• ×
الخميس 24 سبتمبر 2020 | 09-22-2020
محمد كامل سعيد

تأهل المريخ.. رغم رحيل ود الشيخ..!!

محمد كامل سعيد

 5  0  2042
محمد كامل سعيد

Mohammed.kamil84@yahoo.com


* لم يخلف شباب المريخ الوعد، وفرضوا كلمتهم، امام اتحاد الجزائر، وجسدوا الصمود، وعبروا بجدارة الى الدور ربع النهائي لبطولة الشيخ زايد للاندية العربية، ونثروا الفرح والفخر والسعادة بين العشاق داخل وخارج السودان ورفعوا اسمهم عالياً..

* ولعل تأهل المريخ أول أمس نزل برداً وسلاماً على اصحاب القلوب البيضاء، واولئك الذين عشقوا الكيان بتلقائية، وبمعزل عن اي حروب هامشية او سعي لتصفية حسابات شخصية، كما انه ـ اي العبور ـ اصاب بعض المرضى في مقتل خاصة تلك الفئة الضالة

* المجموعة أو الفئة الضالة التي نقصدها هنا هي تلك التي أدمنت تأجيج نيران الخلافات بين قادة الشرعية، وسعت بكل ما اوتيت من قوة لشق الصفوف، وزعزعة الاستقرار، بالطرق العلنية او الخفية، لاجل تصفية حساباتهم الخاصة مع القادة الخلص..

* اي نعم تعرف قاعدة المريخ الوفية اولئك (الجرابيع) الذين اجتهدوا قبل ساعات معدودة من موعد اللقاء لشق الصفوف، واحتفلوا بالاستقالة (البائسة) التي تقدم بها رئيس لجنة التسيير (ود الشيخ) الذي تم تعيينه بقرار وزاري قبله قادة الشرعية على مضض..

* ولعل الاستقالة التي تقدم بها ود الشيخ، سواء الاولى او الثانية، ساهمت بقدر كبير ومباشر في تشتيت الشمل، ودفع الفريق ثمنها غالياً بداية من خسارة لقب الممتاز، ومروراً بالوداع الافريقي للمرة الثانية توالياً مبكراً من التمهيدي قبل ان تبدأ المسابقة..!

* لقد تجاوز رفاق النعسان كل العقبات بشقيها الطبيعي والمصنوع، اما الطبيعي فقد تمثل في الحضور الجماهيري الخرافي لعشاق اتحاد العاصمة والذين قدموا مثلاً حياً وعملياً للطريقة المثالية التي يجب ان يقف بها العشاق مع فريقهم وفي أصعب الأوقات

* اما العقبات المصنوعة التي نجح ابطال المريخ في عبورها فتمثلت في الحرب الخفية التي تعرضوا لها وبطريقة غير مباشرة بالطعن في قادة الشرعية بتوجيه الاتهامات المالية اليه تارة، ومهاجمته بطريقة قميئة ووصفه بالفشل والتسبب في التواضع الحالي

* وحتى قبل ساعات معدودة من موعد النزال لم يتوقف (السخف) والهبل والهطل والتريقة، وتابعنا التحول الغريب المضحك للمواقف بلا ادنى حياء او خجل ولدرجة جعلت بعض عشاق الكيان يعودون الى الارشيف القريب ونشر (الغسيل الوسخ)..!!

* اي نعم نعلم ان التجار قد بدلوا سريعاً ملابسهم التي ارتدوها قبل لقاء المريخ في الجزائر بساعات، ووضعوا (المكياجات) اللازمة والتي تتناسب مع العبور، ونسيوا او لنقل انهم تنااسوا ما كتبوه وسودوا به الاصدارات بالامس القريب (ونزلوا للعرضة)..!!

* وفي غمرة الكرنفالات التي تقام تحت شعار (الشئ لزوم الشئ) هل لنا ان نسأل اولئك السفلة من اين وكيف تريدون اقناعنا بانكم في قمة السعادة ومريخ (قريش ومجموعته) هو الذي نال شارة العبور أول أمس وتأهل الى ربع النهائي في البطولة العربية..؟!!

* فسروا لينا يا جماعة، كيف تنسبون كل الهفوات والتراجع والتفريط في اللاعبين الى مجلس الدمار، ثم تتهمون قادة الشرعية بسرقة أموال النادي واتساع الذمم، ثم نتابعكم اليوم تقيمون الاحتفالات والكرنفالات بمناسبة عبور الفريق الذي يقوده هواة الدمار..؟!

* لم اتعجب، ولا ولن اتعجب، لا لشئ سوى لانه زمن المهازل والضحك على الدقون واللهث خلف المصالح، واستغلال كل الظروف وتوظيفها بالطريقة التي تحقق اهداف عشاق التخدير وبث سموم التعصب، واثارة الفتن، ونشر الكراهية والبغضاء..!!

* لن ينسى عشاق المريخ الاوفياء الاصلاء ـ الدخلاء لا ـ ان عبور المريخ بالرغم من الخسارة التي تعرض لها امام اتحاد العاصمة بالجزائر قد تحقق في اعقاب الاستقالة التي تقدم بها ود الشيخ، الرئيس الذي قفز الى كرسي القيادة بقرار صادر من الوزير الولائي.

* تخريمة أولى: على الرغم من العبور المريخي الى الدور ربع النهائي الاّ ان ذلك يجب ان لا يعمينا او يحجب عن انظارنا الوضعية المتواضعة التي ظهر بها رفاق النعسان، والاشارة الى ان الفريق كان قريبا من الوداع في اي لحظة خاصة من الهجمة الاخيرة..

* تخريمة ثانية: محمد عبد الرحمن الذي تقلد شارة الكابتنية في وجود امير كمال ورمضان عجب، اهدر الكثير المثير من الفرص السهلة من انفرادات صريحة كانت كافية لتكرار هاترك لقء الذهاب الذي اقيم بام درمان.. اما شارة القيادة فلنا فيها كلام.

* تخريمة ثالثة: المنطق يؤكد ان المريخ وفق وعبر بفارق هدف، ولكنه كان قريباً من الوداع، وعليه فان الافراط في اقامة الافراح والكرنفالات والاحتفالات من جانب المخدراتية من شانه ان يفتح باب التراجع والتواضع والانهيار الذي تحدث عنه التجار..!
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : محمد كامل سعيد
 5  0
التعليقات ( 5 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    احمد عثمانt 12-12-2018 04:0
    حرام عليك ابو خالد هو سيف علي المريخ وسيف عشر كمان لا يهش ولا ينش ..ابوخالد اظنك هلالابي.
  • #2
    ابراهيم فتح الله 12-12-2018 03:0
    انا هلالى واوكد ان هذا الكاتب افضل كاتب مريخى فى الساحه
    ولصراحه بيحب المريخ اكتر من ناس مزمز وعصابته
    من يهاجم هذا الكاتب لا يحب المريخ
       الرد على زائر
    • 2 - 1
      تونجيلا 12-13-2018 08:0
      يااخى دا هلالابى طاشى شبكة خذوه عسى ولعل ينفعكم مع ناس الرشيد على عمر يطبل لكردنة.
  • #3
    احمد عثمانt 12-12-2018 11:0
    والله كتاباتك نصيبنا بالغثيان..نعم هم اس البلاء خاصه قريش..نعم انتصر المريخ ولم يقدمون له المعينات فر
    طو في اللاعبين واهمهواهمهم علي الاطلاق جمال سالم وأؤكد لك يافاشل لو جمال والسماني موجودين لكان لنا كلام في البطوله ..ناهيك عن التساهل في علاج المصابين..انتصرت اراده المريخ وشعب المريخ ومحبي المريخ يا حاقد.. موت بغيظك..والله لانشكك لحظه في ولاء مزمل المريخ وهو لا يجامل أحد في حب المريخ ..مزمل سيف المريخ وعشقنا مش امثالك من الطابور الخامالخامس عووووع
       الرد على زائر
    • 3 - 1
      ابو خالد الدمام 12-12-2018 02:0
      عليكم ان تعرفوا من الصالح ومن الطالح .... محمد كامل سعيد هو السيف البتار ولكن للاسف سوف تعرفون الحقيقة بعد فوات الاوان ...
  • #4
    sahir 12-12-2018 11:0
    هدى اعصابك يا مدير... والله ما شاء الله طلع ليك ريش وبقيت تشتم ودى ما مشكلة لكن عليك الله بس كدى اعتبر نفسك قارئ عادى مثلنا كدى واقرأ ما كتبت ولما تطلع بى حاجة ورينا بالله عليك ... انت مشكلتك يا (سعيد) ما عندك موضوع يعنى فى ناس فى المريخ دا لو اختفوا ما كتبو او صرحو بحاجة او ابدوا رايهم انت ما ح تلقى حاجة ( تطربق ) فيها لانك منصب نفسك مخالف لهم فقط فى اي حاجه غض النظر صح او غلط حتى لو اتفقت معهم فيها عشان كده كتاباتك عبارة عن كلام فااااارغ
  • #5
    الشفت 12-12-2018 09:0
    حقاً ينطبق عليك رمتني بدائها و انسلت انت اكثر شخص كنت تتمني خروج المريخ عشان تجد لك مبرر منطقي للهراء الذي تكتبه. اما حديثك عن محمد عبد الرحمن فمن انت حتي تعطي نفسك حق التقييم له هل انت تفهم في الكورة افضل من زبير بيه او خالد بيومي و الله انت لا تساوي شعرة في ابط ايا منهما فاذا كان كلاهما يعتبران محمد عبد الرحمن من افضل اللاعبين في هذه البطولة.
    و الشي الذي يدعو للحيرة و الدهشة انك تدعي و تصطنع الفرحة و ما تكتبه يكذب ما تدعيه" * تخريمة أولى: على الرغم من العبور المريخي الى الدور ربع النهائي الاّ ان ذلك يجب ان لا يعمينا او يحجب عن انظارنا الوضعية المتواضعة التي ظهر بها رفاق النعسان، والاشارة الى ان الفريق كان قريبا من الوداع في اي لحظة خاصة من الهجمة الاخيرة..

    * تخريمة ثانية: محمد عبد الرحمن الذي تقلد شارة الكابتنية في وجود امير كمال ورمضان عجب، اهدر الكثير المثير من الفرص السهلة من انفرادات صريحة كانت كافية لتكرار هاترك لقء الذهاب الذي اقيم بام درمان.. اما شارة القيادة فلنا فيها كلام.

    * تخريمة ثالثة: المنطق يؤكد ان المريخ وفق وعبر بفارق هدف، ولكنه كان قريباً من الوداع، وعليه فان الافراط في اقامة الافراح والكرنفالات والاحتفالات من جانب المخدراتية من شانه ان يفتح باب التراجع والتواضع والانهيار الذي تحدث عنه التجار..!"
    تقلد محمد عبد الرحمن لشارة القيادةهو نوع من رفع الروح المعنوية للاعب اما من ناحية الاستحقاق فالاحق بها اليوم بكري المدينة رغم كرهك له و بشهادة الجميع
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:0 الخميس 24 سبتمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019