• ×
الجمعة 30 أكتوبر 2020 | 10-29-2020
حسين جلال

الشعلة اشعلها في الوصيف

حسين جلال

 1  0  1267
حسين جلال





لم يستغل الهلال الحلة السيئة للفرقة الحمراء حينما اضاع نصرا تاريخا يفوق الاربعة او الخمسة اهداف واكتفي بهدف وحيد لنجمه المتالق هذه الايام وليد الشعلة الذي استفقاد من تمريرة بشة البينية استطاع ان يضع الهلال في المقدمة ويمسح الهبات التحكمية التي منحها الحكم للوصيف وضربتي الجزاء في الدورة الاولي

قدم الهلال افضل مردود واستطاع ان يمتلك رتم المباراة في الشوط الاول واحكامه علي السيطرة الميدانية طولا وعرضا في كشف النقاب عن دفاعات الوصيف المتراخية في العمق الدفاعي مابين صلاح نمر وحمزة داوود وساعد الهلال في الامتلاك والهيمنة خط وسط الهلال الذي برع من خلاله الترابط وتميز الشغيل وبوعاقلة ومن امهامهم بشة وشيبوب وجوفاني في الاستحواذ وسرعة التحول بالتمريرات والضغط المكثف علي المناطق الاستراتجية لدفاعات المريخ حيث كانت اخطاء التمركز بتباعد خط وسط المريخ من جانب امير كمال وسومنا في الارتكاز اضافة الي توهان الدش وبكري المدينة وانعزال سيف تيري ومحمد عبدالرحمن واضافة الي الرقابة اللصيقة للمفاتيح لعب المريخ والمتمثل في محمد ادم من جانب السمؤل حدت كثيرا من خطورة الفريق واعطت الهلال الحرية والمساحة ولو استغل رماة الهلال السوانح التي وجدها كل من شيبوب وجوفاني ووليد الشعلة لكانت النتيجة كبيرة لصالح الهلال وحتي بعد التغيير الاطراري لبشة بعامل الاصابة ودخول شلش الذي استطاع ان يسبب صداعا دائما للطرف الايسر محمد ادم الذي استعمل الطرق غير القانونية في ايقافه ونال علي اثره البطاقة الصفراء وتمكن شلش وبسرعته الخارقة ان يصل كثيرا الي مناطق المريخ الخطرة لم يستفيد منها الازرق في الترجمة وخاصة المخالفات العديدة والضربات الركنية التي فاقت الستة في الشوط الاول

حيث كان هناك تناغم كبير مابين محمد المعتصم وحسين الجريف لم تشكل هجمات المريخ القليلة أي خطورة علي مرمي يونس الذي ابدع في التقاط الكرات الهوائية بصورة رائعة بينما اجاد فارس في المساندة الهجومية في الجانب الايسر لطلعات الهلال وشكلت عكسياته خطورة كبيرة علي مرمي منجد النيل بينما تراجع السمؤل في المساندة ورقابة الظهير محمد ادم

في شوط المدربين لم اري أي مبرر لتراجع الامين انجاي الواضح الذي منح خطوط المريخ السيطرة خاصة خط الوسط الذي بادر في الامتلاك والسيطرة واتاحة المساحات في الوصول الي دفاعات الهلال حيث وضح انخفاض اللياقة البدنية من جانب شيبوب وابوعاقلة وانخفاض مردود شلش ووليد الشعلة في الشوط الثاني علي الرغم من وجود الهفوات الدفاعية من جانب دفاعات الوصيف من خلال الهجمات المعاكسة التي خاضها الهلال في مواجهة مرمي منجد وابرزها سانحة شيبوب ووليد الشعلة التي ارتدت من المرمي ودفاعات المريخ علي مرتين

التغيرات التي تمت بخروج الصادق شلش وجوفاني ودخول محمد موسي الضي ومحمود امبدة لم توقف المريخ وحتي بعد خروج المدينة ومحمد عبدالرحمن ودخول التكت والنعسان ومن خلالهما قاد المريخ هجمات خطيرة من جانب تيري والتش الاان تالق يونس الطيب في الخروج السليم حافظ الهلال علي نصره المستحق في دووري النخبة ليحافظ الهلال علي سجلة الخالي من الهزيمة امام الوصيف علي ملعب الهلال اكثر من سبعة عاما حيث فاز الوصيف علي الهلال بملعب الهلال عام 2001 بهدفي العجب وابوحشيش

اخر الاسوار

يبدو ان الهزيمة الظالمة التي تعرض لها الازرق بواسطة التحكيم امام الوصيف بضربتي جزاء الظالمة هي كانت الدافع في الفوز المستحق بملعب الهلال بهدف الشعلة الفنان

يونس الطيب لعب اجمل مباراة امام المريخ واستطاع ان يبعد اخطر الهجمات عن مرمي الهلال

طيلة مباريات القمة في الدوري الممتاز الذي انطلق عام 96 أي اكثر من اثنين وعشرون عاما لم ينجح الوصيف في تخطي الهلال ذهابا وايابا بينما تخطي الهلال في العديد والعديد من مرات المريخ ذهابا وايابا


امسح للحصول على الرابط
بواسطة : حسين جلال
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    الهلالابي 10-01-2018 07:0
    الدفن. الدفن. كردنه.كردنه.وخاب.ظن.الكانو.منتظرين.يفكو.السموم
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:0 الجمعة 30 أكتوبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019