• ×
الخميس 22 أبريل 2021 | 04-21-2021
كبوش

هلال السودان منوّر فاشر السلطان

كبوش

 0  0  1460
كبوش

>جماهير الهلال.. كلها.. ستقف اليوم على اطراف الاصابع.. لتتابع واحدة من اخطر مباريات هذا الموسم واصعبها.. امام المريخ الفاشر الذي يستضيف الهلال على ملعبه الكئيب المسمى بـ(النقعة).. الملعب الذي يأتيه الهلال هذا العام بذكريات حزينة خلفتها احداث الموسم الماضي.. حيث استطاع المضيف يومها ان يجرح كبرياء البطل والظروف متشابهة لحد بعيد مع ظروف هذه الايام.. اما الاختلاف الوحيد فقد كان في حسم الهلال للبطولة بدرجة كبيرة مع ابتعاده الكبير عن اقرب المنافسين (المريخ).. ولكن رغم ذلك لم يسلم المدرب ييلاتشي من الاقالة التي تربصت به في حاضرة ولاية شمال دارفور ولم تنتظره حتى يحضر مع البعثة الى الخرطوم.
>الاخ الصديق والكوتش محمد الفاتح حجازي هو القاسم المشترك الابرز في المواجهتين.. وهو الوحيد الذي سيسترجع الشريط اليوم برؤية مختلفة تتوزع ما بين الشهد والدموع بناء على السيناريوهات الحزينة التي سبقت مباراة الموسم الماضي.. اذ ليست هناك اهانة اكبر من ان يأتيك احد اداريي الفريق الذي تدربه ليحاورك بهذه اللهجة: (شوف يا اخوي.. نحن سمعنا بقصتك مع ناس الهلال.. والفاشر دي كلها بتتكلم عن الموضوع ده.. نحن حدنا معاك التسعين دقيقة دي.. اذا فزنا كفى الله المؤمنين شر القتال.. واذا كمان حصلت اي مجمجمة مفروض الرأي العام كلو يعرف الحاصل)..
>يومها انتصر المريخ الضعيف على الهلال البطل كواحدة من الصدف التي ترافق رحلات هذه الساحرة المجنونة.. لتموت الحياة البائسة ويحدث الانقلاب الذي نتمني ان يتحول اليوم لصالح الهلال.. فالظروف ليست هي الظروف والحسابات ليست هي ذات الحسابات يا محمد فاتح حجازي.. لذلك ننتظر من الهلال اليوم كلمة واحدة تقال بلغة ولهجة واحدة هي الانتصار.
>لن تقبل جماهير الهلال بأن يكرر الفريق تجربة الموسم الماضي.. حتى وان كانت المباراة في ملعب النقعة الذي يستخدمه فريق المريخ كـ(شرك) منصوب لتعطيل الخصوم وهو في الاساس ليس صالحاً لممارسة لعبة كرة القدم.. لذلك نرى بان اتباع اسلوب الارسال الطويل مع استغلال سرعة المقدمة الهجومية المتمثلة في كاريكا والصادق شلش وولاء الدين موسى او العائد محمد موسى بقوته البدنية المعلومة.. هو الاسلوب الاصوب.. وتلك كلها عوامل قوة ينبغي ان تتفجر لخدمة مشروع الانتصار.. هذه هي اللفة الاخيرة التي لا تحتمل اي تفريط والانتصار اليوم يعني بأن الهلال قطع 90% من انجاز مهمة الاحتفاظ باللقب المحبب. >هناك حقيقة يجب ان يعلمها لاعبو الهلال.. وهي انهم مقصرون في عملية اظهار روح الفريق.. وهاهو محك صعب يتجدد اليوم امامهم ليثبوا من خلاله احقيتهم في ارتداء هذا الشعار.. للفانلة الزرقاء سحرها وروحها وطابعها الخاص الذي يجعل الخصوم يرتعبون ويجتهدون من اجل المحافظة على شباكهم والخروج بأقل الخسائر.. اعيدوا هذه السيرة الهلالية الباذخة وحافظوا على ما تبقى من ذكريات الهلال. >اعود واقول بان فاشر السلطان اليوم دخلت في اجازة شبه رسمية.. ولا حديث في الشوارع والاسواق والمحلات.. الا عن هذه المباراة الصعبة التي ستعبر بالهلال.. بإذن الله.. الى شط الامان...
اخيراً..
هلال السودان منور فاشر السلطان.
فيء اخير
>تلقيت مكالمة دافئة من اخي الاستاذ اسامة عبد السلام سكرتير اتحاد الخرطوم المكلف.. ناقشني خلالها عما يجري في اتحاد الخرطوم وما تعرض له من ازمات مزلزلة في هذا العام.. ولكن اهم ما اكده لي هو ان الاتحاد لم يجتمع بعد ليفتئ في امر اعلان البطل الذي سيمثل الولاية في بطولة الدوري العام المؤهل للدوري الممتاز.. هل هو الموردة؟ ام النسور؟ بعد ان تساوى الفريقان في النقاط وطار (كوبرنا سكرنا).. البطل الحقيقي للمنافسة.. ببطاقة الصعود الى الدرجة الممتازة.
>يهمنا ان تعود (الموردة بتلعب) الى الواجهة وان يشكل هذا الفريق العريق احداثيات التواجد الانيق الذي نعرفه.. التمثيل في الدوري التأهيلي هو اول عتبات اعادة الموردة الى سيرتها الاولى.
>اخيراً سيسود القانون ام لائحة المنافسة.. لا ادرى.. ولكن عدم محبة الجميع لفريق النسور ليست مدعاة لذبح اللوائح والقوانين.
>اسامة عبد السلام وضع الحصان امام العربة فدعونا جميعاً ننتظر اجتماع اتحاد الخرطوم.
> هل سافر نصر الدين حميدتي الى النهود بعربة الاتحاد العام (البوكس) ؟ ام بعربته الخاصة.. ؟!!
اظن السؤال مشروع جداً.

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : كبوش
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019