• ×
الأربعاء 23 سبتمبر 2020 | 09-22-2020
كبوش

بشة كابتن لا يملأ العين.. !!

كبوش

 2  0  1803
كبوش


= هذا المقال من ارشيفي القريب.. اردت ان اقدمه اليوم كتلويحة وداع للكابتن محمد احمد بشير.. بشه.. الذي يعيش ايامه الاخيرة في الهلال.. ولم يتبق له من النجومية التي كانت.. الا الذكريات وبقايا دموع مسفوحة على رصيف دكة البدلاء..

= مسلسل عدم احترام الكباتن في الهلال.. مسلسل مستمر.. لان المقصلة لن تستثني احد في زمن لم يعد فيه كابتنا يملأ العين.. سيشرب بشه من ذات الكاس الذي شرب منه برنس الكرة السودانية.. وحامل اختام متعتها الاوحد في الالفية الاخيرة.. سيذهب وحيدا كابتن الهلال الحالي.. وربما وجد متكأ اخير في اهلي شندي او الهلال الابيض.. مثلما فعل كابتن الغفلة السابق مدثر كاريكا.. هذه سنة الحياة.. فمن لم يمت بسيف الشطب.. مات بخلل مواقفه.. ولا عزاء.

= يومها قلت:

= لم يجد الكابتن عمر بخيت حرجا في ان يتولى كابينة قيادة الهلال خلفا لنسيبه الكابتن هيثم مصطفى كرار..
= لعنة الكابتنية طاردت خلفية البرنس الى ان رحل بعد عامين فقط من هذه الخلافة الملعونة..
= سيف الدين مساوي وجد نفسه /فجأة/ قائداً للهلال.. والكيد وحده او المكاواة صنعتا (زفة) كبرى في نهارية تعميد مساوي.. ومن يرسمون سيناريوهات تلاوة هذه المراسيم يعتقدون بأن الكابتينة في الهلال مجرد قطعة قماش توضع على الساعد
= لم يمكث مساوي كثيرا لان الطوفان الذي ابتلع عمر بخيت كان قادرا على ان يشطب جيلا كاملا من القيادات بأستيكة خلل القرار فمضى المعز ومهند الطاهر ليبقى مساوي واخوته في (سهلة) اللامبالاة التي ضربت خيمتها في ديار الهلال.
= كاريكا لم يكن احسن حظا من سابقيه عمر وسيف حين ارخت قطعة القماش هذه رحالها في ساعده فلم ينل عافية الى ان ترجل مكرها لا بطل.
= كابتن الهلال/ الى حين/ محمد بشير بشة تتجسد فيه اللعنة بكل فصولها الكئيبة.. فقد دشن قطعة القماش بخسارة موجعة امام ود هاشم سنار اعطت الازرق تأشيرة الخروج من منافسة كاس السودان.. ثم خسارتان موجعتان في البطولة الافريقية امام نهضة بركان والمصري.. الى ان جاءت خسارة الامس التي لم تحدث للفريق طوال فترة اخوته السابقين عمر وسيف وكاريكا.. اذ ان آخر خسارة تجرعها الهلال في الدوري الممتاز كانت في عهد كابتينة هيثم.
= بشة يعيش ايامه الاخيرة في الهلال/ بدون شك/ وقد حلما معا.. هو وكاريكا.. بان تكون وجهتهما القادمة مع الهلال الابيض..
= هاشتاق بشة في بريد زميله السابق والقادم كاريكا هو: انتم السابقون ونحن اللاحقون.
= لعنة الكابتنية في الهلال لن تترك احدا.. لا تستثني احدا.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : كبوش
 2  0
التعليقات ( 2 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    سيد البلد 12-27-2018 10:0
    ادناه تعليقي باسمي الاخر عثمان دقنة بموقع كووورة على مقال الهلال السوداني يفقد هيبته القارية - بدر الدين بخيت
    **************************
    الامير عثمان دقنة منذ يوم
    كاردمار الذي فرض نفسه على الهلال .. ولا يعرف الاعتراف بالخطأ. اذا كان يحب هذا النادي العريق كما يدعي لكان قدم استقالته وترك الهلال لابنائه. النادي الاهلي نادي القرن في افريقيا نجاحه مرتبط بادارة ابنائه لكل المناشط.

    كاردمار دكتاتوري شوفيني ورجل اعمال ناجح نعم ولكنه مستفيد من الهلال ولا يفيده في شيء ... اي مدرب يرفض تدخله في من يلعب ومن لا يلعب يقوم بالاستغناء عنه.

    اليوم في الاخبار ان توماس اوليمنغو التنزاني الذي استغنى عنه كاردمار بداعي الاصابة قام بالتوقيع مع نادي الساورة الجزائري المتاهل لدوري مجموعات ابطال افريقيا!

    على قدامى لاعبي الهلال من جييل نصر الدين جكسا ونجم نجوم افريقيا امين زكي الى جيل قاقارين الى جيل مصطفى النقر الى آخر جيل معتزل جيل هيثم مصطفى ... عليهم بتفعيل هاشتاق:

    # دولار واحد من كل هلالابي

    جماهير الهلال لا تقل على الاقل عن 20 مليون ... اجمعوا الاموال وخوضوا انتخابات مجلس الادارة القادم لاستلام ادارة الهلال العريق الذي بنيتموه بعرقكم دون مقابل مادي بل فقط بنثريات بسيطة تمكنكم التنقل من والى استاد الهلال. المال الذي يفتخر به الكردنال لا يسوي شيئا مقابل ما يمكن ان ينجزه جمهور الهلال العريق نادي التربية والحركة الوطنية. والشركات موجودة بكثرة وتتمنى رعاية نادي بهذا الحجم ويمكنكم استشارة زميلكم رئيس النادي الاهلي الكابتن محمود الخطيب ليمدكم بتجربة النادي الاهلي الادارية.

    الهلال غني بابنائه .... فقط يحتاج لمبادرتكم للانطلاق.

    جمهور الهلال سئم من تكرار الفشل .

    يقول البرت انشتين

    الغباء هو فعل نفس الشيء مرتين
    بنفس الاسلوب ونفس الخطوات
    وانتظار نتائج مختلفة!!
  • #2
    Abuelyas 12-27-2018 01:0
    الأخ كبوش،،، تحياتي،،، لا أدري لماذا تكتب عن كباتن الهلال بهذه الطريقة السلبية،، وكأنك لم تشاهد هؤلاء في ذروة عطائهم ؟ وما قدموه للهلال من حب جارف وعطاء مميز ؟ هؤلاء بشر ،، ولا شك أنهم في دواخل أنفسهم يعلمون تماما أن فترة بقائهم في الهلال محسوبة بسنوات محدودة،،وحين يأتي ذلك اليوم أحسبهم يتألمون لفراق معشوقهم الهلال،، هذه سنة الحياة،، جيل بعد جيل،،ألم تشاهد حفل وداع كباتن روما قبل حوالي شهر؟ كيف كان إحساسك ،، والدموع تكاد تنهمر من أعين المشجعين؟ وكيف كان إحساسك ونحن جميعا نشاهد كمية الحزن التي غطت وجه كابتن روما؟؟ كباتننا بشر ، وعلينا أن نحسن وداعهم
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:0 الأربعاء 23 سبتمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019