• ×
الأربعاء 28 يوليو 2021 | 07-27-2021
رأي حر

عودة نانا عبد المجيد للكتابة

رأي حر

 0  0  2860
رأي حر

هكذا تربت على جملة عظيمة من ابيها الذى كان يعتبر احد رجالات الهلال الاوفياء فى زمن قل فيه الوفاء للكيان الهلال جملة حب الهلال من النور او الطاقة الفعالة فى التوهج الذاتى انطلقت نانا عبد المجيد منصور تقول ما يجوش وما يفيض فى واقعها وزمانها وعاطفتها اتجه الكيان الهلال وفى كل المحافل الهلالية التى شاركت فيها كانت مشاركتها بمثابة اللون الخاص الذى يتقدم فى المشهد الاحتفالي والصورة الجمالية بامتيازوالمفارقة فى مسيرتها المرضعة بالنجاحات والابداع انها اجادت الكتابة الصحفية بلونية متفردة فى الشان الاداري بلغة بسيطه جعلت لها معجبينها وهى تدرك دون غيرها بان الادارة الجيدة فى كل المواقع الرياضية هى الاخلاص من الازمة الرياضية .وصولا الى ارتباط اسمه بعض البرامج الاذاعية . نافذة تعتبر نانا عبد المجيد ذات لونية فى الكتابة تبحث عن الجوهر والمعنى والاساس الذ ي يحدد مسار الفعل الادارى لتطوير العمل الاداري بالاندية وثانيا يشكل اللون حركة نشاط واسعة ممتدة ف الافق اللامتناهي التي تسير عليه كاتبة العمود الرياضي جيث ينبع من تشبعها بامور الهلال وهي من اكثر مهيرات الهلال متابعة لعشقها الهلال لانه من بيت هلال اصيل وقد تكون اول كاتبة رياضية واذاعية تترجم احاسسها من خلال الكتابة والصوت لانها اول امراة تدخل المجال الرياضي وهى ابنة رئيس للهلال . كانت نانا عبد المجيد تعلم الولوج الى المجال الرياضى يستدعى الكثير من الجهد الجبار والقدرة الكبيرة للكاتبة ومجرد حدوث هذا الشعور يجد الكاتب نفسه امام حالة يصعب توصيفها بشكل نهائي فيواصل بحثه الخاص وفق اصول يرتضيها اولا يرتضيها لنفسه ومن ثم تتوالد الصور التي تفرض نفسها عل القائمون علي امر امانة المراة بنادى الهلال بان يتخطى اختيار تلك الابنة لقيادة امانة المراة بنادى الهلال بعد ان تم ترشيحها من كبار الهلال لدورها وتواجدها فى كل مناسبات الهلال ولسيرة والدها قدم الكثير من اجل الهلال عرفانا له ولى تاريخه الكبير نافذة اخيرة تمتلك نانا عبد المجيد كل ناصية منصب امينة المراة فى الهلال دون غيرها و خروجها من بيت هلالى وتواجدها فى كل المحافل الهلالية لنادى الهلال وهى متزنة وهادئة وقليلة الكلام . ما دعانى الى الكتابة عن الاستاذة نانا عبد المجيد منصور الولا انفرادها فى الكتابة الرياضية دون صحفيات جيلها واللتزام بالخط الادارى والعمل على ضربه بعمق حتى يتم تطويرها بصفة خاصة بالهلال وعامة فى المجال الادارى الرياضي .باسلوب متمكن ذات اثر عميق وهى تقدم تجربة والدها للوسط الرياضي وكيف كانت مسيرته التى بدات بنادى الهلال وكيف زرع فيهم حب الهلال دون مهاترات ماجعل كل مهاتر فى تاريخ رئيس الريئس الهلال الراحل عبد المجيد منصور ان يحترم تلك الكاتبة وهى تسرد عبر احرف وكلمات مسيرة ابيها بتجرد ونكران خاتمة لم اتباع نانا عبد المجيد عبر الاذاعة ولكن اهمس فى اذنها بان الكاتبة عبر الصحافة المقروءة هى انجع توصيل الفكرة عن الادارة وادبها وفنونها لذلك يجب العودة لها حتى يكتب التاريخ ان هناك كاتبة متميزة تطرح افكار والدها فى الادارة لما شاهدته وشبت فيها من ادب الادارة وكيف كان يعانى والدها منها ولكن فى حب الهلال بذل كل غال ونفيس من اجل توصيل رسالة لامة الهلال وقد كان له ما ارد . من خلال التابين له كل عام تتسابق فيه الوجه الهلالية الوفية لقيامه لانه يعتبر من اعمدة نادى الهلال لان مواريث وقيم الهلال دائما تنادى بالوفاء لاهل العطاء

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : رأي حر
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019