• ×
الإثنين 28 سبتمبر 2020 | 09-27-2020
حسين جلال

مااجملك يامنتخب بلادي

حسين جلال

 0  0  2153
حسين جلال



طاوع منتخبنا كل الظروف والمتاريس في بطولة الشان بالمغرب عندما ابعد المنتخب الزامبي المرشح الاول للوصول الي دور النصف نهائي لمنتخبات المحليين بهدف سيف تيري الذي رواغ قلب الدفاع الزامبي اثر التمريرة الراسئية الرائعة من صاحب المجهود الوافر في الشوط الاول معاذ القوز وبدوره لم يجد سيف اي صعوبة للوصول الي الشباك الزامبية ليضع الهدف الوحيد السودان ضمن المنتخبات الاريعة في البطولة بالمغرب في مباراة تكتيكية في المقام الاول اجاد من خلال مجرياتها خط الوسط بقيادة ابوعاقلة ومحند هاشم التكت بجانب الشغيل وبشة ومن امام الستار معاذ وفي المقدمة سيف تيري علي الرغم من التحفظ الواضح لمنتخبنا والاعتماد علي قوة سيف في الهجمات المعاكسة شن المنتخب الزامبي الخطير العديد من الهجمات خاصة علي اطراف الملعب حيث اعتمد المنتخب الزامبي علي سرعة الهجمة والتحول السريع من المناطق الخلفية الي المناطق الامامية حيث امتاز ت زامبيا في الاستحواذ وبناء الهجمات بالصور الصحيحة و تنويع اللعب والحركة بدون كرة مع ذلك كان تمركز الخطوط الخلفية لمنتخبنا حاضرة بقوة من جانب بكري بشير وعمر سليمان في العمق مع التزام بويا والسمؤل بالمدافعة في اطراف الملعب وذادت ثقة الحارس اكرم الهادي الذي نجح في ابعاد اكثر من فرصة اكيدة للمنتخب الزامبي الذي عاب عليه قلة السيطرة في ختام الهجمة من ابرز الفرص التي اتيحت له ضلت طريقها خارج شباك مرمي اكرم في المقابل لم يستفيد منتخبنا كثيرا في زيادة الغلة التهديفية خاصة الثغرات الواضحة في العمق الدفاعي للمنتخب الزامبي حيث وجد كل من معاذ القوز وسيف تيري بعد الهدف الوحيد سوانح كانت كفيلة في اسقاط المنتخب الزامبي منذ بداية الشوط الاول لم تستثمر بالطريقة المطلوبة بعامل البط في نقل الهجمة واضافة الي اخطاء التحويل السريع في المركز وانهاء الهجمة بالصورة المطلوبة والاسيما سقوط منتخبنا في اخطاء نقل الكرة بالصورة الصحيحة في عملية التسليم والتسلم فكانت هي اكبر العقبات في الزيادة العددية في خط المقدمة
في الشوط الحاسم انخفض مردود منتخبنا فنينا بعامل نقص اللياقة البدنية وتعددت اخطاء الاستلام والتسليم مما اتاح الغلبة للمنتخب الزامبي الذي شن هجماته الكثيفة عن طريق الاطراف والعمق في ظل تراجع مجهود بشة ومعاذ القوز كثيرا عن شوط المباراة الاول وكان الضغط حاضرا من جانب الهجوم الزامبي الذي وجد فرص ثمينة علي بعد خطوات من مرمي اكرم لم تنفذ بالصورة المعتادة بسبب الضغط الذي الازم لاعبي المنتخب الزامبي في معادلة النتيجة وفي المقابل قام المدير الفني الكرواتي بتغيرات علي مستوي خط الوسط بخروج بشة ودخول مهند الطاهر وخروج التكت ودخول الطاهر الحاج رغم الضغط المتواصل لزامبيا واعتماد منتخبنا علي المرتدات التي لم تخل من خطورة ابرزها عرضية بشة قبل خروجه وتصويبة معاذ خارج الخشبات حتي انتهاء المباراة بفوز منتخبنا بهدف سيف تيري في الشوط الاول ليصعد السودان الي المربع الذهبي في بطولة امم افريقيا للمحليين للمرة الثانية في تاريخة منذ عام 2011 بالخرطوم في البطولة الثانية التي نظمها السودان وفاز بها المنتخب التونسي علي منتخب انجولا في النهائي بثلاثية
اخر الاسوار
مخزون اللياقة البدنية اضر بمنتخبنا كثيرا في الشوط الثاني مع ذلك لم تستفيد زامبيا من ذلك
المنتخب يحتاج الي جراءة هجومية اكثر في المباراةالقبل نهائية
مبروك منتخبنا التاهل الي الدور القبل نهائي في المنافسة وعقبال البطولة




امسح للحصول على الرابط
بواسطة : حسين جلال
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:0 الإثنين 28 سبتمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019