• ×
الأربعاء 30 سبتمبر 2020 | 09-29-2020
يعقوب حاج ادم

الفوز على النجم لقاح الصعود للدور ربع النهائي

يعقوب حاج ادم

 1  0  799
يعقوب حاج ادم
نقطة .. وفاصلة

يعقوب حاج آدم

الفوز على النجم لقاح الصعود للدور ربع النهائي


* تبقى مباراة الهلال المرتقبة امام فريق النجم الساحلي التونسي في الحادي عشر من شهر يناير الجاري ضمن مباريات دوري المجموعات في جولته الثانية هي مباراة العبور للدور الثاني من المسابقة والدخول وبقوة لمرحلة الدور ربع النهائي بين الثمانية الكبار في القارة ففوز الهلال سيرفع رصيه إلى 9 نقاط من اربع مباريات وسيجمد رصيد النجم على 6 نقاط وبعدها سيكون الهلال في حاجة إلى ثلاثة نقاط لتأمين صعوده لدور الثمانية وربما لنقطة يتيمة من مباريتيه امام بلاتنيوم الزيمبابوي والاهلي المصري على اعتبار ان الاهلي المصري سيحقق الفوز على فريق بلاتنيوم في زيمبابوي بوصفه الحلقة الاضعف بين فرق المجموعة فيما يمكن للهلال ان يخرج بنقطة واحدة في زيمبابوي على اسواء الفروض ليصل إلى النقطة العاشرة والتي ستكون كفيلة بتأهلة بمرافقة الاهلي إلى دور الثمانية على اعتبار أن فريق الاهلي سيرد الصاع صاعين لفريق النجم في القاهرة وسيثأر لهزيمته في تونس اما إن تعثر الهلال بالتعادل في أم درمان امام النجم ووصل كليهما إلى 7 نقاط وفاز الاهلي على بلاتنيوم ووصل للنقطة التاسعة فان موقف الفريقين الهلال والنجم سيشوبه شى من الحرج يحتم على الهلال الفوز في مباريتيه الاخيرتين امام بلاتنيوم في زيمبابوي وامام الاهلي في أم درمان فيما سيتحتم على النجم الفوز على بلاتنيوم في تونس والفوز على الاهلي في مصر وحتى يضع الهلال قدماً في ربع النهائي والخروج من الحسابات المعقدة فهو مطالب بالفوز في لقاء النجم في أم درمان وهذا لن يتأتى إلا إذا استشعر اللاعبين مسئوليتهم وتغالبوا على انفسهم ولعبوا بروح الهلال ووضعوا نصب اعينهم بان بقاء الهلال في المنافسة بوصفه الممثل الشرعي للكرة السودانية بعد ان تساقط الأخرين يتمثل في الفوز في لقاء الإياب اما النجم وهذا بلاشك سيلقي على كاهلهم مسئولية جسيمة يجب ان يكونوا اهلاُ لها ويجب ان يدرك لاعبي الهلال بان فريق النجم وهو فريق متمرس سياتي لقلب الطاولة ورد الصاع صاعين لاسيما وان تصريحات منسوبيه لاعبين واداريين ومدربين قد اكدت بانهم قادمين للسودان بهدف محدد وهو الثأر لهزيمة تونس التي اعتبروها مفاجاة لم تكن في الحسبان ومن هنا وجب الرد عليهم عمليا بان فوز الهلال في تونس لم ياتي بضربة حظ او بصورة عشوائية بل بالبذل والعطاء ونكران الذات والدفاع المستميت عن الشعار الغالي الذي يحلي صدورهم وتبعا لذلك فأن ثقتنا في لاعبي الهلال ومدربهم العربي الكبير حماده صدقي ثقة كبيرة تجعلنا نؤكد بان هزبمة النجم في الحادي عشر من شهر يناير الجاري هي مسالة وقت فقط لاغير ... فكونوا لها ابطال الهلال الأشاوس احفاد مهيرة بت عبود وعلي عبد اللطيف واكدوا ولكل ذي عين يصيرة بان انتفاضة الهلال لن تتوقف هذه المرة إلا في منصة التتويج والفوز بالأميرة السمراء وضع حد فاصل لحالة التمرد التي كانت عليها طوال 55 عاماً التي سلخها الهلال من عمره وهو يخطب ود الأميرة السمراء دون ان ينال تاجها الذي استعصى على الهلاليين طوال تلك السنوات العجاف،،


فاصلة... أخيرة


* ذو العقل يشقى في النعيم بعقله ... واخو الجهالة بالشقاوة ينعم!!؟؟
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    ا.ح.ف 01-07-2020 01:0
    بصراحة ياشيخ يعقوب كلامهم عن ان الهلال فريق هش واضعف من الاهلي المصري والفريق التونسي وانه فاز بالحظ في تونس كلام صحيح بنسبة مية في المية اما بالنسبة لفوزها علي الهلال في الخرطوم فهو وارد جدا قياسا علي هشاشة وضعف الهلال مقارنة بمستوي الفريقين الاخرين والنتيجة تعتمد ايضا علي حظ الهلال.
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:0 الأربعاء 30 سبتمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019