• ×
الأحد 19 سبتمبر 2021 | 09-19-2021
بلل

دي قصة ما عندها نهاية

بلل

 0  0  1173
بلل

أمرك غريب يا كرة القدم السودانية .. مشاكل وصراعات وإحتقانات وشكاوي بالكوم وتأجلات غير مبرره وإجاويد كل ذلك يحدث في كرة القدم السودانية وفي النهاية إذا حاولنا البحث عن الإنجازات والبطولات سنجد كل الدفاتر خالية من إسم السودان.
طيب إذا لم يكن هناك موقعا لتلك الإنجازات التي ظللنا نتصارع من أجلها .. إذاً ليس داعٍ لكمية الخلافات التي إنتشرت في الوسط الرياضي وتكوين إتحادين في وقت واحد والذي لا يوجد إلا عندنا في السودان.
منتخب يتلقي الخسارة داخل أرضه من منتخبات لا وجود لها في خارطة الكرة الأفريقية ولكن هذا لا ينقص من حقها المشروع في العمل علي التطور ومغادرة الموقع الذي كانت تجلس عليه طيلة تلك السنوات.
التجميد يحيط بنا من كل جانب .. ومشاكل بين الاتحاد القديم وأندية الممتاز في طريقها للإنفجار عقب برمجة المباريات المؤجلة ورفض عدد من الأندية أداء هذه المباريات وسط موافقة البعض منها .. والإتحاد المنتخب يصدر عددا من القرارات ليخرج الاتحاد القديم لإلغاء تلك القرارات.
الجماهير أصابها الإحباط وأصبحت تبتعد رويدا عن الإهتمام بما يجري من صراعات .. وإذا صدر قرار التجميد وفي حال عودة النشاط من جديد ستكون الكرة السودانية فقدت العديد من أنصارها الذي ظلوا يلجأون إلي متابعة الكرة العالمية.
أنصار الهلال والمريخ وأزرق التبلدي أكثر خوفاً من قرار التجميد نسبة للمشاركات الخارجية لهذه الأندية وتأمل في تفادي هذا القرار حتي لا تفقد حقها في الإستمرار في بطولة دوري أبطال أفريقيا والكونفدرالية.
مهلة الفيفا إنتهت بإخلاء مباني أكاديمية تقانة كرة القدم تسليمها للإتحاد القديم .. وستتجه الأنظار الي الفيفا لمعرفة آخر التطورات بهذا الشأن .. ونرجو ان تنتهي العاصفة بسلام وتمارس الكرة السودانية نشاطها بصورة عادية وبعيدا عن الأجواء الحالية.
في الشأن الهلال التحضيرات تسير جيدا قبل مواجهة النجم الساحلي الذي أصبح ينتظر الي جانب الفريق الموزمبيقي قرارات (الفيفا) بشأن السودان لمعرفة مصيرها في البطولة الأفريقية .. وهل وصلنا إلي هذه المرحلة حتي تأمل الأندية المنافسة في إبعادنا.
الله يجازي الكان السبب.
(صمت اخير) ..
دي قصة ما عندها نهاية.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : بلل
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019