نتطلع فيها لفوز الهلال وتأمين بطاقة الصعود للمرحلة القادمة، لكن تظل كل الاحتمالات قائمة.
· وبالنظر لنتيجة مباراة الهلال الأخيرة ليس مستبعداً أن يفرط لاعبو الهلال في هذه السانحة الكبيرة.
· لم أشاهد مباراة بلاتينيوم الأخيرة.
· لكنني صُعقت حين علمت أنها انتهت بهدف يتيم لم يأتِ بسهولة.
· فقد كانت توقعاتي أن يحقق الهلال فوزاً سهلاً في زيمبابوي لإعتبارات محددة أهمها قوة الدافع عند الهلال في مقابل انعدام حظوظ منافسه.
· توقعت أن يقدم لاعبو الهلال واحدة من أقوى مبارياتهم ليؤكدوا من خلالها أنهم قادمون بقوة.
· لكن ما سمعته ممن حضروا اللقاء كان عكس ذلك.
· وكل العشم ألا يكرر اللاعبون ما فعلوه في زيمبابوي.
· فمباراة الأهلي القاهري لن تتحمل التمريرات الخاطئة ولا التقاعس أو الأخطاء الساذجة.
· هي 90 دقيقة يُفترض أن يتفوق فيها لاعبو الهلال على أنفسهم في كل ثانية منها، إن أرادوا حقيقة الصعود للمرحلة القادمة والمنافسة على اللقب.
· فالمنافسة على الألقاب الكبيرة لا تكون بمانشيتات الصحف ولا بالتحريض ضد الحكام ولا بتوجيه الاتهامات للأندية المنافسة، وإنما بالسعي الجاد وتقديم كرة قدم عليها القيمة.
· وبدون ذلك إن انهزم الهلال ( لا سمح الله) يفترض أن تهنيء جماهيره الأهلي القاهري وتتوجه لبيوتها في سلام.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : مازري
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:0 الجمعة 27 نوفمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019