• ×
الأربعاء 30 سبتمبر 2020 | 09-29-2020
حسين جلال

الاخطاء التكتيكية الواضحة تقتل الهلال امام المريخ !!

حسين جلال

 0  0  2071
حسين جلال
وراء الاسوار
حسين علي جلال –
الاخطاء التكتيكية الواضحة تقتل الهلال امام المريخ !!

واصل الجهاز الفني للهلال فصوله الباردة في مباراته الهامة امام المريخ والتي لم يتعامل معها بطريقة المثلي التي يفترض ان تقود الازرق الي نتيجة ايجابية عندما اهدي المريخ نقاط المباراة كاملة بعامل خياراته الخاطئة وعدم قراءة الجيدة للمباراة خاصة في شوط المدربين

والتي لم يفطن من خلالها الجهاز الفني للإستراتجية المحكمة التي لعب عليها مدرب المريخ جمال ابوعنجة والتي تمثلت في التكتل الواضح لخط الوسط والتي تحكم من خلالها علي منطقة المناورة من جانب محمد الرشيد وضياء الدين في منطقة محور متوسط الدفاع والمساندة الجيدة في العمق التي يتواجد عليها امير كمال وصلاح نمر حيث كانت تلك الاستراتجية مساعدة لمنطقة المناورة التي احكمت السيطرة من جانب عماد الصيني ورمضان عجب ومهدت تلك المنظومة بالاعتماد علي سرعة التحولات الهجومية حيث اعتمد مدرب المريخ علي السرعة والتحول من منطقة الوسط الي الهجوم معتمدا علي سرعة تيري ورمضان عجب وعدم مغامرته بتقدم طرفي الملعب محمود امبدة وحمزة حتى لاينكشف خط ظهر الفريق

ومن خلالها واصل الاحمر الضغط علي محاور متوسط الدفاع خاصة دارج الذي فشل في عملية البناء وكانت اخطاءه واضحة وكانت الحسنة الوحيدة في المنطقة فدائية ابوعاقلة في عملية الافتكاك والمطاردة وقطع الكرات ولم يكن اطهر في افضل حالته اهدي المريخ هدف بالمجان بعامل التصرف السيئ من ابعاد الكرة علي مستوي القدم برأسه وهي تلامس يده لم يتوان الحكم بدرالدين من احتساب ركلة جزاء تصدي لها رمضان مسجلا هدف التقدم للمريخ

رغم الصحوة التي امتلكها الهلال خلال مجريات الشوط الاول وتحرك لاعبي الوسط بقيادة سليم والثعلب وجراءة محمد موسي الضي في التوغل وهروب الشعلة من الرقابة ومن خلالها عاد الهلال الي اجواء المباراة من ضربة الجزاء التي ارتكبت مع محمد موسي الضي وعادل من خلاله الشعلة الكفة بهدف الي اهداف الا ان الاخطاء الفنية وتكتيكية للمدرب صلاح احمد ادم

كانت حاضرة بغياب الحلول الناجعة والتي من خلالها قصم المدرب ظهر الهلال بخروج وليد الشعلة المهاجم ودخول نذار لاعب وسط متقدم ولم يقف عند ذلك بزج موفق صديق الذي لم يضيف أي حلول بعد خروج الثعلب الذي كان افضل فعالية حيث كانت تلك المتغيرات نقطة تحول في امتلاك المريخ لوسط الملعب طولا وعرضا بالزيادة الععدية الكلية لرماة المريخ ومن خلالها تمكن الاحمر ان يضيف الهدف الثاني من ضربة حرة نغذها الصيني بصورة رائعة اخطاء دفاع الهلال بكامله من ابعاد الكرة براس لنجد راس رمضان عجب معلنا هدف الترجيح للمريخ حيث لم تستمر المباراة كثيرا بعد طرد بويا بالكرت الاحمر وبعدها اطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع بسبب احتجاج جمهور الهلال علي قرارات التحكيم لتنتهي تلك المباراة قبل موعدها الرسمي

وحتى لانذهب بعيدا ذكرنا مرارا وتكرارا بان الهلال فريق كبير اذا وجد جهاز فني بحجم الهلال حيث يحتاج الهلال الي مدرب يجيد قراءة الخصم وعملية الاعتماد علي سرعة التحولات ومعالجة عملية بناء الهجمات من الخلف واعطاء اطراق الملعب ادوار اكثر في عملية الزيادة الهجومية وخيارات التغيرات التي تغير في سير المباراة لصالح الفرقة بعد ان فشل المدرب في كل تلك النقاط والمغطيات التي ذكرناه والفريق علي اعتاب مباريات من العيار الثغيل امام عملاقة القارة الافريقية الاهلي المصري والنجم الساحلي وبطل زمبابوي بلاتنيوم

اخر الاسوار

جمال ابوعنجة عرف كيف يبعد الخطورة ويتفادي الهزيمة واعتمادة علي التكتلات الدفاعية خاصة في منطقة وسط الملعب والتحول السريع الي سرعات خط المقدمة من جانب تيري ورمضان عكس مدرب الهلال صلاح الذي اعتمد علي جانب هش في منطقة البناء فشل من خلالها الفريق وكانت الاخطاء واضحة في التغيرات والخيارات وخسر صلاح الرهان

خط دفاع الهلال بكامله لايجيد استخلاص الكرة بالرأس وكان الهدف الثاني خير دليل بعد

التغطية والرقابة وقصر القامة لمحمد المعتصم واطهر وضعف بويا في الابعاد الراسي

الجانب النفسي للاعبي المريخ في تحويل المباراة من ملعب المريخ الي ملعب الخرطوم كان له الاثر في فوز المريخ علي نده الهلال في اغلب المباريات التي لعبت علي هذا الملعب
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : حسين جلال
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:0 الأربعاء 30 سبتمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019