• ×
الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 | 09-28-2020
سيف الدين خواجة

هل هلاريخ علي الطريق الصحيح وكيف نصبر !!!

سيف الدين خواجة

 1  0  1728
سيف الدين خواجة
قلنا في مقال سابق ان هذا الموسم سيكون مضغوط جدا خارجيا وداخليا خاصة hk فترة الراحة كانت قصيرة واقصر منها فترة الاعداد وهذا يستلزم اول ما يستلزم انضباط اللاعبين والمحافظه علي انفسهم وبالتالي علي لياقتهم حتي يتمكنوا من المضي قدما بمستوي ثابت قابل للتراكم في طريق الانسجام ايضا هذه المعوقات في هذا الموسم تستلزم تدوير اللاعبين بالقائمه كلها وهذا يعني اول ما يعني ان يكون كل اللاعبين علي اهبة الاستعداد بالتمارين المتواصلة والتغذية المفيدة لمقابلة نفس التمارين وفي هذا المضمار كتبنا اكثر من مرة علي ضرورة كابتن احمد عبد الله المرب المعروف للمنظومة الفنية من اجل تحديد الغذاء لكل لاعب علي حده حسب تمارينه وجسمه وهو خبير في هذا المجال وتشهد له فتراته بذلك في تدريب الهلال واهم ما في هذا المدرب انه يتبع المنهج العلمي واذكر اخرمره قدم استقالته من تدريب هلال بورسودان والسبب ان التغذية التي يتناولها اللاعبون غير مناسبة للتمارين التي يقدمها لهم ومن المناسب جدا ان ننوه ان يترك اللاعبون اكلات المزاج السوداني في هذه الفترة لانها ضاره بالصحة ومن ثم بقيمة اللاعب في الميدان وقد روي لي اعلامي التحق بمعسكر الهلال بالقاهرة انه كان يحمل اغراض لللاعبين وهم لهم علم بها وبميعاد وصوله ومن لحظة وصوله ظلوا عل اتصال به بان يسرع لانهم في انتظاره علي احر من الجمر ويروي انه وجدهم علي البلكونات يستشرفون قدومه وعندما دخل عليهم وجدهم قد قطعوا الطمام فيما يشبه ( الطشت ) ومعه الزيت وبانتظار الاغراض التي معه ومن بينها ( الدكوه والجبنة ) ولك ان تتصور هل هذا غذاء لللاعبين بمعسكر !!!
كما ان طبيبا بارعا روي لي انه زار معسكر للمريخ بالسودان علي وجبة العشاء فوجده ( فول في صينية كبيرة وعليها الفلافل والجبنة وبقية المحليات السودانية ) فقال خرجت وانا علي يقين ان فريقي لن يتاهل وقد كان !!!
بند التغذية وتعيين خبراء فيه اهم شئ ومكمل لبقية المنظومة !!!
الان لعب الفريقان في اول المشوار المحلي والافريقي وتباينت النائج خاصة الافريقية وهذا شئ طبيعي لتباين مستويات المنافس ايضا لكن الذي لا مراء فيه ان هناك تحسنا في التنظيم وخطط اللعب وحركة اللاعبين وانسياب اللعب للفريقين وتمرير الكرة من لمسه واحده مع سرعة الايقاع وتغيير اتجاهات اللعب علي جانبي الملعب فان لعب الهلال الكرة الممرحلة المعروفه عنه فان المريخ اضره الاستعجال بارسال الكرات العالية الي العمق وليس من الاطراف مما اراح الفريق المنافس العنيد لكن يحسب للمريخ استمراره في الضغط وعدم الياس وهذه محمده نامل ان تستمر بالفريقين لان الهدف ياتي في كسر من الثانية وقد حقق المريخ فوزه الصعب والمباراة تلفظ انفاسها وهذا شئ يحسب له ويحسب ايضا للجماهير استمرارها في التشجيع وانضباطها ايضا لا شماريخ ولا حجاره عكس التراس الهلال الذي ان استمر علي هذا المنوال سيكلف الفريق غاليا وليس المال وحسب ربما نتائج المباريات وربما اللعب بدون جمهور ومثل هذا في مباراة ذهاب الكنفدرالية بين الرجاء وفيتاكلوب واوقف الحكم المباراة ولاشك ان المراقبين سيرفعون تقارير وستاتي العقوبات !!!
اجمالا الفريقان قدما مردودا طيبا من حيث الانتشار ونقل الكرة وتنويع اللعب والخطط وسرعة التمرير وتحركات اللاعبين وبالاستمرارية وانضباط اللاعبين مع الخطة والتدريب سيتحسن الاداء وتتحرك النتائج فقط انوه ان لاعبي ارتكاز الهلال كثير ما يتقدمان للامام ولا يحل بدلهما اخران ولابد من ملاحظة ذلك لان بعض هجمات الفريق الزنزباري خطورتها انها كانت تواجه الدفاع مباشرة وهنا مكمن الخطوره وهذا معناه ان هجمات الخصوم تتعامل مع دفاع مكشوف من غير ساتر دفاعي ونامل ان نلاحظ تحسنا في مباراة العودة التي علي التونسي ان يلعبها علي طريقة التوانسة خاصة وشمال افريقيا عموما ويمكن ان تكون فرصة مواتية جدا للتدريب علي الهجمات المضادة وكيفية نجاحها لاننا سنحتاجها في مقبل الايام اذا ما تاهل بحول الله !!!
اما المريخ عطفا ما شاهدته فهو ايضا متطور ويمكنه ان يتاهل اذا ما احسن الهجمات المرتدة التي يجيدها بسبب من سرعة مهاجميه ويقيني ان المريخ سيتاهل اذا لعب بالطريقة ايضا التونسية خاصة وشمال افريقيا عامة !!!
شخصيا لا استعجل النتائج وعلي الفريقين ان يعتبرا هذه السنة سنة الاساس لبناء مجد كروي علي فكر ومنظومة مستدامة ووعي بقيمة ما نملك رغم اننا كثيرا ما نهدر ما نملك بسذاجة مخلة بعدم الانضباط والاستهوان والاستسهال للامور وعلي ادارتي الفريقين التمسك بلوائح في المكافات والجزاءات لا تحيد عنها لان هذا اول خطوات الانضباط علي كل الاصعده ونترك حكاية شتل الحوافز الدولارية الكذوبة والتي كثيرا ما اورثتنا مشاكل نحن في غني عنها ولابد من توعية اللاعبين بقيمة الانضباط والالتزام باللوائح اذا اردنا ان نصعد منصات التتويج الحارجي بعد ثلاثه او اربعة سنوات من الان مع تراكم الخبرة التدريبية الاجنبية لان الخبرات السودانية رغم كفاءتها الا انها تفتقد الي الانضباط في كل مناحيها عدا المدرب احمد عبد الله المشهود له بالانضباط الانجليزي وهذا يذكرني ما قاله لي خبير سوداني ( ان اضبط اللاعبين السودانيين الذين مروا في تاريخ كرة القدم كان سيت وجكسا لان احدهما تربية عسكرية والاخر تربية انجليزية ) فما احوجنا للتربيتين !!!
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : سيف الدين خواجة
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    سيد البلد 11-29-2018 08:0
    والله يا استاذ سيف الدين الكاردنال زاتو في نفسه شكلو بيخاف من الانضباط


    خليك من اللعيبة عشان كده الخبير ما بيجيبوهو.


    البلد دي لو كان فيها احترام للخبراء لكان احمد عبدالله ذهب بالكرة

    السودانية بعيدا .... المنتخب الوطني وليس نادي.

    الان الفرصة مواتية للكاردنال اذا اراد النجاح وفعل شيء مع الهلال وتكفير

    غلطاته الادارية فعليه بالخبير احمد عبد الله كمستشار فني.
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:0 الثلاثاء 29 سبتمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019