• ×
الخميس 4 مارس 2021 | 03-04-2021
حسين جلال

قوة هلالية تحجم السواحلية

حسين جلال

 0  0  1991
حسين جلال


* اظهر الهلال وجه الحقيقي واستطاع ان يجبر النجم الساحلي التونسي علي التعادل بهدف لهدف في مباراة كان نجمها الاول الحارس الكميروني لويج ماكسيم في البراعة والتصدي لهجمات الفريق التونسي الذي استطاع ان يخرج بتلك النتيجة بمساعدة الحكم المصري منصور بتحامله علي الهلال ونقض هدفين صحيحين للغاني تيتيه اوضح عين الشمس حيث عاني الهلال كثيرا من صفرات الحكم المصري في اي احتكاك بسيط مع لاعبي النجم مما ذاد الضغط علي دفاعات الهلال من الهجمات السريعة عن طريق حمزة الاحمر وبنغورا وكانت بسالة العاجي اوتارا بجانب حسين الجريف حاضرة رغم الاخطاء العديدة التي نتجت من عدم حضور دور لاعبي الارتكاز من التمركز والثبات من ابوستة وابوعاقلة في عمليه الاستخلاص وصد الهجمات حيث تحمل دفاع الهلال العب الاكبر ودور الحارس المتعاظم مكسيم بخروج الفريق بتلك النتيجة الايجابية ولوارتفع تيتية قليلا في التقدم والمساندة الهجومية لكان هناك كلام اخر عن نتيجة المباراة لصالح الازرق . الفريق التونسي كانت خطورته تتمركز في الاطراف وضرب العرضيات وقوة التهديف بعد ان ركز المدرب التونسي علي الجهة اليمني التي يتواجد بها السمؤل واليسري من جانب بويا وكثرة اخطاء المخالفات من جانب حسين الجريف ومن خلالها شكلت تسديدات حمزة الاحمر خطورة ولولا براعة ويغظة مكسيم شكلت حاجزا لعدم وصول الفريق التونسي علي مرمي الهلال طيلة الشوط الاول لينتهي من دون اهداف
* في الشوط الثاني كانت المبادرة حاضرة في التسجيل من عرضية لم ينجح دفاع الازرق في ابعدها هدف اثار لاعبي الهلال من الظلم الفادح الذي تعرض عليه الفريق وكانت قناعة الكوكي في تغير مسار المنباراة لصالح الازرق عندما تم تبديل الغاني تيتيه بالوطني محمد موسي الوافد الجديد من الشرطة القضارف وخروج اوكرا الذي ظهر عليه الاعياء بسبب الرقابة واللعب الضاغط ودخول عزيز شيبولا حيث حول الهلال رتم المباراه لصالحة وكانت مزاجية نذار حاضرة في ضرب الكرات خلف المدافعين واستطاع من تمريرة خادعة لمحمد موسي ان يضع الكرة خلف الحارس ومتابعتها داخل الشباك التونسية في العشر دقائق الاخيرة معلنة هدف التعادل الهلالي في قلب سوسة ويحول الازرق السيطرة والايقاع بعد القراءة الصحيحة لنبيل الكوكي والنزعة الهجومية واستغلال الهفوات والثغرات الدفاعية للفريق التونسي التي ظهرت في مباراة الوصيف علي الرغم من الفوز بنتيجة ام درمان بهدفين
* نعم كانت كل التوقعات تشير بان يحرز الهلال نتيجة ايجابية امام النجم الساحلي من واقع الخلل الدفاعي الذي يعاني منه النجم الساحلي ولولا محابة التحكيم المصري لخرج الهلال فائزا بثلاثية بشهادة خبير التحكيم السوري لقنوات بي ان اسبورت ناجي الشريف والمعلق التونسي حسين يسن حيث اصبحت فرصة الهلال في المنافسة علي الترشح لدور المقبل سانحة بتحقيق الفوز علي النجم الساحلي بملعب الهلال من واقع الدافع المعنوي الكبير بتحقيق نتيجة ايجابية علي متصدر المجموعة و المستوي الرائع لفرقة الزرقاء في التمركز والتمرحل والثبات الميداني لنجوم الفريق في الشوط الثاني شوط المدربين وعودة الثقة للمدرب الكوكي الذي لم يخسر خارج ملعبه منذ عام 2015
* اخر الاسوار
* خروج تيتيه جاء متاخر ودخول شيبولا حول رتم المباراة لصالح الهلال
* محمد موسي سبب صداعا دائما علي الدفاع التونسي
* اوتارا وحسين الجريف لعبا شوطا ثانيا اكثر من رائع
* الهلال قادر في ملعبه علي ضرب النجم الساحلي اذا استغل البط الدفاعي للفريق التونسي بمساندة الجماهير العريضة في المباراة القادمة في الجولة الرابعة
* الوصيف مازال يترنح ويقبل الهزيمة الثانية علي التوالي امام فيرفاريو الموزمبيقي ويصعب امله في التاهل الي الدور المقبل
* الريال استحق اللفب الاوربي للابطال برباعية حارقة في مرمي اليوفي والكاس الثانية عشر في تاريخة في ابطال اوربا للاندية بكل جدارة واستحقاق


امسح للحصول على الرابط
بواسطة : حسين جلال
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019