• ×
الخميس 1 أكتوبر 2020 | 09-30-2020
رأي حر

اين الحالمون بمقعد الرئاسة

رأي حر

 0  0  340
رأي حر
ما بين الامل والعمل مساحة واسعة فالامل حق في المني والحلم بما ينبغي ان يكون لكن الامل وحده لا يكفي ويتطلب تحويله الي واقع بذل الجهد من خلال عمل منظم يعكس عمق وصلابة الارادة القادرة علي الانتقال من الامل الي الحلم الي الامل طاقة عاطفية محدودة لا تكتمل فائدتها الا بطاقة العمل القادرة علي الانطلاق مهما كانت التحديات والمصاعب وظني ان هذا هو جوهر التحدي الذي عاشه السودان في الايام الاخيرة بحثا عن الذين صدعوا رؤسنا بقدرتهم علي قيادة سفينة الوطن ودخول سباق القائمة الوزارية
والحقيقة ان الاحداث الجسام التي شهدها السودان في ٦ابريل تحتاج الي دراسات سياسية واجتماعية عميقة باعتبارها فترة تاريخية شهدت بزوغ الامل لدي غالبية السودانيون بحثا عن السبل الكفيلة بترجمة هذا الامل والذي تجلي في المظاهرات المليونية في بداية الثورة التي كان لها ان تاتي ثمارها لولا طاقة العمل التي فجرها الثوار علي جميع المنصات لينتقل حلم الجماهير الي الواقع وتعلن كذلك عن لحظة الميلاد السياسي لرئىس الوزراء حمدوك
واتطلع ببصري الي المشهد الراهن ونحن علي اعتاب فترة ديمقراطية لم يتقدم علي منافسة حمدوك احد بالرغم من الغياب عن المشهد كل الحالمين بمقعد الرئاسة واسترجع شريط الاحداث التي مرة بها السودان ايام الثورة كيف استطعنا بطاقة الامل العاطفية وطاقة العمل الثورى الفعلية ان نعبر فوق عشرات الحواجز التي استهدفت مسيرتنا
لا تفسير عندي للمشهد الراهن سوي ان كل الطامحين بالكلام والشعارات في نيل شرف رئاسة السودان لم يملكون شهادة الميلاد السياسي والتي بدونها يفقد طامح في هذا المنصب الرفيع واهم اوراق الترشيح التي تكسبه ثقة الجماهير
الاحلام مثل نجوم ينظر اليها في الظلام والياس حغرة نحفرها بايدينا وضح النهار
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : رأي حر
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:0 الخميس 1 أكتوبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019