• ×
الخميس 25 فبراير 2021 | 02-23-2021
يعقوب حاج ادم

خربها واقعد على تلها ياجعفر!!؟؟

يعقوب حاج ادم

 0  0  1210
يعقوب حاج ادم


* يابى الصيدلاني المشهور معتصم جعفر إلا ان يمارس عاداته الذميمة بين الفينة والفينة ليؤكد ولكل ذي عين بصيرة بانه وزمرته من الطقمة الفاسدة كانوا ولازالوا متشبثين بالمناصب الرفيعة في اتحاد القدم ليس سعيا لخدمة الكرة السودانية والعودة بها إلى دائرة الضوء والاضواء كرائدة وحادية للركب الافريقي بحكم انها تعتبر من الدول المؤسسة للاتحاد الافريقي بجانب الشقيقة مصر والجارة اثيوبيا ولكن طمعا ورغبة في زيادة ارصدتهم المالية في البنوك العالمية في سويسرا ومصر وماليزيا بالطرق المشروعة وغير المشروعة على نحو ماسمعنا وقرانا من الفصول والروايات التي تشيب لهولها الولدان،،

* وتبعا لذلك فلم نستغرب الموقف المخزي من الدكتور الصيدلاني وشلة الانس المنتفعة من حوله باصرارهم على اعادة انتخابات الاتحاد المحلي بمدينة عطبرة بعد سقوط حبيب القلب جمال حسن سعيد الرجل الذي يعتبر الاداة الطيعة في ايدي الدكتور وزمرته وسقوطه يعني الكثير بالنسبة لهم لاسيما بعد ان عرف الدكتور موضع اقدامه وان اكثر من سبعة عشر اتحادا ولائية قد اعلنت مناصرتها لرجل الرياضة الاول الدكتور البروف كمال حامد شداد وفوز الرجل الجنتلمان ابو القاسم العوض برئاسة الاتحاد المحلي بعطبرة بالتزكية قد اصابهم بخيبة امل كبيرة خصوصا وان الرجل ابو القاسم قد وضح بانه سينحاز لصوت الحق والعدل والامانة الذي يمثله الدكتور شداد رجل الرياضة القوي في مجموعة النهضة والاصلاح وتبعا لذلك يسعى السيد الصيدلاني وبشتى السبل لاعادة الانتخابات وجر البلاد لجزئية التجميد من جديد بعد ان خرجنا منها في المرة الاولى باعجوبة ويتضح من هذا السياق بان معتصم جعفر وزمرته من مجموعة التدمير يسعون حقا إلى تدمير الكرة السودانية وابعادها عن ساحة التنافس الافريقي بشقيه الاقليمي والقاري وهو امر يدل على نفسيات خربة تبحث عن مصالحها الشخصية وزيادة ارصدتها في البنوك العالمية غير إبهين بحاضر او مستقبل الكرة السودانية ورجال هذا حالهم حريا بنا كرياضين ان نلفظهم ونلقي بهم إلى مذبلة التاريخ غير ماسوفا عليهم لنبدأ صفحة جديدة ناصعة البياض في تاريخ الكرة السودانية تكون حافلة بالانجازات والعودة إلى الامجاد التليدة والتي طواها النسيان وباتت مجرد ذكري نعيش على اطلالها،،

* وللصيدلاني جعفر ومن هم في معيته من شلة الأنس مجدي وعطا المنان والطريفي اقول انكم لن تسلموا من دعوات الرياضيين الذين ماان يذكر اسمكم إلا وتنهال عليكم الدعوات غير الصالحات بفعل العبث واللامبالاة والعشوائية اللانهائية التي احدثتموها في الوسط الرياضي وجعلتم منه مجرد لعبة بين ايديكم فلتحذروا دعوات الرياضيين الصادقة المنبعثة من القلب والتي ستصيبكم يوما إن عاجلا او اجلا نظير افعالكم المشينة التي قادت الكرة السودانية إلى مواقع التواضع والانكسار،،

تلكس ... مستعجل
(( التالته واقعه ... ياكوكي!!؟؟))

الكلام ... الاخير

* متى يخرج سوداكال من بين القضبان ليخرج الوصايفه من حالة الفلس التي تعتري أوصالهم،،
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019