• ×
الخميس 1 أكتوبر 2020 | 09-30-2020
حسين جلال

عصية قوية ياتبلدية

حسين جلال

 0  0  1262
حسين جلال



*علي رغم من حشد مدرب هلال الابيض ابراهومة كل الاليات والادوات الفنية لاسقاط الهلال العاصمي والحاق به اول هزيمة في الدوري الممتاز بعد واحد خمسون مباراة علي ساحة التنافس المحلي الاانه فشل في تحقيق ذلك علي ملعبه ووسط جمهوره رغم تقدم فريقه بهدف السبق للاعبه ابكرسليمان اثر الخطاء في العمق الدفاعي مابين متوكل كولا وحسين الجريف لم يتعامل كولا مع الكرة وابعادها بالصورة لم يتواني في ايداعها شباك جينارو وساعد علي ذلك سيطرة فريق التبلدي علي منطقة المناورة من جانب الغاني نيلسون لازجيلا والنيجيري سي شيخ وفيصل موسي ومساندة مفضل الخطوط الامامية

*خط وسط الهلال كان مختلا بعض الشي وان كان الشغيل في افضل حالاته عكس ابوعاقلة تماما الذي افتقد كثيرا الي القوة البدنية وعاب علي الفريق فقدان وانعدام السرعات الهجومية المطلوبة لابتعاد مدثر كاريكا لفترة طويلة عن مستواه المعهود واهداره الي فرصتين كانت كفيلة بعودة الفريق بالنقاط الكاملة

*خبرة بشة وتحركاته المناسبة بجانب مشاكسة البرازيلي جوفاني خاصة في ثلث ساعة الاخيرة ومن خلالها استطاع الهلال معادلة النتيجة في الاوقات الحاسمة خاصة في الشوط الثاني الذي استنفذ من خلاله الفريق المضيف اللياقة البدنية التي ساعدت ابناء شيكان *في الشوط الاول علي ضغط الهلال وفتح الثغرات عن طريق الجانب الايسر الذي لعب عليه محمود امبدة وكانت المساحات التي يلعب عليها خالية شكلت خطورة علي مرمي جمعة جينارو الذي استبسل كثيرا في صد اخطر من فرصة بجانب يغظة حسين الجريف و تصحيح اخطاء كولا في العمق اضافة الي اجتهاد الطرف الايمن السمؤل في المدافعة وزيادة الطلعات الهجومية

التي لم تنجح في تغيير نتيجة التعادل بهدف لكل من ليتمسك الهلال بالصدارة مرتفعا الي 27 نقطة بينما ارتفع هلال الابيض الي 18 نقطة في المركز الرابع

اسوار قصيرة

*المباراة التبلدي اظهرت سلبيات عديدة للفرقة الزرقاء خاصة في المناطق الخلفية في العمق والطرف الايسر اضافة الي البط في منطقة المناورة وانعدام التحول السريع الي المناطق الهجومية

افتقد الهلال كثيرا الي السرعات في المناطق الحيوية بسبب اصابة الصادق سلش وتراجع مستوي مدثر كاريكا المريب الذي حير عشاق الفنيلة الزرقاء وانخفاض مردود شيبولا بداعي الاصابة

*الهلال يحتاج لمباراة بركان المغربي الي روئية فنية ساقبة وقراءة الخصم في طريقة لعبه خاصة في عدم الاندفاع كليا ولا الركن الي المناطق الخلفية كما شاهدناه امام اكوا النيجيري في مباراة العودة

*نتمني ان يستفيد محمد الطيب من المباراة التي لعبت علي قلعة شيكان لتكون خير ذاد للهلال للعودة بنتيجة ايجابية ومرضية تسهل من مهامه لصعود الي دور الربع نهائي

سور اخير

كلما داعب الكري جفن عيني *هزني الشوق واضناني الغياب

ننشد الوصل قد يكون قريبا *هل علي العاشقين ثم حساب

غدا تنبت الرياض زهورا *ويعود الهوي لنا والشباب

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : حسين جلال
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:0 الخميس 1 أكتوبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019