• ×
الثلاثاء 3 أغسطس 2021 | 08-02-2021
احمد الفكي

الهدف الغالي يُسعد الجمهور المثالي

احمد الفكي

 0  0  5387
احمد الفكي


استضاف هلال الملايين في ملعبه الجوهرة الزرقاء مساء الأربعاء 22 نوفمبر 2017 نادي الخرطوم الوطني ضمن مباريات الأسبوع قبل الأخير لختام مسابقة الدوري الممتاز .
دخل الهلال المباراة بهدف محدد و هو كسب الثلاث نقاط و لكنه واجه فريقاً منظماً له من الدوافع ما يُمكنه من شرف مشاركة السودان في التمثيل الخارجي لبطولة الكونفدرالية ، و في المقابل هلال الملايين كانت له نظرته الخاصة في كيفية إيداع النقاط الثلاث في بنك الدوري لتضييق الخناق على منافسه المريخ الذي يحتل صدارة ترتيب الأندية مؤقتاً حتى موعد مباراة القمة مساء السبت القادم 25 من الشهر الجاري و هي ختام فعاليات مسابقة الدوري الممتاز 2017.
حقق الهلال فوزه المستحق على نادي الخرطوم الوطني بهدف أحرزه البديل الناجح المدافع عبد اللطيف سعيد بويا في الدقيقة 17 من عمر الشوط الثاني .
شكَّل دخول بويا في الشوط الثاني بديلاً عن جيبارا واتارا الذي تعرض لعامل الإصابة و كان ذلك التبديل يحمل عنوان رُبَّ ضارة نافعة حيث لم يكن مستوى أداء واتار بالأداء الجيد ، فدخل بديلاً عنه المدافع عبد اللطيف سعيد بويا في الشوط الثاني الدقيقة العاشرة ، فحمل معه السعد و السرور حيث أحرز الهدف الغالي الذي أسعد الجمهور المثالي ليرتفع الهلال بنقاطه إلى سبعة و سبعين نقطة ، ليُشعل مباراة القمة القادمة حيث يدخلها بفرصة الفوز فقط لا غير عكس منافسه التقليدي المريخ الذي يدخل المباراة بفرصتي الفوز أو التعادل ليحسم بطولة الدوري .
عادت الروح فعاد الآداء الجميل لفرقة الهلال الذي حقق فوزاً غالياً على الخرطوم الوطني بهدف عبد اللطيف بويا لتعود حُمى إثارة الدوري وحسم البطولة حتى موعد مباراة القمة و معرفة من هو بطل 2017 للدوري الممتاز .
* سيد الأتيام و الهبوط الحزين
الأهلي مدني .. سيد الأتيام حصد ما عدده 25 نقطة فقط في الدوري الممتاز جعلت منه أول فرق الدوري الممتاز التي هبطت و غادر الدوري الممتاز و الحزن قد اعتصر القلوب ليجعل مدينة ود مدني غائبة عن الحضور في الدوري الممتاز وهي المدينة التي كانت في يومٍ من الأيام إذا ذُكرت أنديتها لكرة القدم تعمل لها الأندية في بقاع السودان المختلفة ألف حساب .
هبوط سيد الأتيام لمصاف أندية الدرجة الأولى قد خلَّفَ الحزن في قلوب أبناء الجزيرة الخضراء و حاضرتها مدني . لا بُدَّ من عودة أندية مدني الإتحاد ، الأهلي ، جزيرة الفيل لمصاف الدوري الممتاز الموسم القادم
حتى لا يفقد الدوري الممتاز لكرة القدم السودانية بهاره .
* الهلال لا يعرف أن يأكل بيد غيره .
جمهور القبيلة الحمراء عاش في حلم وردي فحواه أنَّ المريخ قد ضمن بطولة الدوري الممتاز بسبب تعثر الهلال بالتعادل في فاشر السلطان أمام مريخ الفاشر و خسارته لنقطتين جعلت الفارق يتسع لصالح المريخ بتلك النقطتين .
حُلم المريخاب تمحور في هزيمة الخرطوم الوطني للهلال أو التعادل معه ليقيموا حفلات الفرح و الإبتهاج لحسمهم بطولة الدوري و هم في حُلمهم هذا يُمارسون الأكل بيد الغير وهذا ما لا يعرفه هلال الملايين فكان أن أكل بيده و هزم الخرطوم الوطني بالهدف الغالي الذي كم أسعد الجمهور المثالي .
* آخر الأوتاد :
مباراة السبت القادم بين الهلال و المريخ وهما في سباق للظفر بكأس الدوري كفرسي رهان و ستكون المفاجأة .. و للهلال كلمته التي ينتظرها جمهوره المليوني .. الدعوة لكم لمشاركتنا الفرح .
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : احمد الفكي
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019