• ×
الأربعاء 21 أبريل 2021 | 04-20-2021
مازري

حكاية !!

مازري

 0  0  1232
مازري
*مابين حوار الرئيس ومستقبل الهلال

*فترة التسجيلات من اخصب الفترات التي تمر علي مجالس الاندية فمنهم من يستفيد منها جيدا في بناء فريقه ليكون منافسا علي البطولات المحلية والقارية ومنهم من يدخلها دون تخطيط وعشوائية ليكون الناتج كسابق العهد

*قطعا هي فترة للإنجاز وليست لإستعراض العضلات والتباهي

*ولعل الاحداث في الساحة الرياضية متوهجة تستوجب التعليق عليها مابين لقاء الكاردينال وعقوبات الفيفا التي جاءت في مصلحة الهلال الذي يتحرك في الساحة وحيدا هذه الايام

*فالحديث منذ الامس عن حوار الصراحة لرئيس الهلال

*تابعت كغيري حوار الكاردينال عبر فضائية الهلال لمعرفة النظرة المستقبلية للهلال وهل هنالك من جديد ام ان الامور تسير بنفس النهج السابق

*كل ينظر للحوار من الجانب الذي يليه فمنهم من يتفنن وينتقد بساطة الرئيس ومنهم من ينتظر منه جلطة او غلطة لتكون قنبلة من التندر والإستظراف الغير مقبول تلوكها الالسن واخرون ينتظرون مدحا للرئيس وهكذا تدور الدائرة بمنظارين المع والضد وهذا مخالف لأبسط قواعد الحيادية

*نظرتنا للحوار تتم من محاور عدة منها التخطيط للمستقبل ومعرفة بعض الامور السالبة والايجابية السابقة حتي نستطيع الحكم من جانب عادل اهم مقوماته هو النظرة لهلال المستقبل

*وجود اربعة مذيعين محمد خير ونابغ ووائل بالإضافة لبنت الدسوقي لا اعتقد ان الوضع قدم خدمة للحوار بقدر ماهي منحت المشاهد كثيرا من الهيلمانة الزائدة وضياع الاسئلة وتشتتها وفقد الحوار لكثير من المحاور التي تربط المتابع وتزيد من شغفه ونتمني مستقبلا ان يكون الحوار مرتكزا علي نقاط واضحة وملفات تتناول بقدر كافي كافة الاحداث في الساحة وتغطيها وتمنح المشاهد الكثير من المعلومات

*ضاع الحوار وتشتت الاسئلة فنقطة تثار هنا تتبعها اخري حتي ان الشخص المستضاف تاه وسط هذا الزحام من المذيعين وكأنه في مؤتمر صحفي تلقي عليه الاسئلة

*ثم لا نعتقد ان المذيع الذي يريد ان يجمل مستضيفه يهلل اولا لماقدم بكثير مدح ثم يضع مدحا كأنه سؤال يسير في نفس اتجاه مدحه!

*دار اللقاء في قالب من التخبط وكأنه يرمي بالرئيس في بئر الاتحاد ليتحدث تاركا الشأن الهلالي ! وكأنها رسالة للاتحاد ان ها هنا هلال وماذا يستفيد الهلال من معاداة الاتحاد الرياضي

*عموما اكثر ايجابيات اللقاء هي التي كانت تتحدث عن الشأن الهلالي ان كان اعدادا وتخطيطا للمستقبل وملف المحترفين وقد اوضحها الرئيس بكثير من البساطة والفهم

*ودعونا نعرج لمنعظف اخر خاص بالعقوبات التي طالت فريقي القمة وكيفية الاستفادة منها

* نقول عقوبات الفيفا للمريخ ابتسمت اخيرا للهلال فبعد ان هلل المريخاب وفرحوا بضمان الدوري الممتاز سرعان ما تكسرت احلامهم ظنا منهم ان خصم الستة نقاط سيجعل بطولة الممتاز في ايديهم ولم يلتفتوا لخطورة عقوبات الفيفا التي حرمتهم من التعاقدات وتعاملوا مع الامر علي سبيل المكايدات بين الندين وانجرف اعلامهم يهلل بالفوز بالبطولة واقامة الاحتفالات الخ من الخزعبلات التي تكسرت بعد حصول الهلال علي البطولة المحببة

*الخطورة ظهرت الان والمريخ لا يستطيع ان يستجلب أي لاعب وسيكتفي بما لديه من لاعبين بل والاخطر من ذلك ان لاعبيه انفسهم الذين انتهت عقوداتهم (مسكوا المريخ من يدو البتوجعوا) فجاءت الضربات علي المريخ متتالية بدأ بها الهلال بجمال سالم وفي الطريق للأندية الأخرى بقية المفككوين من المريخ

*هذا الوضع سهل للهلال كثيرا التفاوض مع أي لاعب يريده او حتي إعادة قيد لاعبيه لعدم وجود منافس حقيقي بل ان فريقي اهلي شندي والهلال الابيض اصبح همهم الاول تأمين لاعبيهم ثم التفكير في التعاقد مع اخرين مما جعل الهلال وحيدا في ساحة التسجيلات والدليل رغبة أي لاعب في دخول غرفة الهلال املا في التعاقد هذا الموسم مع الهلال

*اعتقد ان الاستراتيجية التي اتبعها المجلس حتي الان مثمرة في نظري بإعادة قيد نزار وصهيب وابوعاقلة والشغيل والتمديد للشعلة والاهم بالنسبة لنا هي الاستغناء عن العناصر الموجودة بصورة تخضع للاطار الفني لا اهواء الاداريين او الجمهور او حتي الصحافة فلا ندم ان تم الاستغناء بواسطة الجهاز الفني الذي يحدد مدي استفادته من العناصر الموجودة

*ودون ادني شك فإن الجمهور الهلالي ينتظر ويترقب اخطر الملفات التي تجمل وتكمل اعمال المجلس فملف المحترفين الاجانب هو اهم الاولويات اذ لا يعقل ان يكون لديك افضل العناصر المحلية ويتم الاخفاق في وجود محترفين يمنحوا الفارق للفريق وهذا هو الاهم حتي يستطيع الهلال ان ينافس في بطولات هذا العام الافريقية والعربية

*ملف المحترفين اهم من التباهي بتسجيل المحليين !

كلمات حرة

*حكاية النظرة والحكم بالمظهر دون الجوهر رواية اضرت بنا كثيرا

*حكاية اخري متي يكون الانتقاد للشخص في اعماله لا في كلامه وحديثه

*حكاية اخري متي نتحلي بالشجاعة الكافية ونعرف ان التطبيل و(تكسير التلج بكثرة) يفتح ابوابا اخري من الكراهية

*حكاية اخري .. متي نسمو بأخلاقنا
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : مازري
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019