• ×
الخميس 26 نوفمبر 2020 | 11-26-2020
خلف الله ابومنذر

شكرا دكتور حمدوك الصادق الأمين

خلف الله ابومنذر

 0  0  955
خلف الله ابومنذر
غيض من فيض خلف الله أبومنذر

شكرا دكتور حمدوك الصادق الأمين

# مع فلق كل صباح وجرى شمسه لمستقر لها تثبت قوى الحرية والتغيير ان التوفيق كان حليفها والنجاح والفلاح صاحبها ورهانها كان على الجواد الأصيل المكر المفر المقبل المدبر معا وهى تسمى الدكتور عبدالله حمدوك رئيسا لوزراء حكومة ثورة الشعب المدنية الانتقالية فقد أثبت الرجل خلال أشهر معدودات انه جدير بالإجماع غير المسبوق والحب والاحترام الذى وجده من الشعب السوداني مفجر ثورة الوعى وجدير بالترحيب الضافي والارتياح الخرافي الذى وجده من المجتمع الدولي بقيادة أمريكا التي تبارى مسؤولوها في الاشادة بالرجل ودول الاتحاد الأوربي بقيادة ألمانيا وبريطانيا والنرويج التي بادر كبار مسؤوليها بزيارة الخرطوم وفرنسا التي قدمت الدعوة لدكتور حمدوك لزيارتها واستقبله رئيسها ماكنرو بحفاوة وترحاب.
# ما بذله دكتور حمدوك من جهد واجتهاد في زيارته الأولى لأمريكا لحضور جلسات الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك والاجتماع برؤساء المؤسسات المالية والاقتصادية العالمية وزيارته الي فرنسا ثم زيارته الثانية لأمريكا للقاء صانعي القرار بالعاصمة واشنطن من رؤساء وأعضاء اللجان المختلفة بالكونغرس الأمريكي ووزير الخزانة ومديرة (السى آى ايه) ومسؤولي وزارة الخارجية وغيرهم من ثم اللقاء التاريخي الذى تم أمس بالخرطوم بحضور ممثلي 24 دولة بقيادة أمريكا ودول الاتحاد الأوربي وقطر والكويت وغيرها تحت مظلة أصدقاء السودان الهادف الى مساعدة الحكومة المدنية في مواجهة تحديات الفترة الانتقالية خاصة الاقتصادية سيما وقد ورثت الحكومة من النظام البائد تركة مثقلة بالفساد والجرائم عابرة القارات والارتهان للمحاور الاقليمية والتخبط وخلافه من أوجه ومسميات فساد وعشوائية أدت الى انهيار البلاد اقتصاديا وأمنيا واجتماعيا.
# ما بذله دكتور حمدوك وحكومته من جهد وبذل واجتهاد متكئا على قدراته الثرة وخبراته التي حنكته وعلاقاته الموشجة مع المؤسسات والهيئات الدولية، كل هذه التحركات والجولات واللقاءات الناجحة بكل المقاييس والمعايير لن تثمر ماء قراح وعطر فضاح بين عشية وضحاها ولكن وكما ذكر الرجل في أكثر من مناسبة ما هي الا تهيئة أرض ومناخ لعملية بناء شاملة تبدأ بعودة السودان للمجتمع الدولي كعضو فاعل يحترم دوله ومؤسساته وهيئاته وقراراته ليكسب ثقته ودعمه ولإرساء دعائم سلام دائم وتنمية مستدامة في كل بقاع السودان دون تهميش يولد الغبن وفي ظل دولة المؤسسات والقانون والحرية والسلام والعدالة يتساوى فيها الجميع.
# حكومة الثورة المدنية جاءت وأولى مهامها اطفاء الحريق الذى ظل يشعله النظام الفاسد البائد داخليا وخارجيا ويزكى جزوته وحظوته من التمدد والتجدد مع فلق كل صباح وعلى مدى ثلاثين عاما بجهله وطيشه وعنترياته الجوفاء ومؤامراته وجرائمه وسياساته الحمقاء الرعناء وكان الحصاد حروب خلفت مئات الآلاف من القتلى والجرحى وملايين من النازحين واللاجئين والمشردين ومزقت البلاد وأورثت العباد المرض والجوع والفقر والجهل والهوان وأصبح السودان منبوذا في كل المحافل.
# حكومة الثورة جاءت لإطفاء الحريق وازالة التشوهات والقبح والدمامة والقماءة التي خلفها النظام الفاسد البائد على أوجه الحياة داخليا وخارجيا من تمكين وتجارة وتلاعب باسم الدين وخلافه من قبح ونفاق وبحمد الله وفضله أولا وبجهد من حكومة الثورة الانتقالية قطعنا شوطا بعيدا وجميلا في ازالة ما خلفه النظام الفاسد البائد من قشور ودمامل وبثور في وجه البلاد الجميل.
# الذين يعيبون على حكومة الثورة اهتمامها بتفكيك هيمنة عناصر النظام البائد على مفاصل الدولة بسياسة التمكين وحل حزبهم الفاسد وعدم تصديها للأزمة الاقتصادية الخانقة لرفع المعاناة عن كاهل المواطنين بتوفير السلع الضرورية بسعر في متناول أيديهم يعلمون ان الأزمة الاقتصادية وشح السلع الاستراتيجية وارتفاع اسعارها وخلافها من أزمات لم تأت مع حكومة الثورة وانما ازمات ظلت مستفحلة ومتراكمة ومتجددة ومتمددة طيلة فترة النظام الفاسد البائد وهى نتاج لفساد وسياسات حمقاء رعناء طيلة ثلاثين عاما ظلت خلالها كل وزارات ومؤسسات الدولة ترزح تحت وطأة فساد ادارى ومالي واخلاقي يزكم الانوف ويتولى أمرها فاقد تربوي لا يملك مؤهل علمي أو اخلاقي لشغل منصب ويعلمون ان الاصلاح المنشود في ظل وجود عناصر النظام الفاسد البائد على رأس المؤسسات والوزارات كالحرث في مياه البحر لأنها عناصر غير مؤهلة اضافة الى انها وكما أثبتت التجارب تسعى لفشل الحكومة لهذا لن تتردد في وضع المتاريس والعقبات والمعوقات أمام عملية الاصلاح التي ينشدها الشعب وحكومته.
# حقيقة لا نملك الا ان نتقدم بالشكر الجميل مدرارا وأنهارا وبحارا وعلى قدر حبات المطر وعدد النجوم وعدد أوراق الشجر للدكتور عبدالله حمدوك الذى ترك وظيفته المرموقة خارجيا وقبل بكل شجاعة ووطنية صادقة وعزيمة قوية وايمان بثورة الشعب وقدراته ووعيه ان يتصدى للمسؤوليات الجسيمة التي تشفق عن حملها الرواسي الشامخات والتحديات العظيمة التي تفتت الصخر والحجر وتوهن البشر... فشكرا حمدوك وكما استقبلك ابناء السودان بالعاصمة الأمريكية واشنطن بحفاوة وبشريات نصدح مع البلبلة هادية طلسم (نور بيتنا وشارع بيتنا يوم جيتنا.. يا الهليت فرحت قلوب).
غيض
# ما قام به الدكتور حمدوك وحكومته من جهد في الداخل والخارج خاصة مع صناع القرار في أمريكا لإعادة السودان الى مكانته الطبيعية عضوا محترما وفاعلا في المحيطين الاقليمي والدولي لا يحتاج لاعتراف أو تثمين من حسين خوجلى وأمثاله من انصار نظام القهر والفساد والاستبداد البائد.
# أسوأ ما في عالم الصحافة ان يكتب صحفي في العقد السابع من عمره في قضية يجهل الكثير عن تفاصيلها ومراحلها خاصة اذا كانت القضية قانونية وتطل نصوص القوانين وأحكامه في كل مراحلها أمام المحاكم.
# الأخ حسين خوجلى كتب بجهل مطبق ليكشف عن غباء غير منظور ان الدكتور حمدوك سافر لأمريكا لرفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب وورط السودان بالتعويضات لصالح ضحايا المدمرة الأمريكية ( كول) وكتب ساخرا بجهل فاضح ( مشت تجيب تار أبوها رجعت حامل).
# للأسف حسين خوجلى الذى قضى في بلاط صاحبة الجلالة قرابة الخمسين عاما بوصفه صحفي لا يفرق حتى الآن بين القضايا السياسية والقانونية خاصة في دولة مؤسسات في حجم ومكانة وريادة أمريكا لهذا كتب ليجهل الناس وادعى ان الأمر كله يحتاج لاجتهاد سياسي ليس الا.
# ما لا يعلمه الأخ حسين خوجلى للأسف ان السودان بعد ان ادرج ضمن قائمة الدول الراعية للإرهاب في عهد النظام الفاسد البائد أصبح كدولة في أمريكا لا يتمتع بأي حصانة كبقية الدول المحترمة التي تتمتع بحصانة تحول بينها والمساءلة القانونية أمام المحاكم بل أصبح يعامل بنصوص قانونية واضحة وصريحة كأي مجرم دولي لهذا تمت ادانته أمام المحكمة.
# وما يعلمه حسين خوجلى ان السودان ما لم يصل الى حل لقضاياه القانونية في أمريكا لن ولن يقوى على ازاحة اسمه من قائمة الدول الراعية للإرهاب لهذا حرص الدكتور حمدوك بخبراته ووعيه وفهمه على اللقاء بصناع القرار في أمريكا (الكونغرس الذى يشرع القوانين والأمن القومي الذى يرفع التقارير ووزارة الخزانة التي تعلن وتنفذ العقوبات ) لمناقشة الحلول التي يطرحها السودان للقضايا القانونية أولا ليشاركوا جميعا في مساعي حكومة الثورة الرامية لرفع اسم السودان من القائمة لهذا قال دكتور حمدوك ان الأمر يحتاج لوقت ريثما تكتمل اجراءات المؤسسات الأمريكية.
# انت قايل القصة فيها كضب زى الكان بعملو البشير وانتو تصفقوا ليهو؟.
# مرة البشير قال بعد اسبوع ماشي نيويورك يحضر جلسات الجمعية العامة للأمم المتحدة وما خايف من المحكمة الدولية وانهم حجزوا تذاكر السفر والفنادق في نيويورك والجماعة هللوا وكبروا ليهو وهتفوا كالعادة.
# بعد اسبوع البشير مشى القضارف ورقص مع الجالية الحبشية وما جاب سيرة نيويورك ولا كوالالمبور ومافى زول سألوا عن مصير حجز خطوط الطيران والفنادق... غايتو ارتحنا من الكضب والدجل والهجيس بتاعو.
# لا زالت عناصر النظام الفاسد البائد تسدر في غيها وتلتحف غباء يثير الشفقة والسخرية معا وهى تذيع وتشيع ان الخلاف والصراع بينها كتيار اسلامي وتيار العلمانيين وان الشعب يقف في الحياد بينهما ولا يناصر جهة.
# ما هذا الغباء وقلة الحياء من حسين خوجلي والطيب مصطفي ومن لف لفهما وشايعهما وبايعهما على هذا الكم الهائل من عدم الحياء والخطل ؟.
# اذا كانت الملايين من أبناء وبنات الشعب السوداني التي ظلت تخرج من مدن وقرى السودان المختلفة وتحتشد في الشوارع والأزقة على مدى شهور لتهتف في ثورة عارمة بسقوط نظامكم الفاسد البائد الى ان ذهبت بنظامكم الى مزبلة التاريخ ، فاذا كانت الملايين من انصار اليسار فمن الذى معكم؟
# والذى يقرف من منسوبي نظام الفساد البائد انهم ظنوا ان ذاكرة الشعب السوداني سمكية لهذا لا زالوا يدعون دفاعهم عن الاسلام وتعاليمه.
# قالوا البشير امبارح في محاكمة مدبري انقلاب النظام الفاسد البائد برضو عمل رايح وقال جابونى من العمليات وقالوا لى ذيع البيان وبقيت رئيس.
# ده رئيس شنو الما عايز يطور نفسه ده ياخى صلاح نمر طور نفسو وبقى يجيب أقوان فى الرابطة كوستى وهو لسه في قالوا لى وقلت ليهم؟
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : خلف الله ابومنذر
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:0 الخميس 26 نوفمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019