• ×
الأربعاء 21 أبريل 2021 | 04-20-2021
النعمان حسن

لو التقى كل كتاب المسرح لما تخيلوا ما يشهده الاتحاد

النعمان حسن

 1  0  1840
النعمان حسن




ما يشهده الوسط الرياضى اليوم من احداث مسرحية فى اتحاد الكرة يعحز
كل مؤلفى المسرح ان يبلغ خيالهم ما تشهده الساحة الرياضية والبطل الاول
لهذه المسرحية الدولة ممثلة فى وزارة العدل فهى التى تدخلت وطردت الاتحاد
من مقره بحجة واهية ومتناقضة والبطل الثانى مجموعة الفريق المدهش والتى
سعت لان تحتل الاتحاد بقوة الدولة رغم عدم اعتراف الفيفا بها مما يعنى ان
مجموعته ادارت معركتها بجهل لان اى اتحاد لا تعترف به الفيفا انما هو
عبث وحبر على ورق لان الفيفا لها الحاكمية ولا بديل لها غير اسقاط عضوية
السودان من الفيفا ليصبح لا وجود له الامر الذى اتاح لمجموعة الدكتور
معتصم التى اطاحت بوالدها البروف والتى هى نفسها ظلت صناعة حكومية منذ
اول دورة استولت فيها على الاتحاد بتواطؤمولانا سمير فضل لهذا فهى جنين
حكومة مدعوم من الفيفا لانهم نجحوا فى تطويع انحياز كل من بلاتر و
الحكومة لهم حيث اجادوا فى كل المرات ان يستغلوا ايا من الفيفا والحكومة
حسب ما تمليه مصلحتهم بحكم خبرتهم ومعرفتهم يؤكد هذا تحقيق رغباتهم
فى صياغة قانون 2016 فى جلسة البرلمان قبل ان تنقلب عليهم الدولة
لصالح مجموعة االفريق الذى عجزت مجموعته ان تديرها بحنكة عندما وضعوا
انفسهم خصوما للفيفا وهذا ما لا يملكونه ولا تملكه الدولة نفسهافهل
يجهلون انه لا شرعية لجمعيتهم بامر الفيفا وليس الدكتور

هذه المسرحية ولغرابة ما تشهده من احداث تفوق خيال اى كاتب مسرحى فانها
معركة نهايتها فى كل الاحوال اما خضوع الدولة لاوامر الفيفا التى لن
تعترف باتحاد تم انتخابه فى جمعية مخالفة لقرارها هى او شطب السودان من
خارطة الكرة الافريقية والعالمية ولكن المفارقة الكبيرة ان اتحاد الخرطوم
وبعض اندية الممتاز ادخلت نفسها طرفا فى الحرب ضد الفيفا وهذا قمة الجهل
مما يشكل خطرا على وجودها فى المنظمة الرياضية لو ان الفيفا قابلت
موقفهما بردة فعل قوية ورفضت الاعتراف بهم ضمن منظومتها وعلى راسها يقف
الهلال الذى يشارك اليوم فى البطولة الافريقية ودعونا نتوقف مع مشاهد
المسرحية:

1-وزارة العدل والتى يدعى مسئؤلوها انها تدخلت فى شان المبنى الذى يخضع
تحت سلطتها كمالكة للارض ولم تتدخل فى شان يخص الفيفا ويضع الدولة من
الخارجين عليها مما يتهددها بالتجميد فلوان تدخل العدل كان فقط كما
يدعون اليوم لاخلاء المبنى باعتاره حكومى لقبل ادعاءهم لو ان وزارة
العدل حولته لمدرسة او مستشفى لقبلنا ادعاءهم هذا ولكن العدل طرد اتحاد
معتصم المعترف به من الفيفا بالقوة العسكرية وسكتت عن احتلال المبنى
من مجموعة منافسة غير معترف ولن يعترف بها من الفيفا لانها تم انتخابها
من جمعية ملغية بقرار من الفيفا والذى ترتب عليه ما لحق بالاتحاد من
تهديد بتجميد الفيفا له وهو ما تتحمل مسئؤليته وزارة العدل والمفارقة
هنا انه هذا حدث فى وقت نشهدلاول مرة قانون 2016 يرفع يد الدولة ممثلة
فى الوزارة المختصة بالرياضة والمفوضية من اى اختصاص للتدخل فى شان
الاتحاد احتراما لقبولها بارادتها حاكمية الفيفا وغيرها من المنظمات
الرياضية الدولية التى ارتضتها الدولة بارادتها الحرة ودون ان تجبرها اى
جهة فكيف اذن تتدخل وزارة العدل وتطرد الاتحاد المعترف به من الفيفا
وتسكت عن احتلال المجموعة غير المعترف بها للمبنى ثم تدعى انها لم تتدخل
فى شان الفيفا فلماذا اذن سمحت القوة العسكرية التى طردت اتحاد الدكتور
المعترف به من الفيفا ولم تطرد اتحاد الفريق

2- الهلال النادى القمة الذى يشارك فى البطولة الافريقية وسط ظروف ميزته
عن المريخ بحساب النقاط صدر عن رئيسه الكاردنال تصريح حسب ما اوردته
اجهزة الاعلام ولم ينفيه يعلن فيه ان الهلال لن يلتزم باى مباراة تحت
الاتحاد المعترف به من الفيفا وانه سيكتفى فقط بالمشاركة فى البطولة
الافريقية فكيف له سيشارك فيها ممثلا لاتحاد معتصم جعفر المعتمد من
الفيفا وهل يجهل الهلال ولا اقول الكاردنال انه بقراره هذا يشارك فى
تجميد الفيفا للاتحاد وهو يعترف بجهة غير معتمدة من الفيفا مما يسقط
اهليته فى المشاركة افريقيا بل وكيف سيشارك لوان الاتحاد السودانى جمد
عقابا على فرض الدولةاتحادا غير معترف به من الفيفا وفريقه شريك فى
المخالفة فكيف سيشارك .

3-الباشمهندس والادارى الرياضى الرقم الصديق ابوحراز والذى ادان بعضمة
لسانه استيلاء المدهش على الاتحاد بقوة الدولة تحت حماية عسكرها وطالبه
بالتراجع عن هذه المخالفة للفيفا حتى لا يجمد السودان ولكنى دهشت وهو
يقول لو جمد السودان فان الاتحاد سيمارس نشاطه محليا فكيف هذا ياباشمهندس
هل سيمارس الاتحاد نشاطه تحت لوائح وقواعد ستصدرها وزارة العدل ام تحت
لوائح الفيفا وهل ستكون وزارة العدل او الجهات الحكومية هى التى تفصل
فى النزاعات و الاستئنافات ضد قرارات الاتحاد وشرعية تسجيلات اللاعبين
حتى المنتمين لدول اجنبية وهل اندية الممتاز ستهدر كل هذه المليارات فى
منافسات محلية لن تختلف عن (الدافورى) ويبقى السؤال هل دورى الباشمهندس
المحلى فيه صعود وهبوط من درجة لدرجة ام انه مجرد اهدار وقت لا تختلف عن
اى رابطة من روابط السودان(ده كلام شنو ياباشمهندس وانت قامة ادارية لا
يعلى عليها)

3-اتحاد الخرطوم الذى ادخل نفسه فى هذه الورطة وهويشارك فى التمرد على
الفيفا فهل يجهل انه واحد من المشكلات فى النظام الاساسى الذى لم يجاز
من الفيفا وواحدة من اعتراضاتها ان يمثل اتحاده باكثر من ممثل كما هو
حال كل الاتحادات المحلية فكيف يعلن تمرده علانية على الفيفا ويصبح
داعما لاتحاد مرفوض من الفيفا ومصير تمثيله فى جمعية الاتحاد هو اليوم
بيد الفيفا ثم هل يجهل اتحاد الخرطوم والممثل بفريقين فى بطولات الكاف
والفيفا انه بموقفه هذا يعرض مشاركتهم افريقيا للتجميد ثم متى كان
اتحاد محلى يضع نفسه فى هذا الموقف ويتدخل فى معركة ليس طرفا فيها شانه
وكل الاتحادات المحلية وكيف يكون موقفه لو الدولة نفسها تراجعت -_وستفعل-
عن موقفها وخضعت للوائح الفيفا التى لن تعتمد اتحاد من تمردوا على
قرارها بعدم انعقاد الجمعية والتاريخ يؤكد تراجع الدولة فى كل الحالات
السابقة فما ذنب اندية الخرطوم واتحادها يقحمها فى موقف لاسند له فى
اللوائح الدولية بل حتى فى قانون 2016 والحاكمية فى النهاية للفيفا وان
طال السفر فمن سيحميه من العقاب وهو يتمرد على الفيفا وليس اتحاد الدكتور
فكيف يكون موقفه لو طبق عليه القانون

وتبقى هناك نقاط فرعية لا يسع المجال ذكرها وعلى راسها موقف الشرطة
التى غيبت نفسها عن مباراة جماهيرية فهل الشرطة جهة امنية تحوطا من
انفلات الجماهير ام انها جزءا من الصراعات الرياضية حتى تغيب نفسها عن
مهمتها ام ياترى ان اتحاد الخرطوم لم يخاطبها بقيام المباراة وهو المشرف
عليها لتصبح بريئة



خارج النص:

-شكرا الاخ النور لا ادرى ما هى علاقةما قلته عن البشير والفيفا
بالموضوع وهما لا يخضعان لقانون واحد او يستمدان سلطتهما من نفس القانون
فالفيفا ومجوعة الفريق يخضعان لكيان واحد تحكمه اللائحة الدولية واما ما
قلته عن الصحافة الرياضية فمن حقك ان يكون لك راى فى الصحافة الرياضية
اما مستجدى النعمة ليتك تعمم الدعوم لهم اينما وجدوا



-شكرا الاخ العالمى واتمنى ان يكون تناول المواضيع وهو حق لكل مواطن
بعيدا عن الهوى والغرض والمصالح الشخصية

(عودة للمعقبين على اللدغة الاسبق)

-شكرا الاخ العالمى اوافقك الراى ان مجموعة الفريق ادارت المعركة لصالح
منافسيهم وكان بيدهم ان يصعدوا قضيتهم بالاستئناف ضد قرار الفيفا بتاجيل
الجمعية وحق الاستئناف مكفول لهم امام الفيفا وامام تحكيمية لوزان بدلا
من ان يخالفواالقرار الذى صدر عن الفيفا وله الحاكمية ايا كانت مبرراتهم
ويلجأو لتخل الدولة التى لا تملك فماذا كان يضيرهم لو انهم لم يعقدو
الجمعية وانتظروا يوم الاتنين ليطعنوا فى قرارالفيفا نفسها بالتاجيل اما
الفيفاكمرحلة اولى ثم الطعن امام تحكيمية لوزان حتى لايكونوا مخالفين
للوائح الفيفا ولها الحاكمية وكيف لهم ان يسخروا الدولة ضد الفيفا وهم
يعلمون انهم لن تكون لهم شرعية بامر الدولة وانما بالفيفا

-شكرا الاخ ابو ريدة ولا ادرى ماهو الخلاف فمن حقى كما هو من حقك ان ترى
من يملك الفرصة الاوسع فان لا ارى اى فرصة لان يتاه لفريقا الهلال
والمريخ على حساب النجم



-شكرا الاخ حسن ليس بينكم جميعا الذين تدعون انكم تناهضون اتحاد الدكتور
مثلما ناهضته انا ولا ازال اناهضه وليس بينكم من طعن فيه وشكاه للوزان
كما فعلنا نحن فى نادى توتى ولا زلنا نعد لشكواه ان فاز بعد ان انتهى
عهد بلاتر المتواطئ مع الاتحاد مثل الدولة واخيرا ما الذى يجبرك على
مطالعة ما اكتبه فلماذا لا تريح نفسك

-شكرا الاخ ياسر الامين ابراهيم عفوا اننى رافض للاتحاد منذ اطاحةالبروف
شداد ومجموعته القابضة اليوم على الاتحاد لاسقاطهم رحمة الله عليه
الدكتور عبدالحليم محمد بتواطؤ الدولة لصالحهم حتى اليوم قبل ان تاتى
الدولة بمجموعة المدهش اليوم الذى اعتمد على تدخلها بعد ان تراجعت عن
رعايتها اتحاد الدكتور بدعم الفريق لان يستولى على الاتحاد مخالفا قرار
الفيفا بالغاء الجمعية فانا رافض موقف الدولة والمجموعتين لانها صناعة
دولة



-شكرا الاخ ابوبكر الشاب اليافع فما شانى ان بمايفعله اتحاد الدكتور
معتصم الذى ظللتم انتم اذنابا له وانا من مناهضيه لاكثر من ربع قرن ومن
الذين شكوه للفيفا وولتحكيمية لوزان وللقضاء السودانى الذى ظل نفسه داعما
وحاميا لهم واليوم تنقلبوا عليه بسبب المصلحة



-شكرا الاخ عماد سعيدكلا الاتحادين من يصر على البقاء فى منصبه ومن يعمل
للاستيلاء عليه رغم انف الفيفا كلاهما صناعة حكومة هى السبب فى الفشل
المزمن لاتحاد الكرة ولا امل فى الاصلاح الا باصلاح موقف الحكومة



-شكرا الاخ ابايزيد على الصديق اتمنى ان ينتصح اصحاب هذه الصحيفة بما
قلته وانا معك فيما قلته

-شكرا الاخ خال اماسى رغم قرارى بالا اعير اى مداخلة لمن لا يعلن عن نفسه
الا اننى اقول لك ان لجنة الانتخابات عمرها لم ولن يتراسها مرشح كما انه
ليس من اختصاص لجنةالانتخابات ان تشرف على انعقاد جمعيةوانما تشرف فقط
على بند من بنودها اسمه بند الانتخابات عنما يطلب منها ذلك فى جمعية
يراسها من يملك رئاستها بنص القانون وكم اضحكتنى ان تدعى اننى ابكى على
اتحاد معتصم وانا من الذين لاجقوه حتى تحكيمية لوزان والقضاء السودانى
(حقا المصالح الخاصة تعمى البصروتفقد العقل)

-اخر الكلام اذكر الاخوة المعقبين اننى لن اعقب على اى صاحب راى لايعلن
عن شخصيته بذكر اسمه بالكامل فالمعذرة كمااننى اقول لمن تحدث عن موتى
لكبر سنى اقول له اتقى الله وادعو الله ان يطيل عمرك فكم من توفاهم الله
وهم فى سن الطفولة واشباب فالعمر بيد الله سبحانه تعالى

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : النعمان حسن
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    احمد الحاج 06-14-2017 10:0
    الأخ النعمان هل تبقى لنا
    عاقل ليقرأ ماكنبنه هذاويفهمه
    خلاص يا حاج جاطت
    البلد مافيها عاقل ولا وجيع
    ود الحاج
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019