• ×
الجمعة 26 فبراير 2021 | 02-24-2021
الصادق مصطفى الشيخ

برى والهبوط المدمر (4)

الصادق مصطفى الشيخ

 0  0  4709
الصادق مصطفى الشيخ


قلنا فى الحلقة الماضية ان اسبابا عديدة ادت لهبوط برى من الدرجة الاولى رغم عدم قناعتى بشرعية هذا المؤسم
ولاول مرة فى تقييم مسيرة الاندية يكون مجلس الادارة اقل نسبة من اسباب الهبوط بتوفير المال والاعداد المبكر والمدرب المقتدر
ويعاب على مجلس برى اذعانه للضغط الجماهيرى وطنين البعض الذى كان نتاجه تعدد المدربين واقالتهم بسيناريوهات متشابهه فلا يعقل ان يقال مدرب اشرف على تسعة مباريات لياتى بعده يكون تحت التدريب هو نفسه
وقد كان واضح شكل التكتل الخرطومى لاسقاط برى التى قال عنها على يوسف انها تمرض ولكنها لن تموت
لا ندرى تحديدا اسباب العداء الذى يقوده للاسف عضو مجلس الاتحاد الحالى محمود صالح الذى الب كثيرون بينهم ايضا قيادات بالمجلس يبدو انهم يسعوا لنيل اصوات الاندية الاخرى لانهم يعلموا ان برى التى يقودها على يوسف لن تكون مثل الاخريات تقبل بالهدايا او العطايا فى الانتخابات تتعامل بقناعة ولا يهمها موقف الاخرين
اما الشق الثالث يكمن فى اللجنة الادارية ومجلس الاتحاد الناقص والذى يبدو هو الاخر تعامل بالعواطف وسعى نفر منه نشر الفتنة فى صفوف نادى برى والموردة عقب واقعة حنان خالد الشهيرة التى اصطاد فيها الخبثاء ما عكر صفو العلايق فعلا لا قولا حيث ساندت الموردة الرسمية اندية منافسة لبرى فى الهبوط هذا بالطبع حقها ويصعب تحديد نوعية الوقفة رغم انها كانت معلنة ومن محسوبون على الموردة التى ناسف كما قال العزيز السر بخيت ان يصل الامر بين الناديين الكبيرين الى هذا الدركفى وقت كانوا فيه تؤام لم يكن هناك شباب ولاقوز وحتى الجريف كان ابعد ما يكون عن معمعة كرة القدم
فالذى اجج ما بين الجريف وبرى هو ذاته الذى فعل بين ب برى والاهلى واليوم الموردة بعد ان دخلت الزومة طرفا دون ان يكون مطلوب منها دور خاصة ان منسوبها هاشم خلف الله غير مرغوب فيه لرياسة اتحاد الخرطوم ولا مرشح الاهلى خالد هارون والفاتح التوم وان ترشحوا او توافقوا فيما بينهم ليكون الرءيس من بينهم على اعتبار انهم صانعى مجد بقاء اندية الخرطوم المهددة بالهبوط للدرجة الثانية فلن تقبل اندية امدرمان وبحرى حينها ستكون الموردة فى غاية الحرج
ونواصل


امسح للحصول على الرابط
بواسطة : الصادق مصطفى الشيخ
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019