• ×
الخميس 1 أكتوبر 2020 | 09-30-2020
يعقوب حاج ادم

شداد ووكالة يقولون !!؟؟

يعقوب حاج ادم

 1  0  748
يعقوب حاج ادم
نقطة ... وفاصلة

يعقوب حاج آدم


شداد ووكالة يقولون !!؟؟


* كم هو مؤسف واكثر أسفاً ان يكون رجل في قامة الدكتور البروف كمال حامد شداد وهو رجل بدرجة بروفسير وبرغم ذلك يعتمد على وكالة يقولون التي تنحصر كل مهمتها في القيل والقال والنميمه والقطيعة والتلذذ بسيرة فلان وفلتكان وهي اشياء بغيضة اكل الدهر عليها وأبى ان يشرب لاسيما بعد ان اصبح العالم قرية صغيرة وكتاب مفتوح لاتنطلي فيه اي خائنة او غائبة وتبعاً لذلك فلا اظن ان رجلاً مثل الدكتور كمال شداد في حاجة الى ان يفتح مكتبه على مصراعيه لشلة العواطليه والمعاشيين الذين لاعمل لهم ليأتوا منذ الصباح الباكر ليتجمعوا في مكتبه ويعطلوهو عن عمله وياتوا له باخبار فلان وفلتكان وده شتمك وده معاديك وده خاتيها ليك وده مترصد ليك والغريب والمدهش بل الاكثر أدهاشا ان رجل متعلم وفهمان زي البروف شداد يستمع لهولاء الغوغاء وناقلي السم الزعاف لتعكير اجواء شداد مع بعض معارضيه وهي جزئية تنقص الكثير من قدر الدكتور كمال شداد الذي بالطبع قد قرأ مثل هذه الأخبار في الجرائد الاليكترونية والتي مهرتها بمانشتات عريضة يمكن لمن به رمد ان يطالعها بلا كبير عناء،،


* ونحن حقيقة لازلنا في حيرة من أمرنا من تلك الاخبار التي تؤكد بان شداد يستمع بآذان صافية لتلك الاصوات النشاز من القوالين الذين يرابضون في مكتبه من الصباح وحتى نهاية الدوام اليومي والقوالة شغالة 7 ساعات على اقل تقدير وطبعا القعده لها ابعادها وتوابعها فالشاهي والقهوة والعصاير والفطور بانواعه بيكون شغال طوال فترة القوالات ولن تنتهي صنوف القطيعة والقوالات الا مع نهاية الدوام واللي بتكون خزينة الاتحاد من خلالها قد اثقلت باعباء لاناقة لها ولاجمل فيها وهي تغدق على بند العطاله بلا من ولا أذى،،


* ويحق لنا ان نطرح سؤال برئ براءة الذئب من دم أبن يعقوب فهل بالفعل كان الدكتور البروف كمال شداد من قبل يأتي معه للمكتب بقوارير المياه من منزله العامر خشية ان يصرف قيمة المياه من خزينة الاتحاد فاذا كان شداد بالامس يحرص على عدم صرف ثمن قارورات المياه المعدنيه وهي كانت بأبخس الاثمان جنيهين للقارورة الواحدة فاذا بها الآن تقفز الى 11 جنيه بالتمام والكمال واذا افترضنا بان ناس وكالة يقولون الذين يتجمعون في مكتب شداد لاكثر من 7 ساعات وكل واحد منهم يحتاج الى 4 زجاجة مياه مدنيه بواقع 4×5 =20 شخصا فهذه وبعملية حسابية بسيطة بتساوي 200 ألف جنيه مويه بس ولو حسبنا فطور ناس القواله والقطيعه بنجد ان اقل واحد فيهم بيحتاح ليهو فطور بي 200 ألف لانه ناس القواله ديل جنهم سمك والسمك بي الشي الفلاني وطبعا فطور الجماعه ديل براهو ميزانيه ولعلى الشئ الذي يحز في النفس غير الصرف البذخي الذي لاداعي لها فانه من الناحية الاهم يعتبر تعطيل لعجلة الانتاج بأخذ زمن الموظف في الفارغة والمليانة ولا ادري كيف سمح ويسمح الدكتور شداد لهولاء العواطلية بالاخذ من وقته الرسمي وارهاق ميزانية الاتحاد باعباء لادخل له بها وبالطبع يمكن للدكتور شداد ان يستضيفهم في بيته ويجلس معهم بالساعات ويستمع لقوالتهم وقطيعتهم بعد انتهاء ساعات العمل الرسمية وليتصدق عليهم في داره العامره ماتجود به يده الكريمه من ماله الخاص وليس من مال الاتحاد الذي هو ملك للدوله ولجماهير الكرة السودانيه وليس لاي فرد الحق التصرف فيه الا في اوجه الصرف المحدده له والمتعلقة بشئون وشجون الكرة السودانيه،،


فاصلة ... أخيرة


* الوسط الرياضي عن بكرة ابيه يستنكر مثل هذه الأفعال المناوية والتي لاتتوافق مع لغة العصر حيث ان مثل هذه الممارسات قد عفى عليها الزمان في عصر التقنية والتكنلوجيه وباتت مجرد معاول هدم تعيق مسيره البناء والتعمير والخطط المستقبلية ونحن حقيقة نرجو من البروف كمال شداد ان يخرج علينا ليكذب تلك الاخبار المتداولة عبر الصحف الاليكترونية وهي قطعا قد مرت عليه او انها نقلت اليه عبر عدد من المقربين منه وسكوته على تلك الاخبار التي تنعته بالاستماع الى وكالة يقولون يؤكد لكل اهل الشارع الرياضي هذه الحقيقة المرة التي خصمت وستخصم الكثير من أسهم البروف شداد في اعين الجماهير الرياضية التي كانت ومافتئت تعتبره الرجل الانسب لقيادة الكرة السودانية في هذا المنعطف الهام من تاريخها،،
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:0 الخميس 1 أكتوبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019