• ×
الخميس 1 أكتوبر 2020 | 09-30-2020
كبوش

(باني) لن يبني شيئا للممتاز..!!

كبوش

 0  0  1040
كبوش

> التأم شمل كتلة الدوري الممتاز امس للتقرير بشأن اقامة النسخة الجديدة لموسم 2018 ما بين الرفض.. والقبول. > قبل الخوض في تفاصيل الاجتماع او التطرق له نريد ان نذكر الاخوة في اجتماع الامس بأن كتلتهم هذي.. قدمت الاخ المهندس الفاتح باني ليكون ممثلها في مجلس الادارة.. وهذا (الباني) هو نفسه الذي مرر المقترح الذي يريده البروفيسور كمال شداد. > اي (جقلبة) في هذا الموضوع لا طائل منها.. طالما ان صاحب المقترح هو البروف شداد وهو لن يتراجع عن هذا المقترح.. مالم يعرف قوة هذه الاندية ومدى اتفاقها على قلب رجل واحد. > في الكواليس التي تسبق اجتماعات مجلس الادارة عادة.. كان هناك اكثر من رأي مخالف لما يريده البروف وقد تبناه (رجال كبار) واصحاب مقاعد عليا في الاتحاد.. الا انهم.. للاسف الشديد.. لم يكونوا في الموعد وانحازوا للمقترح الذي يفرغ المنافسة من معانيها العليا التي لا تقدمها كمنافسة للعدو والركض والحصول على التاج الاوحد الذي ظل رهيناً للهلال والمريخ فقط.. بل تعمل هذه المنافسة على رتق النسيج الاجتماعي واشاعة ثقافة السلام في ربوع الوطن المترامي.. وهي لن تقدم لهذا الوطن شيئا اكبر من هذا لان المنظومة العليا لا يهمها ان نال السودان بطولة الامم الافريقية او حصل الهلال على تاج الابطال.. هذه الاحلام باختصار شديد ستظل عصية علينا لن تتحقق ابداً ابداً.. سواء اجري الدوري الممتاز من مجموعة واحدة او خمسين مجموعة.. لن يحدث جديدا اذا لعبت المنافسة بـ18 فريقا او تم التخفيض الى 14 فريقاً.. ليست هذه هي المشكلة التي اقعدتنا.. لان شداد الذي ترفع له القبعات هنا وهناك لم يأت من كوكب آخر.. هو نفسه شداد الذي كان قائداً للكرة السودانية في ايام كساحها وهزالها قبل قرارات النكسة الكبرى التي احالته الى المعاش الاجباري وجاءت بمعتصم فذهب شداد وجاء شداد والحال هو ذات الحال. > ليس هناك دوري.. وليست هناك قيمة للدوري.. بدون الهلال والمريخ.. يصعد الصاعدون ويهبط الهابطون.. وتظل الكرة السودانية في جلباب الهلال والمريخ قبل ان ينضم لركب الاجادة والتميز الهلال الابيض والاهلي شندي والخرطوم الوطني.. لتصبح المنافسة جاذبة ومغرية.. يجتهد من يجتهد ليصعد الى هذه المنافسة الكبرى.. ويحظى الصاعد بمواجهة هؤلاء العمالقة في موسم واحد.. يأتي الهلال.. ويذهب المريخ.. ياتي هلال التبلدي.. ويذهب الاهلي شندي.. لتظل تلك المدن التي ذكرتها في حالة انتعاش رياضي واقتصادي لم تصنعه السياسة ولا الثقافة ولا اي نشاط انساني آخر يستطيع ان يوحد الناس كما توحده الرياضة. > ماذا يفعل فريق مثل المريخ الفاشر او الهلال كادوقلي او ود هاشم سنار او الاهلي مروي بمنافسة لا يلتقون فيها بالعملاقين.. وماهى جدوي منافسة تصرف فيها الكثير من الاموال ما لم يكن هناك عائد كبير من وجود الاندية الجماهيرية التي غالبا ما تسدد عائدات مبارياتها حسابات ومنصرفات كامل الموسم الرياضي لاندية الولايات من سفريات وتسجيلات ورواتب..؟ > في موسم 99 كان البروف كمال شداد هو الحاكم بأمره والقابض على مصير الكرة السودانية وقد جرب هذه العملية وقام بتقسيم الفرق الى مجموعتين.. فهل حدث شيئا.. خرج الهلال من دور الـ32 افريقيا وكذلك فعل المريخ.. وشهد المربع الذهبي الذي ضم الهلال والمريخ وحي العرب بورتسودان والموردة.. حالة الانسحاب الثانية في المنافسة بعد ان رفض المريخ المواصلة اثر خسارته من الهلال في مواجهة شهيرة. > شداد هو شداد بذات (الدقة القديمة) المليئة بالعناد والمكابرة.. لذلك لا نتوقع منه ان يتراجع الا اذا احس بقوة هذه الاندية.. مثلما احس بقوة الهلال عقب انسحابه الشهير في موسم 2008 من مباراة النيل بسبب قرار شداد المعيب ضد التجنيس.. يومها لم يستطع شداد ان يحاسب الهلال واعاده الى المنافسة بالقوة الجبرية لان الهلال على حق.. بالدستور والقانون والحجة القوية. > 18 نادياً الآن امام محك تاريخي.. واذا انتظرتم (باني) فلن تبنوا وجودكم.. ابداً.. ابداً. فيء اخير >يؤدي منتخبنا الوطني مساء اليوم مباراة للذكرى امام نظيره المغربي صاحب الارض والجاهزية والكعب العالي في البطولات الافريقية.. وهي فرصة عظيمة امام اخوة الغزال مهند الطاهر لتأكيد احقيتهم وجدارتهم بالتواجد في ربع النهائي.. وذلك بتقديم مباراة افضل واجمل امام خصم كبير.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : كبوش
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:0 الخميس 1 أكتوبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019