• ×
الخميس 22 أبريل 2021 | 04-21-2021
يعقوب حاج ادم

اقترب الوعد لأم المعارك

يعقوب حاج ادم

 2  0  1492
يعقوب حاج ادم


* اصبحنا قاب قوسين او ادنى من الدخول في ام المعارك الكبري امام النجم الساحلي في مدينة سوسه ولم يعد يفصل بيننا وبينها سوى اربع وعشرين ساعه ومن ثم يحتدم الصراع على النقاط الثلاثة التي تهم هلال الملايين بصورة اكبر مما هي عليها في الطرف الاخر عند نجوم النجم الساحلي الذين سيدخلوا الى ملعب المباراة بعيدا عن الضغوطات النفسية وبروح معنويه عاليه فالهلال وكما اسلفنا فان المباراة بالنسبة له تمثل ام المعارك او عاصفة الصحراء ولاخيار له منها سوى تحقيق الفوز وحصد النقاط الثلاثة والوصول الى النقطة الخامسة فالفوز هو الخيار الوحيد الذي سيعزز من حظوظ الهلال في البقاء تحت دائرة المنافسة ومن هنا فان تفكير لاعبي الهلال ومدرب الهلال يجب ان ينطلق من هذه الجزئية التي لامناص منها مهما كانت التضحيات المؤدية اليها ويقيني بان الممرن الكوكي سيكون في اختبار حقيقي في هذه المباراة خصوصا وهي تمثل مفترق طرق بالنسبة له ولهلال الملايين كما ان تصريحات الكوكي التي اطلقها ولغة التحدي التي اشهرها ستكون احدى العوامل التي ستجبره على التعامل مع المباراة بطريقة مختلفة عن تلك التي كان عليها في كل المباريات السابقة سوى ان كانت في الدوري المحلي او في افتتاح مبارياته في دوري المجموعات،،

* وللكوكي نقول بان الكلام سهل جدا وليس عليه جمرك ويمكن لاي شخص ان يقول مابدأ له دون ان يحاسبه احد ولكن حديث الكوكي يختلف عن كل الاحاديث فهو يمثل راس الرمح وقائد الركب واي نتائج سلبية ستكون محسوبة عليه لانه لم يحترم خصمه ولم يعمل له اي حساب فاى مدرب في الدنيا يحترم الخصم لايمكن ان يجرؤ على الاستهانة به والتاكيد على انه قادر على قهره والتفوق عليه والعودة بالنقاط الثلاثة لاسيما وان الخصم ليس كما يتصوره الممرن الكوكي كما ان نفس الحديث ونفس تلك التصريحات غير المسئولة كان الكوكي قد اطلقها قبل الذهاب الى موزمبيق وهدد وتوعد بالويل والثبور لنجوم السكه حديد وانه عائد بالنقاط الثلاثة ولكنه فشل في فك طلاسم ذلك الفريق المغمور واكتفى منه بنقطة يتيمة قد يدفع ثمنها خروج من دوري المجموعات واذا كان الكوكي قد فشل في التعامل مع المحطات الصغيرة فكيف سيكون حاله في مواجهة المحطات الكبيرة في ام المعارك وعاصفة الصحراء فالامر جد خطير وهو ليس كما يتصوره الكوكي ويستصغره وفي كل الاحوال فاننا نتمنى ان يكون الكوكي في الموعد وان يكون بالفعل قد خبر فريق النجم وحفظ طريقته وعرف مكامن الخطورة والضعف فيه حتى تكون طريقه نحو العودة من سوسه مرفوع الراس لاننا لانريد للكوكي ان تكون ام المعارك بمثابة تاشيرة خروج نهائي تبقيه في معقله حيث يتحول من سوسه الى مسقط رأسه مباشرة،،

تلكس ... مستعجل

(( الطاهر سادومبا قد يكون العلامة المضيئة في موقعة سوسه ان اضاء له الكوكي الأشارة الخضراء))

الكلام ... الأخير

* يحتاج الكوكي في ام المعارك الى الشجاعة ورباطة الجأش والتحرر من الخوف الملازم له حتى امام اضعف الفرق ومتى ماتحرر الكوكي من عقدة الخوف المتاصلة في دواخله وايقن بان الهجوم خير وسائل الدفاع ووضع اللاعب المناسب في المكان المناسب واختار التشكيل الامثل واعتمد على اللاعب الاكثر جاهزية فسيكون قادرا بحول الله علي تحقيق الفوز الذي هو مطلب كل هلالي يخفق قلبه بحب هذا الكيان الشامخ،،
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 2  0
التعليقات ( 2 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    abojeddo 06-02-2017 06:0
    (ويمكن لاي شخص ان يقول مابدأ له دون ان يحاسبه احد ) دي اصح جملة في الغثاء الفوق دة.. أخطاء لغوية كثيرة واملائية ونحوية غايتو ربنا يصبرك على نفسك .. اها الكاردينال وماشي خلاص بعد عدم الاهلية دي.. اها تاني بتطبل لي منو بعد صحن الفول يقيف؟؟؟؟؟ هههههه والله يا آدمو حالة صعبة شديد ... اللهم اني صايم واخر الكلام عووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووع
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019