• ×
الأربعاء 21 أكتوبر 2020 | 10-19-2020
زاكي الدين

وفاق الإنقسام بلا ضمانات

زاكي الدين

 0  0  1202
زاكي الدين


*خرج علينا نائب رئيس نادي المريخ الاستاذ محمد جعفر قريش معلنا إكتمال كافة تفاصيل الوفاق بعد ان فوضه مجلس المريخ عبر لجنة ثلاثية للجلوس مع لجنة الوفاق العليا لبحث التفاصيل التوافقية والتي بحسب قريش تم تضمينها في (٦) نقاط تتمثل في ان يكون الوفاق برعاية الإتحاد السوداني إضافة لسداد ديون النادي داخلية وخارجية وان يتم تعديل نظام النادي الأساسي في الفترة الملعنة سلفا وان يشمل المجلس الوفاقي عضوية المجلس المنتخب وهنالك شرط متمثل في ضمانة وجود سوداكال ضمن منظومة المجلس وان يضمن كل ذلك في مسودة يوقع عليها الطرفان برعاية اتحاد الكرة السوداني.
*أعتقد انني في هذه المساحة قد قلت رأي حول الوفاق المطروح ولا غضاضة في ان اكرر رأي الرافض للوفاق الذي أعتقد ان أول بشرياته ما حدث من إنقسام داخل مجلس المريخ الذي أعلن عددا من اعضائه رفضهم للوفاق وللمسودة المتضمنة الإتفاق سيما في ظل الحديث عن إبعاد السيد آدم سوداكال من حسبة ذلك الوفاق وهو الذي ظل من أبرز الداعمين ماليا للمجلس بصحبة قريش ومحمد موسى الكندو و لا يقتصر دعم سوداكال على المال بل الرجل لديه مجموعة تحسب عليه داخل المجلس المنتخب، وقطعا لن تتساهل مع اي جهة تود إبعاد الرجل من مسرح الأحداث المريخية خاصة ان سوداكال اختلفنا أو اتفقنا حول الطريقة التي يدعم بها والتي لها عشرات المبررات والاسباب لا يمكن أبدا ان تكون تلك الطريقة سببا ليجاهر البعض بالتخلي عنه والإقبال نحو وفاق لا ضمانات فيه ان يكتمل بشقه المالي أولا ولا ضمانات كذلك ان تكتمل الخطوات المطروحة سابقا من المجلس مثل إجازة النظام وخلافه من خطوات قطعا سيكون للطرف الأخر من المتوافقين فيها رأي، بل يمكن بكل بساطة ان يرفض أعضاء مجلس الوفاق الجدد حال إكتمال الوفاق المضي في الخطوات المعدة سلفا لتعديل نظام النادي وجميعنا تابع من قبل رأي لجنة التسيير وجل الاعضاء فيها حول المسودة المتعلقة بالنظام الأساسي لنادي المريخ ومن البديهي ان يطالبوا بوقف إجازتها، وأعتقد وقتها ان لا احد يستطيع منعهم من ذلك بعد ان يكون المجلس الشرعي والمنتخب قد تحول لمجلس توافقي لا غلبة فيه للمجلس الذي انتخبته جمعية النادي العمومية في شهر إكتوبر من العام الماضي.
*الإنقسام الذي تابعناه داخل المجلس كان امرا طبيعيا بعد ان بادر الأخ قريش مؤكدا ان عملية الوفاق أضحت مسألة زمن وانها فقط ستعرض على مجلس المريخ لإتخاذ القرار النهائي حولها وفي إعتقادي انه طالما تم الإتفاق على الجوانب المالية من قبل المجلس فما دونها لا يعدو ان يكون شيئا ثانويا لذلك أجد العذر لكل من جاهر برفض وفاق الإنقسامات الذي لا ضمانات على تنفيذه ولن يلوم أحد لجنة التسيير ان لم توفي بما طرحته للمجلس عبر لجنة الوفاق العليا، لكن الملام قريش ومجلس المريخ الذي نعلم انه يعيش ضغوطا عصيبة في ظل إحجام سوداكال عن الدفع مؤخرا وهذه الجزئية بلا شك تشكل ضغطا عنيفا على الإخوة في المجلس المنتخب وعلى رأسهم محمد جعفر قريش وبقية الأعضاء ، لكن من رأي انه طالما يرفض الوفاق عدد من أعضاء المجلس والقواعد التي دعمت الشرعية في شخص المجلس المنتخب يجب على مجلس المريخ الشروع في تعديل نظام النادي الأساسي واجراء جمعية عمومية انتخابية مبكرة قبل إنقضاء شهر يوليو الجاري لإنتخاب مجلس بديل للمجلس الحالي ، وأعتقد ان المجموعة التي تبحث عن الوفاق برئاسة محمد الشيخ مدني يمكنها الترشح لإدارة نادي المريخ عبر إنتخابات حرة وعندها سيجدون منا كامل الدعم ويمكن بذلك ان يعالجوا الديون والمهددات التي أعتقد ان مجلس المريخ الحالي فشل في حلها رغم انه حل الكثير من المشكلات، لكن تبقى مشكلات المريخ الراهنة أكبر من ان يحلها مجلس ولد يعاني الكثير من الضعف وللأسف تكالبت عليه العديد من المشكلات التي اقعدته عن ابتكار الحلول والخروج بالمريخ من نفق أزمة الديون الدولارية. وهج اخير *طالعت امس بيان من الاخ شمس الدين الطيب اعلن خلاله رفضه التام لاي وفاق وهذا بالطبع يؤكد حجم الإنقسام الذي اورثه الوفاق المطروح. *شمس الدين ومادبو وسوداكال اعلنو رفضهم للوفاق ولا ادري حقا كيف يمكن ان يكتمل الوفاق ورئيس الإتحاد السوداني يؤكد ان لا وفاق إلا بموفقة جميع أعضاء المجلس. *المجلس الوفاق افقده جل مسانديه وقد افقده كذلك للوحدة بعد الإنقسامات الواضحة حول عملية الوفاق.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : زاكي الدين
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:0 الأربعاء 21 أكتوبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019