• ×
الخميس 24 سبتمبر 2020 | 09-23-2020
يعقوب حاج ادم

نجاعة اطهر ورعونة شلش وصدارة الفهود

يعقوب حاج ادم

 2  0  1617
يعقوب حاج ادم
نقطة ... وفاصلة


يعقوب حاج آدم


نجاعة اطهر ورعونة شلش وصدارة الفهود



* ليلة الاحد حملت بين طياتها عدد من البشائر المفرحه الحزينه والتي اختلطت فيها مشاعر الفرح والحزن ففي المعسكر الاحمر عاد الوصيف الواهن الضعيف من مدينة الحديد والنار يجرجر أذيال الخيبة والانكسار بعد ان تلقى الهزيمة المستحقه من فهود الشمال بالهدف السينمائي الذي احرزه النجم الرائع انور السادات من التمريرة الذكية التي وصلت للمهاجم القناص والذي تعامل مع الكرة بذكاء خارق ومهارة عالية وهو ينخرط من بين قلبي دفاع المريخ حمزه داود وضياء الدين ليواجه الحارس ابو عشرة معذرة اقصد ابو عشرين ويتلاعب به كيف يشاء ليختلي بالمرمى ويودع الكرة في المرمى الخالي بكل سهولة ويسر كأغلى الاهداف التي أعادت الصدارة المسروقة لفهود الشمال ب 30 نقطة خدمة ضراع وعرق جبين فيما تجمد رصيد الوصيف الواهن الضعيف عند نقاطه آل 29 ولم تشفع للوصيف كل الوقفات المهترئة التي كان عليها حكم اللقاء ياسر الله جابو والذي عكس الكثير من الحالات لمصلحة الوصيف الواهن الضعيف وكان يعلن عن مخالفه مريخية لأدنى احتكاك مع لاعبي المريخ ومارس ضغوط مريبة لاستفزاز لاعبي الأمل لاخراجهم عن اجواء المباراة وصرف ركلة جزاء مستحقه للامل مع بواكير انطلاقة المباراة بعد اعاقة واضحة وصريحة لمهاجم الامل السادات واستطيع ان اقول بان مهاجم المريخ الصادق شلش الذي تم تسريحه من الهلال بسبب الرواشه والرعونة استطيع ان اقول بانه قد تسبب يوم امس الاول في ارتفاع كبير لمرضى السكري وضغط الدم من مشجعي المريخ وهو يهدر تلك السانحه من الكرة الانفرادية التي قلشت من مدافع الامل وذهبت للشلش ووضعته في مواجهة الحارس الاملاوي ولكنه ارسل الكره للكشافات في عنان السماء ليؤكد ولكل ذي عين بصيره بان شلش لو فيهو خير مارماهو الطير... وبالمقابل فان نجاعة وشجاعة النجم اطهر الطاهر النجم الغيور الجسور قد قادت الهلال إلى الفوز بنقاط مباراته امام هلال شيكان بعد ان حبس الهلال انفاس جماهيره وهو يلعب تلك المباراة بذلك المستوى المتواضع الذي لايعطي اي مساحه للامل والتفاول بتقديم شى نافع ومقبول في مدينة راداس عندما نواجه النجم الساحلي في السابع والعشرين من الشهر الجاري فلم يقدم الفريق الهلالي اي شئ يذكر ولم تحمل المباراة بين طياتها سوى ذلك الهدف الأسطوري الذي احرزه هذا النجم المتوثب اطهر الطاهر والذي يعتبر فارس الحوبه في هلال الملايبن والمنقذ عندما يحمى الوطيس وتحتدم الامور فقد قاد الكرة من منطقة الثمانية عشر الهلالية ومررها لزميله دراج الذي مرر باص بمليون دولار لاطهر الذي تقدم وتوغل وسدد بيمناه قذيفه لاتصد ولاترد لم يشاهدها حارس الشيكانيين إلا وهي تتراقص داخل الشباك،،



* وللامانة والتاريخ نقول بان هذا الهلال الذي نشاهده امامنا وبهذا المستوى المتواضع وروح لاعبيه الأنهزامية لن يذهب بعيداً في دوري المجموعات والفريق يحتاج إلى اضافات على مستوى عالي من الكفاءة والنبوغ على مستوى اللاعبين الاجانب في مختلف خطوط الفريق دفاعاً ووسطاً وهجوماً وبغير ذلك فان الفريق سيصبح مجرد حصالة لفرق المجموعة حتى وهو يلعب على ارضه فهذا الفريق الذي نشاهده لن يقوى على الصمود امام الاهلي القاهري والنجم الساحلي لا داخل الارض ولا خارجها ... ونرجع ونقول الحمد على النقاط الثلاثة ولكننا نتحسر حقيقة على غياب الروح وعلى ضياع الهوية والشخصية الاعتبارية التي خرجت ولم تعد منذ زمن ليس بالقصير ولازلنا نطمع ونأمل في عودة الهلال الذي نعرفه والذي يرسم المتعة وينثر الابداع داخل المستطيل الاخضر فيدمي أكف الجميع تصفيقاً واعجاباً وإلى ان يحدث ذلك فعلى جماهير الهلال المكلومة ان تصبر وتصابر إلى ان يقضي الله أمراً كان مفعولاً...



((دبوس))


* نزار حامد اللاعب المكوكي يحتاج لجلسه مع النفس يراجع فيها الحسابات ليعمل على استعادة مستواه الذي دخل به قلوب الجماهير الهلالية فنزار الذي نشاهده الآن لايحمل من نزار الا اسمه فقط اما الاداء فهو غائب ... غائب حتى اشعار اخر،،




فاصلة ... أخيرة



* محمد سليم ظهير ايسر؟؟ بالغت ياسيدا .. بالغت عديل؟؟ يعني ماذا لو دفعت بالمعتصم قلب دفاع ووضعت السمؤل ظهير ايسر الم يكن ذلك افضل من الوضع الذي كان عليه سليم ... غايتو .. جنس .. عايتو !!!!!!!!!!!!!!!
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 2  0
التعليقات ( 2 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    عبدالعزيز 12-17-2019 01:0
    هيثم ضد المواهب ولا يعطي لهم الفرصة ليظهروا قدراتهم وهو يتعمد هذا
  • #2
    معتصم 12-17-2019 10:0
    انا احترم الهلال ولكن النقد ينبغي الا يكون وهذا يضر بالكوره السودانيه
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:0 الخميس 24 سبتمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019