• ×
الجمعة 18 يونيو 2021 | 06-18-2021
حسين جلال

مازالت الاوتار الزرقاء شاحبة

حسين جلال

 0  0  1960
حسين جلال


حافظ الهلال علي سجلة الناصع في بطولة دوري سوداني الممتاز خالي من الهزيمة في المباراة التي جرت مساء الامس امام المريخ في ختام الدورة الاولي بالتعادل الايجابي بهدف لكل من بعد ان تقدم المريخ بهدف السبق من ضربة حرة مباشرة لعبها المدافع محمد ادم تخطت الحائط ولجت شباك جينارو ارضية زاحفة لم يتقن الساتر المكون من اربعة لاعبيين في التغطية الجيدة من المخالفة التي ارتكبها اوتارا مع مهاجم المريخ وبعد مرور ستة دقائق عدل بشة النتيجة من راسية خادعة وهو خلف المدافعين لتتهادي الكرة شباك المريخ معلنة التعادل وحفاظ الازرق من الهزيمة امام المريخ اكثر من سبعة سنوات علي ذات المنافسة منذ2011 عندما حقق المريخ اخر فوز علي الهلال بهدف جونس سكواها بملعب المريخ ومباراة القمة الصامطة
نعود الي مجريات المباراة والتي لعب من خلالها مبارك سلمان بتحفظ واضح ومهام فنية تتمثل في مساندة كاريكا وشيبولا بجانب بشة لخط وسط الهلال الذي لعب فية جابسون وابوعاقلة في منطقة محور متوسط الميدان وترك محمد موسي وحيدا في المناطق الهجومية مما اعطي الفرصة لتفوق وسط المريخ من جانب محمد الرشيد والتكت بجانب السماني والدش علي الاستحواذ والسيطرة علي منطقة المناورة وفعالية خط المقدمة من جانب بكري ومحمد عبدالرحمن اضافة الي الحركة السريعة الي اطراف الملعب في الجانب الايمن لرمضان عجب والجانب الايسر لمحمد ادم علي الرغم من الرقابة التي فرضت من عمار الدمازين واوتارا والحركة المحدودة لاطراف الهلال من بويا والسمؤل والالتزام بالجانب الدفاعي وبعض الحالات الهجومية في المرتدات التي لم تتعدي اصابع اليد ابرزها فرصة محمد موسي التي صنعاها كاريكا وهو ساقط علي ارض الملعب والثانية التي لعبعا شيبولا حولها نمر بصدفة الي ضربة ركنية والهدف الذي حكي عن قصة بشة التخصيصية في شباك المريخ للمرة الخامسة في منافسات الدوري الممتاز غير ذلك لم نشاهد الهلال كثيرا ولاجراءة مبارك سليمان في تغيير اسلوب اللعب من جانب اطراف الفريق العقيمة الذي لازمت بويا في البط وقلة الحركة ومسئولية الهدف من الجانب الايسر لفريق الهلال وكانت محاولات السمؤل الدفاعي هي الافضل في منع هجمتين خطرتين لهجوم المريخ من الوصول الي شباك الهلال عكس الجانب الهجومي للسمؤل كان ضعيفا وغي مركز في عملية العكسيات غير المتغنة بجانب عملية التسليم والتسلم الصحيحة واضافة للكماشة التي نصبها دفاع المريخ للمهاجم محمد موسي وحيدا في مقدمة الهلال
التفوق العددي من جانب مدرب المريخ محمد موسي في شوط المباراة الثاني والسيطرة علي منطقة المناورة بعامل تقارب خطوط المريخ اضاف مهام شاقة علي ابوعاقلة بجانب نذار بعد دخوله بديلا لجابسون صاحب المردود الضعيف في الوسط وجود اوكرا الذي حل بديلا لمدثر كاريكا الغائب تماما عن المشاركات الاخيرة حيث قللت تلك التغيرات من خطورة الفريق مع ذلك اضاع محمد عبدالرحمن فرصة انفرادية ثمينة بجمعة جينارو بعامل البط وقلة التركيز والثانية الحالة المشبوه والواضحة للعيان وتسلل بكري المدينة لم يصدق المدينة انفراده بجمعة تعامل الحارس بصورة اكروباتية وابعد الكرة من خشبات الازرق كااضمن الفرص علي مدار الشوطيين للمريخ وفي المقابل شكل النيجيري عزيز شيبولا صداعا دائما علي دفاعات المريخ علي ارغم من المهام المحدودة للنيجيري في مساندة وسط اطراف الهلال في حالة الفقدان ونال من خلالها مدافع المريخ نمر بطاقة صفراء متساويا مع مدافع الهلال عمار في لونية الانذار للخشونة من الجانبيين وتنحصر الكرة في وسط الملعب مع الضغط علي حامل الكرة من الجانبيين لتنتهي المباراة تعادلية بهدف لهدف ويحتل الهلال صدارة الدورة الاولي برصيد سبعة وثلاثون نقطة بفارق الاهداف عن المريخ
اخر الاسوار
الطريقة المتحفظة التي لعب بها مبارك سليمان قصمت من خطورة الازرق الهجومية التي كان يمتاز بها طيلة السنوات العشرة الماضية
كاريكا مازال في واد اخر لم نشاهد سرعته الخيالية في التوغل والعكسيات والاهداف الحاسمة
اطراف الهلال معدومة
شلش وولاء الدين كان لهما احقية المشاركة في ميارة القمة
الياقة البدنية خذلت بشة كثيرا رغم الهدف التعادلي براسية التشة
كاريكا تغيب وتجي وماف جديد علي الساحة
قلبي الدفاع الهلالي تحتاج الي الكثير حتي نطمئن للثبات
شكل المريخ في الاستحواذ والتسليم والتسلم افضل رغم عدم وجود جهاز فني مرموق
يجب ان يضع المجلس الاولوية لفرقة كرة القدم في الاحلال والابدال واختيار جهاز فني يصنع هلالا يهز الارض
الفرقة الزرقاء لم تنضج بعد

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : حسين جلال
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019