• ×
الخميس 6 مايو 2021 | 05-04-2021
الصادق مصطفى الشيخ

شداد الرقم المميز وبن همام

الصادق مصطفى الشيخ

 0  0  2578
الصادق مصطفى الشيخ

هذا المدهش الغنى عن التعريف القامة الوطنية السامقة التى لا يطولها بطول البلاد عرضا وارتفاع احد ولا ينازعه منازع
لو ولد شداد باى ارض اخرى غير السودان لكان قياديا بالدولة وليس رءيسا لاتحاد يحارب من الصغار والكبار لا لسبب الا انه لا يدارى الخطاء ولا يتحمل روايح الفساد
وان كان واضحا وصريحا وهو يشير لازمة الوطن الذى لم يجد غيره وهو فى هذه السن فهو يقصد ان تربيته للجيل المفترض ان يتسلم الراية قام بتنكيسها والتبول على قماشها وهذا فعل الخاينين
شداد يا سادتى صاحب نظرة فاحصة وثاقبة ومبراة من كل عيب
قدم ما قدم من عصارة فكره وتجاربه التى رفضها اهل المستديرة وهم يتكالبو عليه حكومة وامن واتحادات هو الذى افتى بضرورة نهضتها وعمل على تجاوز اللوايح الدولية استثناءا لها حتى تحول خيش الاستادات الى طوب وحتى تعرف اللعب فى الانارة فلبس منسوبيها الافرنجى وخلعوا البلدى ولم يكونوا عند حسن الظن الا قلة منهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا
شداد وهو يشير الى تبنى الاتحاد لرفع العقوبة عن بن همام فهو اذا صاحب نظرة ومبادرات اذا جلس اقرانه ملايين السنوات لن ياتو بمثلها ويتسال البعض عن هذا التبنىلقضية بن همام الذى قدر به الذين اكلوا من امواله حتى شبعوا كما قال الارباب لمعتصم محمود ذات يوم
فالاتحاد السودانى القايم على التوازنات طبيعى ان يبيع منسوبيه مجدى ويتحول 180 درجة من حياتو وبن همام وبلاتر وها هو احمد احمد يغيظ مجدى ويرسل له من اسقطه فى انتخابات المكتب التنفيذى للكاف مراقبا لانتخابات الاتحاد السودانى
وبغض النظر عن موقفنا من بن همام سلبا او ايجابا يبقى ان شداد كمتابع وزميل وصديق ومهتم يشعر بالفراغ الذى خلفه غياب هذا الرجل على مستوى العالم ناهيك عن افريقيا واسيا الاسيوية والعربية واذا نظرنا للتدهور الذى اصاب الكرة السودانية فقط لاعترفنا بدوره الذى كان
بن همام بخلاف انه داعم تشييد الاكاديمية واثاثها فهو الذى اقنع بنك قطر برعاية الدورى الممتاز وبعد اكتمال كافة الترتيبات صوتت الجمعية العمومية ضد شداد الذى اقنع البك عبر بن همام فسحب الاخير خيار الرعاية حتى لا تضيع حقوقه سدى كانه يؤكد ان لا امانة ولا استقامة الاعند شداد الذى ترك بالاتحاد اسطول من المينى بص جديدة لا يعرف اين ذهبت وهل ستعود ام لا لكنها ايضا كانت هدية عبر بن همام
هذه النقلة التى احدثها شداد مدشنا بها عهده الجديد لم يسبقه عليها احد وتلك الخطوة ستعيد للاتحاد توازنه المفقود وتجعله قبلة للاتحادات الصديقة التى تملك المال وتنقصها الافكار والمبادرات
فان نجحت المساعى يكون شداد قد انصف مظلوما وان لم تنجح يكون قد كسب الرهان ووضع الكرة العالمية فى قالب احترام السودان
يبقى ان شداد سبق الدولة التى تتذبذب فى موقفها السياسي فى ازمة الخليج احيازا لتحالف السعودية والبحرين ومصر والامارات ام قطر فاختار دون التفات للشان السياسى ولو كان مكان بن همام اسرايليا لانحاز اليه فهو لا يعرف انصاف المواقف
وفقه الله وسدد خطاه
ذاك الرجل الصابر
دمتم والسلام
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : الصادق مصطفى الشيخ
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019