• ×
الخميس 23 سبتمبر 2021 | 09-23-2021
عبدالله القاضي

أتركوا هيثم مصطفى يبدأ عمله بهدوء وبدون ضغوط نفسية ؟!!

عبدالله القاضي

 0  0  3796
عبدالله القاضي

مازال لاعب الأهلي شندي ولاعب المريخ ولاعب الهلال السابق هيثم مصطفى الكرار يشغل بال الأهلة عامة وعشاق هيثم أو من يسمونهم بالهيثماب في مواقع التواصل الاجتماعي وكذلك في أعمدة بعض الصحفيين خاصة الذين تسببوا في النهاية المأساوية لهذا الفتى المعطون بحب الهلال وحب نفسه أيضا حتى أكون منصفا!! أقول هؤلاء الصحفيون الذين يكتبون اليوم عن هيثم المدرب ويشيدون به كمدرب وذلك قبل أن يبدأ عمله أكثر خطرا على هيثم من نفسه الأمارة بالسوء !! عند بداية مشاكله مع مجلس الهلال ودائرة الكرة في عهد الأمين البرير ... كتبت مقالات أذكر منها (( أخشى على هيثم مصطفى من نهاية الأسطورة حسام حسن مع الأهلي !!! )) ((من اليوم وطنوا أنفسكم لهلال بدون هيثم مصطفى !!! )) ((هيثم مصطفى ... جاء يكحلها ... عماها وأضاع قضيته ))! ((ثمن الشطــب ... تصحيح المسار يا هيثم !! )) في كل هذه المقالات كنت أحذر هيثم من أن ينتصر لنفسه وعليه أن يكون حذرا في تصرفاته وحكيما في اتخاذ قراراته ولا يتسرع وأن لا يسمع للقيل والقال ولا ينقللأصدقائه الصحفيين كل ما يدور ويحدث له داخل الميدان أو الغرف المغلقة مع دائرة الكرة والجهاز الفني ... لكنه لم يسمع للناصحين ولم يستبين النصح إلا ضحى التسجيل في المريخ,وبدلا من أن يستشير كبار الأهلة وأصحاب الخبرات من قدامى اللاعبين أصبح يشكو همه ومشاكله للصحفيين والذين أوردوه المهالك وكتبوا نهايته الحزينة في صحفهم وعبر مقالاتهم ثم أنقلب بعضهم عليه وهاجموه وحملوه المسئولية فيما كل ما فعل وهو يذهب للمريخ ومن ثم الأهلي شندي ومازال البعض منهم يمشي خلفه كناصحين ومقربين له بينما الحقيقة هؤلاء قد يضيعون الرجل مرة أخرى وهم يكتبون بعواطفهم يوميا ويذكرونه بما مضى وأن عليه أن يثبت لمن ظلموه وعليه أن يبرهن لمن شطبوه وعليه أن يفعل ويفعل ويفعل لمن ظلموه وووالخ دون أن يجرؤ أحد ويقول له أخطأت!!
احد أكثر المقربين لهيثم مصطفى وأكثر من يثق فيهم هيثم هو صديقي العزيز الصحفي القدير قسم خالد , وبالرغم من أن قسم خالد يحب الخير لهيثم وللهلال لكنه في رأيي كان أكثر الناس تأثيرا على هيثم وهو ينقل كل ما يحدث لهيثم للعامة في عموده المقروء وذلك أن هيثم لا يترك شاردة ولا واردة إلا يوصلها لقسم وهو لا يتردد في نشرها وبالتالي يزداد القيل والقال وكثرة السؤال وسط العامة حتى تصبح مشكلة راي عام و تتراكم بعضها فوق بعض حتى صارجبلاعلى شفا جرف هار وما لبث أن إنهار بهيثم!!
اليوم هيثم مصطفى يريد أن يبدأ حياة جديدة ويبني مجدا جديدا لنفسه ويريد هيثم أن يكون هيثم آخر غير اللاعب الذي كان يوجه الكرة بقدميه حيث يشاء ويصيب قلوب المعجبين والعشاق وينتزع الآهات وينال التصفيق ويُحمل على الأعناق !! هيثم اليوم مختلف عن صاحب اللمسات السحرية والتمريرات الحاسمة .... هيثم سوف يقود لاعبين شبابكمدرب وهو يعلم أن لا أحد فيهم مثله مهارة ويعلم أن ليس بينهم والي الدين يرحمه الله ولا طمبل ولا كاريكا ولا كلتشي ولا قودوين ولا سادومبا !! هيثم يعلم أنه سوف يعاني ويعاني في عالم التدريب .. لكنه يؤمن بقدراته ويثق في نفسه وإلا ما خطا هذه الخطوة الكبيرة ولولا أنه يحب التحديات ما سلك هذا الدرب ولأكتفى بالمراحل السنية أو اتجه للإدارة , وقد كنت أنا أول من كتب عن قدراته الهائلة وإمكانياته الكبيرة وخبراته المتراكمة في دائرة الكرة بحكم مشاهدتي له عن قرب من خلال معسكرات الهلال والمنتخب وكتبت عدة مقالات طالبت فيها بتعيين هيثم مديرا للكرة وكان آخر مقال بعنوان ((الأسد يجب أن يكرم ويرتاح وهيثم الكرار هو بديله المناسب !! )) لكنه اختار التدريب على الإدارة .

بالكو
كتب صديقي قسم خالد في نهاية عموده المقروء إلى أن نلتقي ما يلي (( أتوقع أن يكون الأهلي الحصان الأسود للموسم الجديد ... بالتوفيق عزيزي هيثم في مشوارك الجديد وحان الآن لتثبت للذين ظلموك تلك الفداحة التي ارتكبوها في حقك وفي حق الكرة السودانية )) انتهى كلام الأستاذ الحبيب قسوم !!
لاحظوا أحبتي القراء كيف يطلب قسم من صديقه الحميم أن يثبت لمن ظلموه ؟! ولا أدري ماذا يمكنه أن يثبت هيثم لمن ظلموه غير أن يؤدي عمله كما ينبغي ؟! هل يملك أكثر من أن يقدم فكره وخططه للاعبين أصحاب قدرات متواضعة ثم ينتظر ليرى ما يفعلون؟! هل هو سوف ينزل الملعب ليثبت لهم يا عزيزي قسم خالد ؟! هل يضمن هيثم النجاح ؟! هل شرط أن يثبت هيثم لمن ظلموه أنه أيضا مدرب ناجح أم ماذا تقصد بالاثبات هنا ؟! عندما بارك البعض ذهابه للمريخ ضاربا عرض الحائط كل نصائح وتوسلات العشاق كان هدفهم أن يثبت أنه قادر على العطاء لاعبا في الميدان وقد أثبت هذا فعلا ولم يكن أصلا في حاجة لإثبات ... لكن ماذا كان بعد أن أثبت أنه قادر على العطاء ؟! ألم يعود لرشده ويندم على تسرعه وتصرفه الأرعن وأدخل نفسه في صراع نفسي رهيب نتج عنه أن ترك عمله مع المريخ الذي يلتزم معهم بعقد يأخذ مقابله أجر ولزم داره ؟!
اليوم تريدونه أيضا وهو مدرب أن يتسرع ويندم ؟! هل تريدونه أن يدرب بعين واحدة ؟! عين على الأهلي وأخرى على من ظلموه ؟! عين مع الأهلى وعين مع البرير ؟!عين مع الأهلي وعين مع الهلال ؟!
إنني أحذر المدرب المبتدئهيثم كما حذرت اللاعب القائد هيثم قبل أن يتم شطبه ... عليك أن تنسى الماضي ... عليك أن تمسح من صدرك أي مواقف محزنة ماضية لا تجعل ماضيك يتحكم في حاضرك !!
أبدأ عملك وقلبك صافي ونفسك راضية بما نلته من حب وشهرة ومال ومكانة اجتماعية !! لا تجعل الانتقام يسيطر عليك ولا تجعل التحدي والنجاح في عملك من أجل قهر الآخرين ومن أجل إثبات ظلمك !!! لا تسمع لمن يذكرونك دوما بماضيك !!! لا تنفذ رغبات من يطالبونك دوما بإثبات أنك مدرب ناجح كما كنت لاعب ناجح .... هؤلاء يضعونك تحت الضغط النفسي ... هؤلاء يفشلونك قبل أن تبدأ ... هؤلاء يقتلون في نفسك بذرة المدرب قبل أن تنمو .... لا بد للبذرة أن تتوفر كل عوامل الحياة من الضوء والتربة الصالحة والماء حتى تنمو وتزدهر وتخضر .... وفر لنفسك بيئة صالحة من قلب نظيف لا يحمل حقدا على أحد وأصدقاء ناصحون لا مدمرين ولا طبالين ولا متلونين .... !!
أبدأ مهنتك الجديدة وأنسى مهنتك السابقة .... أو على الأقل أنسى أحزان وظيفتك السابقة ومراراتها حتى تنجح !! أعمل بجد واجتهاد وإخلاص من أجل فريقك ومن أجل نفسك عندها سيأتي التوفيق من الله إن توكلت حق التوكل على الله والإنابة إليه :قال الله تعالى عن شعيب )عليه الصلاة والسلام) : )) وَمَا تَوْفِيقِي إلاَّ بِاللَّهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإلَيْهِ أُنِيبُ (( [هود
ثم نداء أخير لعشاق هيثم .... عليكم أن تعلموا أن نجاح هيثم وفشله في مهمته الجديدة سيكون أيضا بأيديكم .... إذا كنتم ستفعلون كما فعلتم في الفترات الماضية من مقارنات بين هيثم وكل لاعب وبين كل تمريرة وموقف وستعملون بذات الطريقة ... وتدخلون في مقارنات بين هيثم المدرب وهيثم اللاعب وبين الكابتن وبين المدرب وتتابعون كل صغيرة وكبيرة عنه كما نرى اليوم حيث بعض الأهلة الهيثماب يتابعون تمارين الأهلي وينقلون صور التمرين عبر الوسائط ويكتبون ويعلقون ويشيدون به بل دخلوا في صراعات مع بعضهم البعض بين من يمجد هيثم ويكتب عن نجاحه قبل أن يعمل وبين من يمنع ذلك في القروبات ... وهؤلاء لا يفعلون ذلك حتى مع تمارين الهلال ... هذا شيء لا يقبله عقل ... ولا أدري عندما يلتقي الهلال والأهلي لوجها لوجه ماذا سيكون موقف هؤلاء الهيثماب ؟! أقول لهؤلاء إنكم سوف تضرون هيثم مرة أخرى .... سوف تكونون سببا مباشرا في فشله كمدرب إذا لم تتركوه يعمل بهدوء بدون مراقبة وبدون مقارنات وبدون ضغوط !!!
هيثم لديه 17 عام من الخبرات المتراكمة وآلاف الحصص التدريبية نالها بيان بالعمل على يد عشرات المدربين من شتى بقاع الأرض ومن مختلف المدارس الكروية في التدريب ... لذا دعوه يبدأ حياته الجديدة بعيدا عن ماضيه ودون أن تشوشوا عليه فهو ليس في حاجة لإثبات أي شيئ غير أن يعمل ليعيش !!
baaalkooo@hotmail.com
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : عبدالله القاضي
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019