• ×
السبت 6 مارس 2021 | 03-05-2021
الصادق مصطفى الشيخ

تفويض من لا يملك لمن لا يستحق(رابطة الممتاز)

الصادق مصطفى الشيخ

 0  0  1328
الصادق مصطفى الشيخ

فى الانباء ان اندية الممتاز ممثلة فى رابطتها جلست لوزير الشباب والرياضة الجديد عبد الكريم موسى الذى ابان اكثر من مرة انه فضل الابتعاد حتى يتفادى الاتهام بالتدخل فى اشارة صحيحة ان الوزارة فى فقه الفيفا ابعد ما يكون عن الشان الكروى بالبلاد فاذا كان الوزير غير مختص وليس له علاقة بالشئون الادارية للاتحاد كيف تكون له كلمة لدى اندية الممتاز المفترض ان تكون متحررة حتى من الاتحاد نفسه
الاندية من تلقاء نفسها منحت الوزير تفويضا كاملا لحل الازمة التى تعتبر مخرجاتها واضحة وبدلا من ابتعاد كتلة الممتاز عن القضية من اساسها عملت على فرض وصايتها عبر الاستعانة بجسم غريب
لماذا لم تلجاء الاندية لاتحاداتها المحلية فهى الجزء الاصيل فى العملية والقادر على تحريك الساكن بحكم لشرعية التى تتمتع بها هذه الاتحادات خاصة انها التى تصوت وتسحب الثقة وتقوم اخطاء الاتحاد العام واعوجاجه رغم ضعفها واضعاف بعضها لكنها هى صاحبة الحق وليس الوزير
اما الامر الاكثر ادهاشا فهو تعمد اندية الممتاز التحرك بعد مغادرة الهلال للبطولة الافريقية حيث تزامن لجؤها للوزير مع بيان اتحاد الخرطوم ونادى الهلال حيث اعلانا انحيازهم للاتحاد غير المعترف به من قبل الفيفا ومعترف به من قبل الوزير وزبانيته اهل الحكومة
اندية الممتاز التى يقودها احمد عبد القادر وهو موظف حكومى ووزير انقاذى سابق وعزالدين الحاج وهو ربما يكون عضوا بجهاز الامن بحكم وظيفته بنادى الخرطوم الذى يشرف عليه ويرعاه جهاز الامن والمخابرات طبيعى ان يكون موقفه منحازا للسلطة التى تسعى بكلياتها لتجميد النشاط الخارجى للسودان والا لوجدت الحل الذى تتعمد اخفاؤه بين ابط الكتلتين
وكما امرت تور الدبة باخلاء مقر الاتحاد بذات الكيفية قادرة على اخلاؤه الان ولكنها لن تفعل للاسباب سابقة الذكر
اما تدخل رابطة الممتاز بالشكل السافر المتمثل فى منح الوزير وهو جسم غريب عليها كما قلنا تفويضا لتمثيلها فهذا ما يشبه الذى تناول مترارا وادخله فى عينه انتظارا لمتعة اجلاسه على نقالة طبيب فى غرفة مكندشة
اندية الممتاز وبدلا ان تكون حصيفة وتناى بنفسها على اعتبار ان من يتولون القيادة يجب ان لا يكونوا منحازين وهم اصلا اوجدوا لاستحقاقات الاندية من اموال البث والرعاية وقد انتفت هذه الناحية عند تكوين الرابطة وتشددها والتعالى على الشركات الداعمة حتى تركت لهم الجمل بما حمل وبالتالى تكون اللجنة قد فرطت فى عظم عملها الاساسى وبدلا من البحث عن بديل ومراجعة الخطاء الجسيم الذى ارتكبته وبدلا ايضا من التقرب للفيفا عملا ومناشدة على اعتبار انها الاقدر على زياد الدعم المقدم للاتحادات الوطنية اثرت الارتماء فى احضان وزير مفلس حتى من مرتبات قادة المنتخب الوطنى
لقد منحت رابطة الممتاز التى لا تملك حق منح الوزير تفويضا او منديلا وهو لا يستحق هذا التفويض لانه منحا بكلياته لفئة دون الاخرى وفى غير مصلحة السودان نقولها بالفم المليان غير صالح السودان مهما كانت مرارة ما ارتكبه الاتحاد الشرعى من تجاواات فهو الاحق بالمساندة وليس اى جهة غيره
دمتم والسلام
نواصل


امسح للحصول على الرابط
بواسطة : الصادق مصطفى الشيخ
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019