• ×
الخميس 1 أكتوبر 2020 | 09-30-2020
نجيب عبدالرحيم

الكوتش نور الدين يعطل مناقير القراقير!

نجيب عبدالرحيم

 0  0  1234
نجيب عبدالرحيم





أندية ودمدني صرفت على نفسها ولم يصرف عليها في حين هناك أندية في ولايات مختلفة أخذت فوق ما تستحق من مال ولا يوجد نادٍ من أندية الممتاز في تلك الولايات إلا وتم الصرف عليه بسخاء ولا أبحث من خلال هذا الطرح عن دق أسفين بين حكومة الولاية وأندية ودمدني ولكن للتذكير أن الرياضة اليوم مشروع دولة وليس مشروع أفراد.

النادي الأهلي (سيد الأتيام) يخوض الأمتار الأخيرة في منافسات الدوري التأهيلي وإستطاع بقيادة مدربه القدير وإبن النادي المخلص الكابتن نورالدين عبدالمجيد وكتيبته التي يقودها قائد الملعب الرائع أيمن محجوب الفوز على فريق الموردة الأمدرماني (القراقير) بإستاد ودمدني بهدف دون رد وكسب ثلاثة نقاط تعد نتيجة ممتازة لمواصلة الرحلة للممتاز ويحتاج الفريق إلى دعم كبير وتحفيز حتى يكون قادر على العطاء بشكل اكبر وكلما زاد التحفيز كثر العطاء وزادت آمال وطموحات الفريق في العودة إلى مصاف أندية الدرجة الممتازة.

مدرب النادي الأهلي الكوتش نورالدين عبدالمجيد من أسرة أهلاوية لعب لأشبال النادي الأهلي ونادي الثوار ومنتخب الجزيرة في الزمن الجميل أشرف على تدريب النادي الأهلي الذي يعشقه منذ نعومة أظافره تعرض لهجوم أعمى غير مبرر وبأجندات مبرمجة من الدخلاء على الرياضة وللأسف الشديد بعض الجماهير والدخلاء على الرياضة ينظرون للنصف الفارغ من الكوب.

الكوتش نور الدين مدرب منظم ويحترم عمله كمدرب ومتابع لك تفاصيل اللعبة في كل الدوريات العالمية وإستطاع أن يحقق مع سيد الأتيام نجاحات متتالية في التأهيلي ولم يطالب النادي أو يساومه في الإمور المالية بل يدفع من جيبه الخاص وفي أحدى المرات عندما نفذت أنبوبة الغاز في المعسكر لم يتردد في جلب أنبوبة الغاز من منزلهم وهذا هذا أكبر دليل على حبه وعشقه وإخلاصه لسيد الأتيام.

مبروك جماهير سيد الأتيام النادي العريق مبروك الريس بشار وأعضاء مجلس إدارته شكراً الكوتش نور ومساعديه عصام عبدالمنعم وخالد الباك ومدرب الحراس الشاب الرائع حسن محمد بدوي شكرا للقائد أيمن محجوب وفرقته نكرر الشكر مرة أخرى للمخلص الكوتش نور لتفوقه تكتيكياً وتعطيل مناقير القراقير حتى سقطت في شباك سيد الأتيام.

يجب أن يحظى كل مبدع بكثير من الاحتفاء والتقدير لجهوده ويكافأ كل متميز على تميزه وكل مخلص على إخلاصه أما الطارئون والدخلاء على اللعبة الذين يشوهون الرياضة ويتخذونها وسيلة للمكاسب الشخصية والإساءات لأهل اللعبة فحتماً لا مكان لهم وكنسهم من المسرح الرياضي بات قريباً.

ما قيمة الناس إلا في مبادئهم *** لا المجد يبقى ولا الألقاب والرتب

لك الله يا أهلي فغداً سيسطع نجمك

نجيب عبدالرحيم ابو أحمد

najeebwm@hotmail.com


امسح للحصول على الرابط
بواسطة : نجيب عبدالرحيم
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:0 الخميس 1 أكتوبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019