• ×
الثلاثاء 20 أبريل 2021 | 04-19-2021
شوربجي

الحكم يفوز علي شرطة القضارف

شوربجي

 0  0  2293
شوربجي


((())) ليتنا نتعلم من السعوديه :

فليس عيبا ان نتعلم من غيرنا

وبدءا" دعونا نبارك اخوتنا في المملكه العربيه السعوديه تأهلهم المستحق الي نهائيات روسيا لكاس العالم

فلقد شرفونا وشرفوا كل العرب وهم يحققون المشاركة الخامسه في هذا المحفل العالمي الكبير كاكثر دولة عربيه مشاركة في كاس العالم

حيث شاركت المملكه من قبل في اربع بطولات عام ١٩٩٤ - ١٩٩٨- ٢٠٠٢- ٢٠٠٦

ومن منا لا يتذكر الهدف التاريخي والرائع الذي سجله لاعب المنتخب السعودي الكبير سعيد العويران في مرمي المنتخب بلجيكا بعد ان انطلق من مسافة ٧٠ متر مخترقا كل دفاعات البلجيك القويه ليسكنها شباكهم

لقد اوردت هذه المقدمه والحسرة تقتلني و غياب السودان وبعده عن مثل هذه المحافل العالميه بسبب بنيه

فنحن حقا في السودان فاشلون في كرة القدم

وكلنا غوص في اوحال فشل تاريخي وحتي الثماله

فالوضع الرياضي في السودان بائس للغايه وفي ظل وجود اتحاد لم يقدم ولو جزء يسير مما قدمه قادة الاتحادات السعوديه لبلادهم

فهناك تخطيط سليم وعمل منظم وتقنيات حديثه ومؤسسيه يحترمها الجميع وعمل جماعي مدروس وهمه ونشاط ووطنيه صادقه

فكانت النتائج حضورا انيقا ولعدة مرات في اكبر مسابقات العالم

وبعكس السودان الذي لم يشارك في حياته في هذا المحفل بسبب سوء التخطيط والفوضي الاداريه وضعف الكادر الرياضي الواعي

واقصي امانينا المشاركة في بطولة محليي افريقيا والتي بالتاكيد سنخرج منها صفر اليدين

وليتنا لا نعزو بقائنا في هذا الحضيض للامكانيات وشح المال

ولكنه وحده شح ونضوب العقول التي تخطط وتوفر ذلك المال وتلك الامكانيات لتقودنا الي النجاحات

ولم لا فهناك شخوص غريبه تتناحر هنا وهناك من اجل الكنكشه علي الرياضه دون تقديم المفيد للبلاد

وهناك ايضا صراع ما بين اتحاد شرعي واتحاد منتخب يصب في النهايه في مستنقعات الفشل

وهناك مدهش وغير مدهش

واتهامات هنا واتهامات هناك

ولا اسس حقيقيه لكرة قدم ولا اكاديميات كرويه ولا ( سجم رماد )

انظروا اخوتي لغيرنا في هذه القارة وقد انطلقوا الي العالميه بسهولة ويسر

وليتنا نهجر ما لدينا من مكابره وعنطزه فارغه ونذهب الي من سبقونا نتعلم منهم اصول التخطيط وكيفية صنع التأهل فهذا ليس عيبا

وياريت نتعلم من اخوتنا السعوديون الف باء الادارة الصحيح

والف باء التخطيط الصحيح

والف باء العمل الجماعي

والف باء الوطنيه الحقه

والف باء التأهل للبطولات


((())) نصيحة الي بكري المدينه :

في قناة النيل الازرق لم اصدق نفسي وانا اتابع بكري المدينه ضيفا علي ميرفت

فلقد كان بكري يتحدث بكل براءة

وحديثا طيبا ورائعا عن الاخلاق والتعامل الراقي

فقلت في نفسي يا ربي هل بكري الذي كان مع ميرفت في النيل الازرق هو نفس بكري الذي ضرب لاعب شرطة القضارف امام الحكم ورجل الخط ؟

وفعلا لم يتغير بكري الذي قالوا عنه انه ضرب الحكام في الكثير من المباريات

ولم يتغير بكري الذي اوقفوه شهورا من الفيفا لسوء السلوك

اتمني ان يكون بكري في الملعب بنفس الاخلاق الجميله التي كانت في البلو نايل مع ميرفت

بكري المدينه لاعب كبير وموهوب ولكنه يفسد هذه الموهبة بسوء الاخلاق

فلا يمكن ان تتذكر الناس لاعبا بهذه الصفات في قادم الاجيال

يا كابتن تجنب العصبية والنرفزة في الملعب

واكتب اسمك مع كبار لاعبي السودان

هذه الحماقة قد تودي بتاريخك الكروي فهل ترعوي


((())) كان المريخ اسوء من الهلال :

قلنا في الماضي ان الهلال كان سيئا في مباراة القمه

وهذا لا يعني ان الند التقليدي كان برشلونه زمانه في تلك المباراة

فالمريخ هو الآخر كان سيئا وان اضاع رماته ثلاث فرص مضمونه

وكانت اخطاء دفاع الهلال سبب هذا المديح الاعلامي

فكان اجماعهم علي ان الهلال قد نفذ بجلده من هزيمة قاسيه

لا والله فالهلال كان سيئا ولعب بطريقة عقيمه

ولو تجرأ مبارك سلمان قليلا لكانت هزيمة المريخ مؤكده وبعدد وافر من الاهداف

والغريب ان صحف المريخ لا حديث لها هذه الايام الا التطبيل المعتاد لفريقها الهزيل

وحتي المدرب محمد موسي تحدث بطريقة الاعلام وقال اضعنا الكثير من الاهداف السهله حيث تمكنا من صناعة العديد من الفرص على مرمى المنافس ولكن كما هو معروف في كرة القدم يمكن ان تقدم افضل مباراة ولكن لا تنجح في تحقيق الانتصار عندما لا تكون في يومك التهديفي واعتقد ان المريخ افتقد الحظ.

وقال علي جعفر :

ان الهلال نفد من هزيمة تاريخية عشية لقاء القمة الاخير واضاف الاحمر اهدر فرصا محققة كانت كافية لحصولنا على الانتصار وحصد النقاط الثلاث وقال هكذا هي كرة القدم من يهدر قد يتعرض للخسارة

رغم ان هدف المريخ جاء بمحض صدفة وبخطأ كارثي من سلمون الذي شق جدار الحائط لتمر الكرة الي مرمي جمعه بسهوله ويسر

فالغرور الاحمر اصبح سمة ملازمة لاعلام المريخ

ومازالت اعينهم تري اشباحهم ابطالا

وان لا مثيل للتش في كل السودان

ولا مثيل لمحمد عبد الرحمن

ولا مثيل للسماني

ولا مثيل لبكري

وهي بالتأكيد خطه اعلاميه تمهد لبقاء بص الوالي الذي اصبح يترنح

وهو في موقف حرج جدا وطلبات قيام الجمعيه العموميه قد بدأت تدق ابوابهم


((())) رسالة الي ابو شيبه والمريخاب والدمازين رائع :

ففي الاخبار :

وبعد الدفرة التحكيميه في مباراة شرطة القضارف

ظهر الحق وعرف كل الشعب ان المدعوم الحقيقي هو المريخ

وبالمناسبه الفيفا قررت إعادة لقاء جنوب افريقيا - السنغال بسبب ثبوت تهمة الرشوة في حق الحكم الغاني جوزيف لمبتي واهل المريخ لهم علاقة متينه بهذا الحكم وهي تعد خسارة كبري للمريخ

وقد نشرت وكالة روتيرز تقريرا عن مباراة المريخ ووفاق سطيف في الجولة الرابعه لمسابقات دوري ابطال افريقيا وصفت فيه قرارات الحكم لامبتي بانها مثيرة للجدل

وقالت روتيرز في تقريرها الذي تنشره نصا : (احتسب الحكم الغاني جوزيف لامبتي ركلتي جزاء مثيرتين للجدل اكتفى المريخ بتسجيل واحدة وأهدر الأخرى قبل أن يضاعف الغلة في النهاية وسط اعتراضات شديدة من لاعبي وفاق سطيف حامل اللقب ليفوز الفريق السوداني على ارضه 2-صفر ويعزز موقفه في المنافسة على بطاقة التأهل الثانية عن مجموعته في دوري أبطال افريقيا لكرة ..

رالآن عرفنا تماما ايها الاخوة من هو فريق الحكام الحقيقي

ومن المدفور ومن المدعوم

ولا تلتفتوا اخوتي لتلك الحملة الاعلامية السخيفة التي قادتها بعض اقلام المريخ ضد مدافع نادي الهلال الجسور عمار الدمازين وقد وصفوه بجزار الدمازين رغم ان اللاعب قد لعب برجوله وشجاعة احزنت المريخاب وكان دوره كبيرا في تعطيل كل قواهم من تش وعقرب وغربال وسماني فلم يتجرأ لاعب مريخي من الاقتراب نحو مرمي الهلال الا قليلا

وكم كنا سعداء في تلك الليلة بفدائية هذا اللاعب الرائع


((())) فوز الحكم علي شرطة القضارف :

علي ملعب نادي المريخ جرت مباراة كرة قدم ما بين الحكم وفريق شرطة القضارف وكانت النتيجه هدفين لهدف وقد تألق الحكم ورجال خطوطه في تلك المباراة ونالا نجوميه المباراة



محمد الحسن شوربجي
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : شوربجي
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019