• ×
الأحد 27 سبتمبر 2020 | 09-26-2020
محمد احمد سوقي

نجاح كبير لاجتماع شعبة الاعلام بالاستشارية والأقلام الهلالية

محمد احمد سوقي

 0  0  1262
محمد احمد سوقي

الاتفاق علي توظيف كل المنابر الهلالية للمعركة الفاصلة أمام ليسكر
اختلاف الآراء ظاهرة صحية والمطلوب الابتعاد عن الاساءة والتجريح
حقق الاجتماع الذي عقده السيد علي فقيري رئيس شعبة الاعلام بالهيئة الاستشارية مع الاعلام الهلالي بحضور السيدين عبدالمنعم عبدالعال واحمد دولة بمشويات الواحة بالخرطوم "2" نجاحاً كبيراً اتفق فيه الجميع علي توظيف كل المنابر الهلالية لدعم الفريق معنويا لتخطي ليسكر في معركة يوم الثلاثاء القادم وحشد الجماهير لهز الارض تحت اقدام الخصم بالتشجيع الصاخب والهتاف الداوي حتي يتحقق النصر الذي يؤهل الهلال للوصول للمرحلة القادمة.
وافق الاجتماع على عقد شعبة الاعلام اجتماعاً مع الرابطة المركزية وبقية الروابط لاستنفار الجماهير لاداء دورها في حث اللاعبين لبذل كل مايملكون من جهد وقدرات لتعويض الخسارة وانتزاع الفوز.
كذلك تم الاتفاق على الاتصال بتلفزيون السودان والاذاعة القومية وقناة الهلال وقناة الملاعب والاذاعة الرياضية وبقية الاذاعات الرياضية لتخصيص برامج تعبوية للمباراة والنزول للشارع لاجراء استطلاعات وسط الجماهير لدفعها للحضور للجوهرة وجعلها مرجلا يغلي تحت اقدام المنافسين الذين سينتزع الهلال الفوز منهم عنوة واقتدارا.
وافق الاجتماع علي الاستفادة من الحضور الكبير لحفل ذكرى عبدالمجيد منصور بنادي الشرطة في الحشد والاستنفار لهذه المباراة الفاصلة.
اكدت المنصة والزملاء الملبين للدعوة ان الهدف من الاجتماع هو الاستفادة القصوى من الستة أيام المتبقية على المباراة في حشد الجماهير وتفجير طاقاتها لتواصل التشجيع بقوة حتى يتحقق الفوز باكثر من هدفين نظيفين مشيرين الى انه من حق أي صحفي هلالي ان يعبر عن رأيه ووجهة نظره في اطار النقد الهادف والطرح الموضوعي بعيدا عن أي تهاتر او اسفاف او تجريح شخصي.
دعت المنصة بمواصلة عقد الاجتماعات التشاورية مع الاعلام الهلالي الذي يعتبر راس الرمح في تعبيد الطريق نحو التطور بالاراء المستنيرة ومعالجة السلبيات والاخطاء بالنقد البناء.
سجل الإجتماع صوت شكر للقطب الهلالي وعضو الهيئة الإستشارية معتصم الحاتي على إستضافته للقاءات الهيئة وتقديمه للضيافة بكرمٍ فياض.
وأخيراً يجب ان لا يساء تفسير هذا الاجتماع بإخراجه من سياقه وفكرته التي هي عمل هلالي خالص قصد منه وقوف الجميع خلف الهلال في معركته الفاصلة وليس لدفع البعض لتغيير آراءهم ومواقفهم، فكل شخص حر في قناعاته وطريقته لخدمة هلال الحرية والديمقراطية الذي هو نادي الاراء المتعددة ووجهات النظر المختلفة علي كيفية ادارة الهلال وليس على الهلال الكيان الذي يعشقه ويهواه اكثر من 20 مليون هلالي يجمعهم حبه والولاء لشعاره والعمل من أجله والتضحية في سبيله، ولذلك فمن حق أي صاحب قلم ان يختلف مع المجلس وأن يكون له رأي في الفريق والجهاز الفني وان يتحدث عن الاخطاء ويطالب بالاصلاح من أجل مستقبل حافل بالانتصارات والانجازات ،فكل المطلوب ان يكون الرأي موضوعياً من أجل الحقيقة والمصلحة الهلالية وان نبتعد قدر الامكان عن التجريح الشخصي والطعن في الشرف والاتهامات الجائرة حتى نهيئ المناخ للتلاقي ونرسي ادب الحوار الهلالي الذي عرف عبر التاريخ بالمنطق والموضوعية والمصداقية.
ان الاختلاف ظاهرة طبيعية وصحية ويستطيع أن يساهم في معالجة المشاكل وتصحيح الاخطاء وتحقيق الانجازات ولكن الظاهرة غير الصحية ان يحول البعض القضايا العامة الى قضايا شخصية ويعمل علي تصفية خلافاته على حساب مصلحة الهلال التي ينبغي ان تكون فوق كل اعتبار.. وغني عن القول ان الهلال للجميع وبالجميع ومن اجل الجميع ودون تمييز بين هلالي وآخر الا بالجهد والعطاء وليس بالموالاة او المعارضة التي لايفترض ان تكون معياراً لتقييم أي اداري أو اعلامي أو مشجع والذين يجمعهم الولاء للنادي ولايفرقهم الولاء للقيادات والتنظيمات.
جهد اللجنة العليا لاحياء ذكرى قاهر الظلام وصل مراحل متقدمة
وصل الجهد الذي تقوم به اللجنة العليا لاحياء ذكرى عبدالمجيد منصور مراحل متقدمة في كافة المحاور وعلى مستوى كل اللجان التي شارفت على الانتهاء من عملها وبكفاءة عالية، فالصالة والضيافة بنادي الشرطة جاهزة، والدعوات تم توزيعها، والفيلم الوثائقي تمت منتجته ،ودروع التكريم تم الفراغ منها ،وموكب الروابط الذي سيستقبله الفريق عبدالرحمن سر الختم بالمقابر اكتملت استعداداته، ومعرض الصور المصاحب للاحتفال شارف على الانتهاء، وبرنامج الحفل أعدت فقراته ،وفرقة الصحوة جاهزة لتعطير الاجواء بالمدائح والأناشيد ،واللجنة العليا التي ستكون في استقبال المدعويين أعد لها شال ابيض عليه شعار الله الوطن الهلال وكتب عليها الذكرى السادسة لرحيل قاهر الظلام وصورة معبرة للراحل عبدالمجيد وهو يتحدث في إحدى الندوات الهلالية، كما اعدت اللوحة الخلفية للمنصة على مساحة كبيرة عليها صورتين كبيرتين للراحل عبدالمجيد ومكتوب عليها اللجنة العليا لاحياء الذكرى السادسة لرحيل قاهر الظلام . اضافة لشعار الاحتفال (قاهر الظلام يضئ سماوات الوحدة الهلالية)، وعملية التوثيق على أهبة الإستعداد لتسجيل هذا الحدث التاريخي.
ولم يتبق بعد هذا الجهد سوى دعوة الزملاء الصحفيين للمشاركة في انجاح هذه الذكرى التي تعتبر علامة فارقة في تاريخ الهلال وتأكيد علي الوفاء والتقدير لكل من بذل جهدا او دفع مالاً أو قدم فكراً في سبيل رفع راية الهلال، إضافة لترسيخ قيم الادب الهلالي المتوارث في تكريم أهل العطاء من الاداريين واللاعبين والمشجعين.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : محمد احمد سوقي
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:0 الأحد 27 سبتمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019