• ×
الخميس 23 سبتمبر 2021 | 09-23-2021
ياسر فضل المولى

هلال بشه وأبوي ود عشه

ياسر فضل المولى

 0  0  2083
ياسر فضل المولى

حب الهلال ظل فطرة .. وعشق الهلال ورثته عن والدي الذي كان شاهد عيان لمباراة الذهب وكاد يفقد روحه مع آخر كان بجواره علقت ملابسهما في السلك وذهب ذاك القمر إلى رحاب الباري عليه من الله واسع الرحمة والمغفرة، بينما أصيب أبي بجرح مازال أثره ... وكان ذلك يوم تسلقت الجماهير سياج الملعب إلى حيث تراصت البدور قاقرين وصحبه.
والدي أطال الله عمره هاتفني أمس والسعادة تتقافز بين كلماته والفرحة تعلو نبراته وبادرني بالقول والله الهلال أمبارح ريحنا راحة ماعادية ، تصدق مابلعت ولا حبة وكمان شربت الشاي بملعقتين سكر لكني أكتفيت بي حبتين شيبولين وسيموسايكلين . وزاد عليها بأبيات ارتجلها كما كانت أمه (عشه) تفعل إن فرحت أو حزنت.
وين ياناس الوصيف مشى
لاشفنا غربلة ولا تشتشة
كاكا طرح الدفاع و كشكشا
وشيبولا الحريف هرد الحشا
عمار أب زرد لبن العشا
وجمعه الوفي لازارو زول لاغشا

الأقمار أنوارها سطعت من عشا
وصاروخ سمؤال هد النجيمة ودشدشه

****
ورديت علي الوالد وقلت

يسلم هلالك نور الأنوار

ويسلم قلبك الحب ودار

ودالمجذوب منك غار

وودبشري غلبو المسدار

سوهندا الشاطره في البوبار

بي هلالها سيد الدار

سلمت الراية وقطعت المشوار
****
هلالنا يا ملك السيادة
ياحب قلوبنا
ونبع السعادة
ما بنملك لو تسافر الليق
ومابنخليك وقت الضيق
بنحبك نحن وأنت الصديق
****
الليلة نحن الفرح دفيق دفيق

وبشوف بي هناك اتصاعد حريق
ما أجمل الفرح حين يقترن بفرح الوالد ورقصات الأبناء وهتافهم، فالحمد لله قد نشأ أولادي على حب الهلال وحتى فارس إبن السنتين ونيف ردد مع إخوته ثيبولا ثيبولا ..... وكان يمتلي بالضحك والسعادة وهو يراني اتمايل مع ساق شيبولا وأجري متفادياً صاروخ سام 12 الذي حسبته سيخرج من شاشة بيتنا.... بالمناسبة جهاز رصد الصواريخ أشار إلى أن سرعة صاروخ سام 12 تجاوزت 12 ألف كم في الساعة وقياساً بسرعة (نمر) فهي تعادل سرعة نمور غابات أفريقيا بأكملها.
طول الغياب عن الكتابة منع الحروف أن تكشف حال دواخلي وتبوح بأسرار الفؤاد ...ضعف اللياقة التي شابهت لياقة علاء مزلقان وأمير دوران وصلاح النمر النعسان الفزعوهو بي نعسان ... هزمتني كما هزمت بكري برطعة وهزمت سيقان التش الدخل القش وماقال كش وهزمت بيبو المن الحسرة أخد نصيبو ...
نعم لياقة القلم هزمتني أمام هذا الفرح الذي غمر شوارع البقعة وغطى ربوع السودان وحواضره ... وكلكم تعلمون بما فيكم أهل الكوكب المشتعل أن البدر حين يضي حتماً تنطفئ النجوم.. وحين يهل الهلال حتماً تتلاشى الكواكب وتضج بالألق كل الفضاءات ...
حين ينتصر الهلال تهطل السحب دون وعد وتمني ... وتتلون الدنيا بالماء والخضرة والهلال الحسن ...حين ينتصر الهلال يتعافي الوطن من شدة الكروب وتخمد النيران في القطاطي والجيوب ... حين ينتصر الهلال تتطاول في المزارع السنابل والحبوب ويطيب مرضى الضغط من غير حبوب ... عمال الحر تزورهم هبوب ونسيم الروض يتراقص طروب .... رواتب الغلابه تملاً الجيوب .. غنيات بازرعة تغازل القلوب ... عذارى الحي خاتيات العيوب ..يطرزن علمنا ويجددن أملنا يعود لي بلدنا خيرو... تغادر ديارنا محنة خلتنا نحن مش نحن .. ترك في الخرطوم طيارة والقطر يصالح خطوط سيرو ..... وحتى الجنيه العيان بالصرعة يقوم لي حيلو يغالب الدولار أب صلعه ويجدعو جدعه ... حين ينتصر الهلال بيوت السودان تغادرها الكآبة ... وبيوت الحلة الهاجر شبابها تتزاحم تتراحم ... تتزاور تتعازم ... وأبو مروة البفزع بره وجوه يشد الضراع قوة وخوة... فمن غير الهلال يسعد الملايين ومن غير الهلال يستف حشاهن ويلدن حنين ...يضوي الهلال ويتعافى الوطن.
شكلها اللياقة رجعت لكن العمود حمولته زادت
جملة أخيرة :
رابطة الهلال في الرياض أبت جينات التواصل فيها إلا أن تمد عصب العشق بين رياض الخير وأم درمان العراقة وتعلن عن ليلة ساهرة بالخميس تتغنى فيها الٌأقمار مع ود الشيخ... وين ياناس هلالكم وينو أنا هلالي ياهو داك ظهر ....
فمن أراد أن تتلبسه السعادة ويغمره الفرح فليقابلنا باستراحة الدويش جوار إكسترا ...


امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ياسر فضل المولى
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019