• ×
الجمعة 25 سبتمبر 2020 | 09-25-2020
زاكي الدين

اتحاد الكرة يكون او لا يكون

زاكي الدين

 0  0  663
زاكي الدين

*أزمة المريخ تضع اتحاد الكرة في وضع يجب ان يبرز خلاله سطوته وقدرته على إدارة هذه الأزمة كما فعل من قبل.
*أزمة المجلس المنتخب واضحة للعيان ولا تحتاج لكثير إجتهادات فهذا المجلس الذي يدير المريخ الأن هو المجلس الذي اتت به الجمعية العمومية للنادي وبالتالي هو المجلس الشرعي الذي تدعمه القوانين واللوائح، ومن المفترض ان يحميه النظام الأساسي لإتحاد الكرة السوداني وأعتقد ان السيناريوهات المشوهة التي ظللنا نتابع وزارة الرياضة بولاية الخرطوم تنتهجها هي والأجسام التابعة لها مثل المفوضية يجب ان يوضع لها حد ويجب ان تكون أزمة المريخ المفتعلة بقوة من بعض المريخاب الباحثين عن التعيين ويعينهم في ذلك للأسف الوزير اليسع الصديق يجب وضع حد لهذا المسلسل البايخ والممل والذي جعل منه البعض مطية لممارسة أسوأ أنواع التحريض والفتن دون المراعاة لأي حواجز أو قوانين ودون أدنى إحترام لإرادة أهل المريخ الذين انتخبوا المجلس الحالي عبر عملية ديمقراطية شارك فيها العشرات وأحتجب عنها بعض الباحثين عن التعيين الأن. *الإتحاد برأي مجابه بطوفان كبير فإما ان يؤكد قدرته وسيطرته على الوضع وإلا سنشهد فصول جديدة كالتي عايشناها من قبل إبان أزمة تجميد النشاط الرياضي بالبلاد، فذات السيناريوهات وذات الخطوات وذات الأصوات المشروخة كانت قد قادت الكرة السودانية من قبل للصدام مع الفيفا وأعتقد ان الدرس السابق لم يكن كافيا ليعيه بعض المتنطعين والمتشدقين من من يؤيدون تدخلات السلطة بصورة سافرة في الشأن المريخي الذي ما عاد برأي متاحا التدخل فيه من قبل وارة الرياضة بولاية الخرطوم والتي للأسف ظلت تستند على مادة مخالفة تماما للقانون الرياضي الساري بالبلاد منذ 2016 وهذا يعكس لنا حجم المأساة التي يجب ان يوضع حد لها سيما وان الجميع على دراية بمآلات ما يحدث الأن. *نثق في شداد وحكمته ونثق انه لن يقع في مزالق يجهزها البعض له سيما أولئك الذي دفعوا وساندو للإطاحة به في الإنتخابات الأخيرة.
*من يتربصون بالإتحاد وكل ما يقوم به ويطعنون في قرارات شداد لحد ان وصفه بعض المتفلتين بالتخريف يريدون من الرجل الأن ان يخالف القانون وان يقف في وجه موجهات الفيفا وان يركل لهم مبدأ الإستقلالية المضمنة في نظام الإتحاد والفيفا حتى يتم تمرير تعيين لجنة تسيرية على أنقاض مجلس منتخب هزم من ظلوا يصفعونه بالقرارات التعسفية في سوح القضاء فلم يجدو سبيلا غير اللعب على أوتار العواطف والتحريض الجماهيري كما تابعنا خلال كتابات مريضة فقد أصحابها البوصلة وباتوا يمثلون الخطر بعينه على الشارع الرياضي عامة وعلى المريخي خاصة. وهج اخير *ما يفعله بعض من يطلق عليهم كبار الكتاب في المريخ يكشف للأمانة مدى الإضمحلال الذي بلغه الوضع وأمثالهم يمارسون التهريج اليومي دون رقيب أو حسيب ويطلقون الفتنة تلو الأخرى دون اي إحترام لقانون أو اي أعراف وفي سبيل فقط تمرير أمر خاطئ لا يمكن تمريره ولا يمكن له ان يصبح أمراً واقعاً سواء واصلوا فيما يكتبون أو ضاعفوا من وتيرة كتاباتهم التحريضية السمجة والتي يستهدفون بها تمزيق النسيج الإجتماعي فقط ليؤكدون أنهم صاح رغم أنهم برأي يتلبسهم الخطأ من أخمص أقدامهم وحتى شعر رأسهم. *نحمد الله ان جماهير المريخ واعية ولا تنساق وراء دعاوي المفتنين الذين يشعلون النار كل صبيحة في جسد المريخ كرها لمبدأ الديمقراطية وإزدراء منهم للقانون الذي يتشدق البعض منهم بمعرفته وفي الواقع يطبقونه على الطريقة الميكافئلية المحبذة عندهم والتي ظلت نهجا لهم منذ ان بزغ فجر مدادهم بعوالم المريخ التي تحتاج للأمانة لإجتثاث مثل هذه الظواهر التي لم تفيد المريخ يوما بل جعلت منه أرضاً للتناحر والإحتراب في اللا شي. *إتحاد الكرة امام إختبار كبير فإما يكون أو لا يكون.

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : زاكي الدين
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:0 الجمعة 25 سبتمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019