• ×
السبت 26 سبتمبر 2020 | 09-25-2020
حسين جلال

الوقت القاتل يقضي علي امال المنتخبات العربية بروسيا 2018

حسين جلال

 0  0  622
حسين جلال



لم يتوقع احد ان تتساقط المنتخبات العربية واحدة تلو الاخري في مونديال روسيا 2018 بعد ان تعلقت الامال العربية بالحلم العالمي الكبير وتحذوا منتخبات السعودية ومصر وتونس والمغرب حذو المنتخب الجزائري في البرازيل 2014 عندما خرج بشرف امام بطلة العالم المانيا 2014 بهدفين لهدف في الوقت الاضافي ولكن الهزيمة القاسية التي تلقاه الاخضر السعودي في افتتاحية المونديال امام الدولة المضيفة روسيا بخماسية بينت ليالي العيد من اعاصيرها با الهزيمة الكبيرة التي خالفت كل التوقعات المنتظرة بان يعيد الاخضر السعودي ذكريات مونديال امريكا 94 ولكن هيئات انهار السعودي وفتح شباكة دون معاناة امام الدب الروسي للتواصل خسائر المنتخبات العربية بخسارة المنتخب المصري امام الاراجوي بهدف في الوقت القاتل الذي ظل يقتل احلام الامال العربية علي ذات الطريقة التي تذوق فيها منتخب المغرب بهدف بعد التسعين امام ايران وتاتي نسور قرطاج (تونس )علي ذات السناريو وتبدد احلامهم امام انجلترا بهدفين لهدف وتبقي المهمة في غاية الصعوبة بنسبة لمنتخبات السعودية ومصر وتونس والمغرب اذا ما نظرنا الي قواة المنتخبات التي تلعب امامهم في المجموعة مثل انجتراء وبلجيكيا واضافة الي اسبانيا والبرتقال وروسيا والاراجوي بعد خسارة المغرب المباراة الثانية امام البرتغال بهدف كربستيانو رونالدو وتصبح المغرب خارج حسابات الاستمرارية في روسيا 2018 بعد الخسارة الثانية

اذن بحسبات كرة القدم والمنطق تبقي الامال العربية للصعود الي الدور المقبل شبه معدومة وغير موجودة بعد ان فرط المنتخب المصري في تحقيق اي نتيجة ايجابية امام روسيا وخسر بثلاثية مقابل هدف وتعد خسارة متوقعة امام الرووس الذي يلعب امام جماهيرية ووسط ارضة ومنظم للعرس العالمي وهي الخسارة الثانية بعد سقوطهم امام الاراجواي بهدف في الدقيقة الاخيرة لعمر المباراة

وحتي ان تبدوا بعض الامال المتعلقة بوصول منتخب عربي الي الادوار المقبلة تبقي المعادلات الصعبة وصادمة بخروج كل المنتخبات العربية من الدور الاول بعد ماان شاهدنا حالات عدم التوازن وقلة التركيز والتكتل الدفاعي الذي

يولد الاخطاء الجسيمة الذي حدث لتونس امام انجلترا ومصر امام الاراجوي والمغرب امام ايران واخطاء التمركز وقلة التغطية وبدوره كلف الاخضر السعودي خماسية حارقة امام الرووس

هنا يجب الاعتراف بان تلك المنتخبات مازالت بعيدة عن مقلرعة عنلاقة القارة الاروبية وامريكا الاتينية بخلع ثوب الرهبة والخوف والابتعاد عن الكرة التقليدية والذهاب لمقارعة تلك المنتخبات بالاساليب الممنهجة والحديثة

وهذا لايمنعنا ان نعترف بان مباراة المنتخب الاماني امام المنتخب المكسيكي تعد من اجمل واروع وامتع مباريات كاس العالم التي لعبت مؤخرا في السنوات الاخيرة من عامل السرعة والتنظيم الدفاعي والتحول السريع من الدفاعات الي الهجوم والمفاجاة التي فجرها منتخب المكسيك امام المانشافت الالماني بهدف حكي روعة وقوة المنتخبين وترشيح المكسيك في الوصول الي ابعد المراحل في مونديال روسيا 2018 اذا سار علي ذات الدرب في المباراة التي كسبها امام المانيا علي الرغم من خسارة بطل العالم يبقي المنتخب الالماني احدي الفرق المرشحة للفوز بكاس العالم 2018

اسوار قصيرة

البرازيل خيب التوقعات بعد تعادله المخيب امام سويسرا ء بهدف

روسيا الاراجواي الاقرب الي المرحلة المقبلة

كريستيانو تفوق علي ميسي واحرز هتريك في شباك اسبانيا وعاود مغازلة الشباك امام المغرب ليتصدر قائمة الهدافين في روسيا 2018 بااربعة اهداف



امسح للحصول على الرابط
بواسطة : حسين جلال
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:0 السبت 26 سبتمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019