• ×
الأربعاء 29 سبتمبر 2021 | 09-28-2021
شوربجي

لا تشيل اسمنتك وسيخك

شوربجي

 0  0  2578
شوربجي


((())) في الهلال القروش راقده ولكن من يجندها :

وكلنا في انتظار ان يصدق الكاردينال في العهد الجديد

ووعده الانتخابي بخلق هلال قوي تهابه الفرق

فالهلال الحالي هو نفس هلال الكوكي الذي كان

وهو نفس الهلال الذي يهدر رماته الكثير من الاهداف

و هو هلال ظل يعذب جماهيره بنتائج باهته

فمازال الفريق يحتاج الي الكثير من العمل

ولابد من ترميم كل الخطوط باقوي اللاعبين

فالدفاع مازال يعاني رغم تلك الاسماء الرنانه

ومازالت ثغراته باقيه وتؤرقنا في كل مباراة

وكم رأينا رماة الخرطوم الوطني وهم يهددون مرمي الهلال مرات ومرات

ولولا ستر الله وتدني لياقة لاعبي الخرطوم لحدث ما يحزن

وحتي اوتارا الذي عولنا عليه كثيرا كثرت اخطاءه

وما اهداف محمد عبد الرحمن في القمة الاخيره الا دليل علي ذلك

كذلك يعاني وسط الهلال كثيرا

ويعاني الهجوم في ظل ظروف الاستغناء عن تيتيه

وعدم ثبات مستويات شلش وولاء الدين

وكثرة اصابات اوكرا وضعف بنية شيبولا

يجب اخوتي ان نعترف جميعا ان الهلال الحالي لا يلبي كل الاشواق

وان اعداد المعطوبين فيه قد بدأت تزداد

فركبة جابسون مازالت تتكرر ونريد ان ننساها

واصابات شيبوب مازالت تتجدد ونريد ان ننساها

وابراهومه الصغير منظر علي الفاضي والكاردينال معجب به فقط فما جدوي وجوده

وابوعاقله وابو سته ليسوا كما ينبغي

ندائي الي الكاردينال ان يهتم بالفريق في عهده الجديد

لا نريد ان تعود مطالبات الجماهير ( شيل اسمنتك وسيخك ورجع لينا الهلال )

ما ممكن في كل مباراة نضع ايدينا علي قلوبنا خوفا من هدف قد يلج مرمي الهلال

نريد تسجيلات قويه دون الحديث عن الاميرة السمراء او السوداء

نريد لاعبين حقيقين لا اشباح

نريد الافضل من سماتا والافضل من كاريكا والافضل من اوكرا والافضل من شيبولا

الكثيرون مندهشون من فشل الهلال في تسجيل لاعبين علي مستوي عالي جدا

ولسان حالهم يقول القروش ما راقده المشكله وين

نتمني اخوتي ان توفق اللجنة الفنيه التي يريد الكاردينال تشكيلها للتسجيلات

ولو لم اكن هلالابيا لتمنيت اكون كذلك

فالهلال حقا عالم جميل ولحن نبيل

وحين يمرض نمرض جميعا

وعجبي حين يتعافي الهلال ويعود

وعجبي لزئير اسود المساطب الذي يريح قلوبنا كثيرا

علي الكاردينال ان يلبي اشواق هذه الجماهير الهادرة


((())) نجوم من ورق :

قالوا واحد اسمه سيف تيري سجل هدفا في اثيوبيا بمحض صدفه

وقالوا انه لاعب رائع ولاعب خرافه ولاعب ما في زيو

وبدأت القمة تتهافت عليه

وهكذا نصنع النجوم في السودان

فسيف تيري وكما شاهدته في مباراة المنتخب ليس باللاعب الذي يستحق ان نقيم عليه الدنيا

لاعب عادي اخد ليهو جريه وسجل هدف

وطبعا المريخ استعد لمعركة تسجيل هذا اللاعب الخرافي

والهلال اعد العدة وقدم طلبا للخرطوم الوطني

وبدأت الخرب الهلاميه

الحكايه شنو يا جماعه ؟

وما هي مقومات هذا اللاعب حتي تضمه القمة في قادم الايام

ولماذا هذا التهافت والشفقه

واي مدرسة سنيه تخرج منها هذا اللاعب

القمة اخوتي لم تتعلم دروس الماضي

فكم من لاعب تصارعت عليه القمة وفشل

كثيرون جدا وقد دخلوا عوالم النسيان

فما يهم القمة هو الانتصار الاعلامي والمكاواة

وطبعا بعد التسجيل ستكون المكايدات وتبادل السخريات ما بين فريقي القمه

وصحافة المريخ ان سجلت اللاعب ستتحدث عن تفوق غرفة تسجيلات المريخ وعبقريتها

كذلك سيتحدث الاعلام الازرق عن شطارة وفهلوة فلان و علان

وفي النهايه سنشاهد اللاعب المذكور في الدكة واللي بعده

انه حقا الصراع الاجوف الذي تعودت عليه القمة في التسجيلات

فقط الافراد والسماسرة و الصحف هم من يتكسبون وتخسر الانديه


((())) قناة الهلال الي الامام :

الما عندو قناة تلفزيونيه في هذا الزمان الله يعينو

وانطلاقة قناة الهلال بهذه الكيفية الرائعه مبعث فخر لكل هلالي

وهو حدث غير مسبوقة من نادي سوداني نحو العالميه

وكدنا الاعادي وفتنا الناس بغادي

ولا وقت للمقارنة ما بين المبدعين والنائمين

ومن غيرنا يعطي لهذا الشعب ان يعيش وينتصر

فهي متعه وفخر ان تكون لك قناة تبث مباريات فريقك

رغم كل الجدل الدائر حول القناة

فقناة الهلال قد ربطت كل الاهله بفريقها كما لم يكن في السابق

ولا يهمنا كثيرا هل هي بأسم الكاردينال ام بأسم عن شبشه او هل هي باسم نادي الهلال

المهم اننا نري هلالنا الجميل من خلال هذه القناة

فما اجمل ان تنقل هذه القناة العزيزة حياة نجوم الهلال وكبارها

فالشكر كل الشكر للقائمين علي هذه القناة الفتيه

والشكر كل الشكر لك نجوم الهلال الذين يزينون هذه القناة في كل وقت

والي الامام




محمد الحسن شوربجي
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : شوربجي
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019