• ×
الأحد 28 فبراير 2021 | 02-27-2021
احمد المصطفى

آعداء النجاح

احمد المصطفى

 0  0  5617
احمد المصطفى

أجري لقاء مع إحدى المعمرات التي تجاوز عمرها المائة عام بسنين وسألها الإعلامي الذي زارها في منزلها عن إن ما زالت تحتفظ بقوى النعم التي أعطاها الله لها ، وقادرة على السمع ، والحركة ، والنظر ، ولمس وتمييز الآشياء ومعرفة الفروقات بينها ، والنظر الحسي وما بعده آجابت قائلة بأنها والحمد لله تسمع ما تريد أن تسمعه ، وترى الأشياء التي تسعدها ، وتستطيع بفضل ومنه من الخالق تمييز الغث من السمين.
وزادت في ردها بأنها لا تعير إهتماما ولا إلتفاتا لما يضايقها ويعكر صفو اللحظة التي تعيشها مشيرة في حديثها لمحدثها بأنها ومنذ صغرها تغض الطرف عن المسيئين والمنتقدين والمبخسين لأعمالها أيا كان هذا العمل ،لأنها وبحسب قولها تعتبر أن التعاطي مع أفعال من يسعون لكسر المجاديف بنواياهم الخبيثة والشريرة يؤذيها معنويا ويهمد من قواها ونشاطها وحيويتها ويسبط همتها ويفسد عملها.
دخلت من هذا الباب لأقدم أولا الشكر والتقدير والإمتنان والإحترام لمعالي وزيرة شؤون الشباب والرياضة التونسية ماجدولين شارني نيابة عن الزملاء الإعلاميين الأعضاء في النادي والذين باركوا الخطوة ومن هم في الطريق للحاق بربعهم الذين يعيشون ويقيمون في مشارق الأرض ومغاربها الحاملين بمهنية وإحترافية عالية القلم ، والكاميرات التصويرية ، والتلفزيونية ، والمايكرفونات بحثا عن الخبر والمعلومة وتقديم التقطيات من مختلف المواقع الميدانيةوالملاعب الرياضية المفتوح منها والمغلق .
وأؤلئك المرابطين منهم في المؤسسات الإعلامية المقروءة ، والمسموعة ، والمرئية ، العاملين ليل نهار في المطابخ المهنية بهمة ونشاطتحت الضغوطات والتحديات التنافسية المشروعة لأجل تقديمخدمة إعلامية صادقة وموضوعية متميزة في محتواها لدعمها الحقيقي والكبير في كل مضامينه ، الرسمي واللوجستي والمعنوي لأسرة النادي الدولي للإعلام الرياضي وحضورها الإجتماع التأسيسي الأول مع كوكبة من الآخوة والزملاء المخضرمين المعروفين عالميا وقاريا وعربيا في دولهم التي جاءوا منها ،ممثلين لأكثر من ستمائةعضو إعلامي دولي مؤكدة بذلك للجميع من خلال تواجدها الفاعل ووقوفها وبكل المعينات إلى جانب الكيان الإعلامي الجديد.
ويطال الشكر كل أبناء الخضراء الأوفياء من القيادة العليا إلى الزملاء العاملين في مجال مهنة التعب والنكد والمصاعب خاصة الأخيرين الذين وقفوا يساندون ويدعمون سواء عن طريق الترتيبات لمقابلة المسؤولين الرسميين التونسيين أو من خلال مرافقتهم للأخ محمد قاسم إبن مملكة البحرين الشقيقة والحبيبة إلى قلوبنا رئيس الإتحاد الأسيوي للصاحافة الرياضية المستقيل بمحض إرادته ، الرئيس المؤسس للكيان الإعلامي الجديد والشديد في أهدافه ورؤيته وإستراتيجيتة الرامية لدعم الإعلام والإعلاميين الرياضيين وتوثيق عرى الصداقة مع الكيانات الإعلامية المحلية والقارية والعالمية بفهم بعيد عن المنافسة وإنما بفكر الإضافة التي تخدم الإعلام والإعلاميين أينما كانوا في كوكبنا الذي نعيش عليه.
أعود لمدخل مقال اليوم الذي آمل وأرجو ان يستفيد منه أؤلئك الذين تعودوا على محاربة النجاح بكل الطرق المؤذية خاصة المصابين منهم بفيروس النرجسية والشوفانية ، الفاقدين للشيء ، والباحثين بالعضل واللسان الزفر والطويل عن موطيء قدم بطريقة غير مشروعة وإستفزازية وشوارعية في كثير من الآحيان عبر مداخلاتهم الإسفيرية للأشخاص والكيانات الرياضية المختلفة إعتقادا بحسب فكرهم الضيق والمحدود بأن ذلك هو الأسلوب الأمثل والسريع والمؤثر والفاعل الذي سيمكنهم من الوصول إلى مبتغاهم ومصالحهم الشخصية المرتبطة بالتواجد في كل مكان وكيان.
نعم أتمنى أن لا يفتكر ويعتقد من أعني بأن آسلوب البلطجية يمكن أن يوصل إلى موقع المسؤولية ، وأرجو أن يعلم الذين يسعون بدون وجه حق التقليل من شأن الأخرين بأن الظلم ظلمات ورمي الناس بالكلام الجارح له عواقب وخيمة في الدارين الدنيا والأخرة.
نتمنى أن يرتقي الجميع بخطابهم وحوارهم بعيدا عن الصراعات الداخلية وعدم الزج بنادي الإعلام الرياضي الدولي فيها لأن الأخيرولد لكي يبقى ويعين ويدعم في بيئة صحية خالية من الصدامات المفتعلة ، والحساسيات السلبية لذلك جاء إختيار المقر الدائم له فيالأراضي التونسية.
وأخيرا أقول بأن فهم نادي الإعلام الرياضي الدولي هو نفس فهم العجوز العقلانية.
وأكيد سوف لن يلتفت أو يرد أهله على من يحدفون النجاح بالحجار.
لأن ذلك من شيمة كبار العقول.

قف:
إذا آتتك مذمة من جاهل فهي الشهادة لي بإني عالم
إن لم تستحي فأفعل ما شئت


امسح للحصول على الرابط
بواسطة : احمد المصطفى
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019