• ×
الأحد 28 فبراير 2021 | 02-27-2021
الصادق مصطفى الشيخ

بين الوالى وخالد ليمونة(2)

الصادق مصطفى الشيخ

 0  0  1619
الصادق مصطفى الشيخ


قلنا فى الحلقة الماضية ان التصريحات التى ادلى بها جمال الوالى فى ظهيرة انعقاد عمومية المريخ بمن حضر وهناء خلالها جماهير المريخ بعودة الديمقراطية كانما لم يصادرها هو او قام بذلك الكيان الصهيونى بعد رفع اسم امريكا من قايمة الدول التى دنا عذابها كما يقول اهل الطرفة بعد رفع العقوبات
جمال الوالى الذى كرس لتكميم الافواه المريخية بشراء الصحف والصحافيين وارسى دعايم الديكتاتورية حتى اصبحت مجالس ادارات المريخ المختلفة خلال سنوات تجثمه على صدر المريخ لا تعرف الا شخصه
انها كلمة حق اريد بها باطل خاصة ان سوداكال كان منتظر ان يعلن رسميا قبل وصول الوالى للبلاد وان لم يعلن واصر رمرم على تذوق طعم الخسارة عبر صناديق الاقتراع رغم علمه بالنتيجة كان يامل بان فى عودة الوالى وما يواجهه سوداكال يمكن ان يخلق واقعا جديدا فى سودان اللامعقول الذى تفشل فيه المفوضية من النظر فى طعون لا تحتاج لاكثر من خمسة دقايق للبت فيها لكنها مثل خادم الفكى مجبورة على الصلاة حتى لو بدون وضو وبغير اتجاه القبلة طالما الامر هو جمال
يا سادتى تهنءة الوالى بعودة الديمقراطية لنادى المريخ اغاظتنى لانه كعادته يسعى للعب على العقول وبذلك ظهر فى ناظرى كجلاد اعتقل وعذب ضحيته ثم ذهب للاعتذار يحمل جوالا من السكر ليماص للمهنءين بسلامة العودة ولا اقول انه مات لان المريخ لا يموت طالما انه يحوى فى جوفه امثال خالد ليمونة ولا اقول خالد سيد احمد ولا محمد جعفر قريش واخرون لان ليمونة اتى من المدرجات وتدرج حتى تساوت الكتوف وصرع الوالى وامثاله المتطلعون المتنطعون المتعاليين على المريخ وشعبه
فعندما كان الوالى فى رحلات السمر والسياحة وهو يرمى النادى بلاعبين بلا وزن وتاريخ كان خالد يقود المدرجات ويخلق من فسيخ الوالى شربات
وعندما يتبجح جمال بانه صرف المليارات يرد عليه ليمونة بان لا يفعل مججددا طالما انه لا تخلق بطولات
فخالد الذى نبع من داخل مدرجات المريخ وظل ممسكا بالقضية ومساهما بفعالية فى تحرير المريخ من قيود الملكية يستحق التهنءة وتجمع المريخ باكمله الذى صبر وثابر وهو يقاوم ترسانة مسلحة بفضل المال والاعلام الذى كان يحيط به الوالى نفسه
نواصل

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : الصادق مصطفى الشيخ
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019