• ×
السبت 27 فبراير 2021 | 02-27-2021
النعمان حسن

الاجواء فى القمة تضعف موقف السودان فى البطولة الافريقية

النعمان حسن

 0  0  2654
النعمان حسن





ما نشهده من اوضاع فى قمة الكرة السودانية والممثلة لها فى البطولة
الافريقية الكبرى التى لم يحدث ان حققها ايا منهما حتى اليوم ما نشهده
فى الفريقين لا يبشر باى امل فى ان يكون للسودان وجود معتبر فى البطولة
الافريقية حيث ان كلاهما يعانيان من اوضاع تخصم من اعدادهما لتحقيق
حلم السودان فى ان يسجل اسمه لاول مرة بطلا لافريقيا والمؤسف ان ما يضعف
موقف الفريقين مسؤلية كل الاطراف المعنية عن تهيئة واعداد ممثلى الكرة
السودانية فى البطولةالافريقية

فلكم هو غريب ان يتحمل مسؤلية هذا الخطر الدولة من جهة ممثلة فى
المفوضية الاتحادية وفى الاتحاد الذى يتحمل مسؤليةالضغط الخارج عن الحدود
والمنطق على الفريقين ثم ثالثا واخير على مستوى فريقيى القمة وكلاهم
غارق فى صراعات ومواقف خاطئة تضعف من اعداد الفريقين للبطولة
الافريقية الكبرى والتى سيشارك فيها الفريقان بصرف النظر عن من يحتل
المركز الاول او الثانى فى الدورى المحلى طالما ان كلاهما مشارك فى
البطولة الافريقية الكبرى لهذا يتعين عليهما ان يتركز اهتمامهم على
اعداد الفريقين للبطولة الافريقية وليس اشباع هوس الجماهير المعوج
بالبطولة المحلية وهذا يتتطلب تجنب الفريقين الصراع على التتويج
بالبطولة المحلية مصدر الخطر على اعدادالفريقين للبطولة الافريقية تمنح
كلا الفريقين فرصا متساويةلتحقيق البطولةالافريقية التى يفترض ان تكون
الهم الاعلى والاكبر بدلا من الاهتمام بالبطولة المحلية خصما على اعداد
الفريقين للمهمة الاكبر افريقيا فليس المهم ان يضيف ايا من الفريقين
رقماجديدا للبطولة المحلية وانما المهم من يسجل منهما اسم السودان لاول
مرة بطلا لافريقيا وممثلالها فى كاس العالم للاندية

والمؤسف اولا ان تكون الدولة ممثلة فى المفوضية الولائية هى المسئؤلة عن
ما يتعرض له المريخ ممثل السودان فى البطولةالافريقية من ازمة لا مبرر
لها فالمفوضية هى المسؤل الاكبر عن عدم تهيئة المريخ لهذه البطولة
بمواقف لا يسندها اى قانون وتشكل خطرا على المصلحة العامة للسودان قبل
المريخ ويضاعف من خطورة موقف المفوضية ان الدولة ساكته عن هذا الموقف
مع انه يتتطلب تدخل المسؤلين لتصحيحه

وثانيا ومع تقديرى التام لمحاولة الاتحاد الذى واجه موقفا صعبا الا
انه لم يحسن التعامل معه لما شكله من ضغوط اولا على الاندية وثانيا
لانه وجد نفسه مجبرا للهروب من الشكاوى والقضايا العالقة وهو ما سيفعله
مجبرا مع القضايا المتوقعة حتى نهاية الدورى لهذا كان موقفه خصماعلى
القانون والمنطق والمصلحة العامة بالرغم من تقديرى بانه واجه موقفا
معقدا

ثالثا كم هو مؤسف ان يفجر المؤتمر الصحفى لمجلس المريخ المنتخب معركة
وصراعات فى هذا التوقيت خاصة تتعلق بقرار اصدره مجلس ادارة و لا
تحاسبه عليه الا الجمعية العمومية للنادى ان كان فيه خروجا او مخالفة
تضر بالمريخ كما اننى شخصيا لا ارى غضاضة فى ان يبيع المريخ او اى نادى
غيره كاس الذهب اذا كان يحل للنادى مشكلة اهم

ثم رابعا واخيرا بل والاكثر اهمية فان كلا الهلال والمريخ يجب الا
ينساقا وراء الهوس الجماهيرى الذى يولى كل اهتمامه للفوز ببطولة محلية
لن تخرج عن اكثر من اضافة لبطولاته السابقة لان تصاعد الصراع من اجل
تحقيق بطولةمحلية لا وذن لها لا قيمة له طالما ان المشاركة فى البطولة
الافريقية مكفولة على قدم المساواة للاول والثانى فلماذا الاهتمام
والتركيز على البطولة المحلية خصما على اعداد الفريقين للبطولة
الافريفية لان هذايحرم اولا كلا الفريقين المقبلين على التنافس فى
البطولة الافريقية من اعداد اكبر عدد من لاعبى الفريقين المؤهلين
لخوض البطولة الافريقية باعتبارها الاهم وتحتاج لعدد اكبر من لاعبى
الفريقين فهذا اكثر اهمية من الفوز ببطولة محلية كما ان الاهم من ذلك ان
هذا الهووس بالبطولة المحلية قد يؤدى لاصابة لاعبين نجوم يفقدهم الفريق
فى البطولة الافريقية مقابل هوس محلى لاوذن له بل الاخطر من هذا كله ان
تؤدى حدة الصراع لانسحاب اى من الفريقين من البطولة تحت ظل اتحادلا
يجامل ان صح ما يدعيه فيخسر الفريق المتهور بسبب هوس محلى و يهدر فرصته
فى المشاركة فى البطولة الافريقية اذا ما تعرض اى من الفريقين لعقوبات
يفرضها القانون اذا كنا خقا تحت ظل اتحاد لا يعرف غير تطبيق القانون
ويكون الخاسر السودان

(اننا حقا بحاجةللتعامل مع حرج هذا الموقف بعقلانية تبنى الاولوية فيها
على رفع مستوى اعداد الفريقين للبطولة الافريقية ولا شئ غير ذلك فهل نحن
حقا على قدر هذه المسئؤلية

أسف ان قلت غير ذلك بسبب الانحراف والهوس بالبطولة المحلية اكثر من
حرصنا على البطولة الافريقية والمشاركة عالميا وكان الله فى عون السودان
(الما عارف مصالحه وين)
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : النعمان حسن
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019