• ×
الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 | 09-21-2020
سيف الدين خواجة

العميد سليمان ...رجل اضاعه الهلال !!!

سيف الدين خواجة

 0  0  1284
سيف الدين خواجة

هل تذكرون مجلس اللوردات برئاسة الزعيم الطيب عبد الله ويومها هللنا وكبرنا لهذا المجلس واعتبرناه مجلس راس دولة داخل دولة وهو حقا كان كذلك من حيث الاسماء والمقامات وكان من بينهم العميد سليمان محمد سليمان عضو مجلس ثورة الانقاذ الرجل استلم القطاع الرياضي وبدا في عمل مخطط اداري دقيق وحصيف لادارة هذا القطاع بما فيه اللاعبين وهو مخطط كان سينهي الي الابد المطالبات والمتاخرات لانه جعل لكل لاعب صفحه بها كل مستحقاته حتي علاج الدرجة الاولي الاقرب مثل الابوبين والاخوان وحتي لوازم الافراح والاتراح وسيدفعها مقدما بحيث حين تحدث المناسبة يكون اللاعب سلفا استلم تراكميا ما يساعده في تحمل نفقات المناسبة وهذا النظام بدوره كان سيعلم اللاعبين الانضباط والادخار من ناحية اخري ولم يغفل هذا النظام الجزاءات والمكافات وحددها بدقه بحيث في نهاية كل شهر اللاعب يستلم شيكا بصافي مستحقاته واذا اراد المراجعه يكون من السهولة بمكان مراجعة القائمة واستدراك الاخطاء في الشهر التالي وحقيقة سعدنا ايما سعادة لهذا النظام الذي كان سيحملنا تدريجيا للاحتراف من ناحية ومن ناحية ترتاح الادارة من الصداع المزمن في مطالبات اللاعبين ولكن اه من لكن ادرك الزعيم الطيب بخبرته وذكائه ان هذه الطريقه ستخرج القطاع الرياضي من تدخلاته الادارية والمزاجية احيانا فهو يعيش زعامه مستحقه بكل عنفوانها ولا يريد لاحد ان يخطف عنه الاضواء او يزاحمه في ذلك او في سيطرة موارد النادي فما كان منه وهو الاداري المحنك صاحب البصيرة النافذة والرجل الخارق الذي يقرا افكار الاخرين قبل النطق بها وادرك بحاسته السادسة كيفية التخلص من هذا الرجل المخلص المنظم فما كان منه والا وقام بشطب اللاعب ابوشامه نجم الفريق الابرز في ذلك الحين ودون علم العميد سليمان رئيس القطاع وهو يدرك شخصية العميد الذي لن يقبل مثل التخطي فما كان من العميد سليمان الا ان قدم استقالته واعتزل العمل الرياضي نهائيا ومن يومها والعميد محتجب عن الاضواء الرسمية والرياضية
ولو كان الكاردينال يحتاج لرجل يريجه من القطاع الرياضي بتنظيم دقيق ويحمل عنه هذا الهم الثقيل الذي تنوء بحمله الراسيات حتي يتفرغ الريس لاعماله لمزيد من النجاح علي الصعيدين فما عليه ان يرجع للعميد سليمان ليعود لرئاسة القطاع الرياضي بالنادي واعتقد ان الرجل سيقبل لانتفاء الاسباب والمسببات التي عرفها في وقتها وما عاد لها وجود الان مما سيحدث نقله نوعية في ادارة الفريق فهل يسمع كلامنا الرئيس الكاردينال لمصلحته ومصلحة الكيان فالرجل سيحل كثيرا من المشاكل العالقه لانه محبوب من كل الاقطاب حتي اؤلئك الذين خارج السودان وستعود للكيان من ناحية اخري وحدته المفقودة الان والتي يستفيد منها الذين لا يرقبون الا ولا ذمه في الهلال ولا تهمهم الاجيوبهم وما يكنزون نتمني ان نري الرجل القامه سليمان في الهلال لمصلحة الجميع وان اراد الريس طريقا اليه لو تعنت فيستطيع ان ياتيه عن طريق عمنا الاعلامي الكبير عبد الله الحسن بمدني وكلامهما محب للهلال وهذا رجل اعلامي ايضا يعرفه الدكتور محي الدين تيتاوي فهل نتعشم ان نري الرجل قريبا في القكاع الرياضي بدل عدم الاستقرار الذي يعيشه القطاع علي طريقة ( القيد حرن ) !!!
نامل ذلك وبالله التوفيق .
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : سيف الدين خواجة
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:0 الثلاثاء 22 سبتمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019