• ×
الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 | 09-28-2020
موسى مصطفى

فطور العريس وموية رمضان

موسى مصطفى

 0  0  562
موسى مصطفى
بالامس خرج علينا من يسمي نفسه داعية اسلامي عبد الحي بمسيرة خجولة ظاهرها تأييد حكم المجلس العسكري وباطنها اثارة الفتنة واستغلال حالة السيولة لضرب استقرار السودان .
فات على عبد الحي ان الشعب السوداني ما باتت تؤثر فيه مفردات لا لدنيا قد عملنا ولا كلمات خيبر خيبر يا يهود جيش محمد بدأ يعود.
نسي عبد الحي ان الامة السودانية المسلمة بالفطرة لا تنطي عليها الشعارات الاسلامية التي تبيح الدم في رمضان .
خرج عبد الحي ومجموعة من اصدقاءه الذين تفرجوا على البشير ثلاثين عاما وهو يقتل اهلنا في الولايات المختلفة فلم تنجو ولاية من ولايات السودان والا قتل منها البشير شباب اما باسم الدين او باسم الشريعة مع ان الجماعة التي اباحت قتل نص الشعب السوداني تريد ان تقتل البقية .
جيش عبد الحي هذا الغرض منه ارضاء البشير وتحرير بقية المقبوض عليهم في سجون كوبر
كنت اتمنى ان يطالب عبد الحي بتطبيق القانون على الذين قتلوا المسلمين والسلميين امام القيادة العامة وتشديد .
فليحذر عبد الحي من استفزاز المواطن السوداني لانه يمكن ان يقدم روحه لاج لان يعيش حياة بدون ذل واهانة.
الهوان يا عبده عشناه 30 سنة ولن نسمح ب هان يتمدد مجددا تحت أي مسمي جديد.
تنفيذ المطالب
نفذ المعتصمون المطالب وهي ازالة المتاريس ولكن تبقي كلمة رئيس المجلس .
كلمة الرجال هي مربط الفرس يا برهان
المعتصمون نفذوا وقالوا لك جيش واحد شعب واحد.
يجب على المجلس نقل السلطة حتى تتجنب البلاد الفتن ما ظهر منها وما بطن.
على المجلس العسكري والحرية فتح ملفات القتل العمد وتصفية اولاد السودان .
اخيرا
موية رمضان والخروج على السلطة
طالب عبد الحي الخروج على السلطة
عبد الحي ارتكب اثما وهو يخرج ضد اتفاق الحكومة التي سينصبها الشعب
يجب محاكمة الخارجين عن القانون.
الشريعة الاسلامية تدعو الى الحكمة
الشريعة الاسلامية ضد قتل الابرياء
بهذه الطريقة يمكن ان يتم معاقبة عبد الحي بالخروج عن الحاكم
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : موسى مصطفى
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:0 الثلاثاء 29 سبتمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019