• ×
الأحد 27 سبتمبر 2020 | 09-26-2020
كبوش

رسالة

كبوش

 0  0  1455
كبوش

السلام عليكم الاخ الكريم/ الاستاذ.. ايمن كبوش
عبر عمودك المقروء.. افياء.. اراسلك ردا لما ورد بالافياء.. وجاء فيه: (سؤال من الاسئلة التى فى حياتنا.. لماذا يفتتح اشرف الكاردينال (جوهرته الزرقاء) يوم 18/1/2018م دون ان تكتمل بالشكل الهندسي الذى قدمه للناس؟
السؤال منطقى.. وطبيعي.. يمكن ان يطرحه أى هلالي مشفق.. او حادب.. او مغرض حتى.. دون ان (يتململ) غلاة (الكرادنة) بقيادة.. ميرفت عبده.. تاتشر.. محمد السر.. عبيد الطيب او عبيد بترى!!!). انتهى.
الجزئية اعلاه كانت كما اسلفت من عمود الافياء.. اخوتى الكرام الذين ذكروا اسمى مع اسمائهم.. يستطيعون ان يكاتبوك ان ارادوا ولكنى اود ان اكتب لك.. ليس هناك ما يدعو (للململة) اخى الكريم.. السؤال حق مشروع لكل رياضى بل كل شخص.. فلو كانت هناك (ململة) فهي قطعا لتحرقنا شوقا لوقت الافتتاح.
تأييدنا لاشرف الكاردينال جاء اولا من باب آداب الهلال وقيمه واللتان تفرضان علينا تأييد كل من يعتلي كرسي الرئاسة منتخبا.. فالكاردينال.. رجل اختارته جماهير الهلال التي منحته اصواتها الانتخابية.. سبق له ان رشح نفسه ولم ينل ثقة الناخبين.. وحينها نال الثقة الامين البرير.. فاحترم الكاردينال ذلك.. ثم عاد مجددا مرشحا نفسه.. ونالها.. ووعد القواعد الزرقاء عبر برنامجه الانتخابي المطبوع.. فصدق في الذي وعد.
رأينا جميعا كيف ناطحت اعمدة الجوهرة الزرقاء الخرصانية سماوات ام درمان.. واتبعها ملحقات تمثلت فى مشفى الاصابات.. وفندق اللاعبين.. وقناة الهلال التى اصبحت منافسا شريفا لكل فضائيات وطننا الحبيب.. وبرامجها الجاذبة والمتنوعة.. من بعد فضل الله.. بفضل مديرها.. زميلتك فى مهنة المتاعب.. والبحث عن الحقيقة.. مهنة الصحافة.. زميلتك.. الاستاذة/ فاطمة الصادق.. ولا ننسى اللبنات الاولى للاستاذ/ الشفيع عبد العزيز.
ثم كان اخى الكريم.. استاذ/ ايمن.. التمدد فى النادى وعمليات الهدم التى طالته ليستخرج كنز لنا فى المسرح وحوض السباحة وزيادة عدد الملاعب الرياضية بداخله.. لذا كانت عملية الهدم لبناء الجدار من جديد.. ولا نقول للكاردينال لوشئت لاتخذت عليه اجرا.. حتى لا يقول لنا هذا فراق بينى وبينكم.
ووعود اخرى.. الاكاديمية.. والاذاعة.. والنادى العائلى.. قطعا نصدق ذلك.. لأنه صدقنا فى الاولى.. أفلا يصدقنا فى الثانية؟
لذا: لن ( نتململ) من السؤال.. ولسنا من غلاة الكاردينال.. بل من
لذا: لن ( نتململ) من السؤال.. ولسنا من غلاة الكاردينال.. بل من مناصريه ومؤيديه بالحجة والمنطق.
والاعمال التى قدمها هذا الكاردينال للهلال.. تجعلنى وتجعل كل من يقف خلفه مؤيدا ومناصرا.. يقف على ارضية صلبة.. لا على رمال متحركة.
وسنظل ندعمه ان حيينا طالما هو رئيسا لمجلس ادارة نادى الهلال ويدفع من المال ما نراه منشآت وفرقا رياضية مختلفة.
اشكرك اخى الكريم على حسن مطالعة مقالى.. واتمنى ان اكون قد اصبت فيه واوصلت فكرتى. فان كان ذلك .. فهو من فضل الله ولله الحمد. وان كان غير ذلك.. فمن نفسى والشيطان.. واسأل الله ان يؤجرنى فيه اجر المجتهد.
محمد السر
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : كبوش
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:0 الأحد 27 سبتمبر 2020.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019