• ×
الجمعة 6 أغسطس 2021 | 08-06-2021
يعقوب حاج ادم

الفوز على الزيسكو بستة نقاط ياتبلديون

يعقوب حاج ادم

 4  0  1132
يعقوب حاج ادم



* يخوض فريق هلال الرمال ممثل السودان الوحيد في بطولة الكونفدرالية مساء الاربعاء القادم في معقله بقلعة شيكان واحدة من أهم مبارياته في دوري المجموعات لفرق الترضية لفرق المجموعة الثالثة عندما يلتقي فريق زيسكو الزامبي وتأتي اهمية المباراة كونها لاتقبل القسمة على اثنين ولاتعرف انصاف الحلول حيث يبقى الفوز فيها هو الطريق الوحيد لتجديد الامل في البقاء تحت دائرة الانتقال للمرحلة الثانية من المسابقة حيث ان هزيمته في هذا اللقاء او حتى تعادله فيها من شأنه ان يضعف امل الفريق في الحصول على احدى البطاقتين المؤهلتين للدور الثاني في البطولة بعد ان فقد الفريق نقاط مباراته الاولى خارج القواعد امام فريق ريكريا تيفو الانجولي بهدف الدقيقة 92 وهي الهزيمة التي حرجت موقف التبلديين وجعلت من مباراتهم المرتقبة امام فريق زيسكو مباراة حياة او موت علي اعتبار انها تمثل ستة نقاط كاملة لفريق هلال التبلدي لاسيما وان فريق زيسكو الزامبي يمتلك في رصيده ثلاثة نقاط كاملة حصدها من فوزه على فريق سموحه المصري وفوزه امام هلال التبلدي يجعله يغرد خارج السرب ومن هنا فان مسئولية اخوان مهند وبكري بشير وموكورو والشغيل ومرتضي عبد الله وعمر سفاري وبقية العقد النضيد ستكون مضاعفة سعيا الى ترويض نجوم الزيسكو وخطف الفوز من تحت اقدامهم لوضع اول ثلاثة نقاط في رصيد الفريق من جهة ولكبح جماح الزامبيين من الجهة الاخرى وقطعا فان فريق الزيسكو لن يكون صيدا سهلا وهو فريق معروف على مستوى القارة السمراء ومرشح وبقوة للوصول الى منصة التتويج ومن هنا وجب التعامل معه بحذر شديد ورؤية فنية متقدة فهو فريق صعب المراس ويلعب الكرة العصرية الحديثة التي تتس بسرغة الاداء واللعب الممرحل والأنتقال السريع من المناطق الخلفية الى المناطق الأمامية ويقيني بان المدرب الشاطر ابراهيم حسين المدير الفني لفريق هلال الأبيض سيكون قد تابع هذا الفريق المخيف من خلال مباراته الأفتتاحية امام فريق سموحه المصري ووقف علي مكامن الضعف والقوة في الفريق لاستغلالها بالصورة الايجابية التي ستحفظ للرماليين حظوظهم للبقاء تحت دائرة المنافسة وتجديد الامال بعد الهزيمة المفاجئة امام الفريق الأنجولي،،

((ثلاثة الترجي لقاح الوصايفة))

* قد يظن اهلنا الوصايفة ان تواضع فريق النجم الساحلي بالثلاثية القاسية امام نده اللدود فريق نادي الترجي قد يجعل من مباراة الوصيف امام النجم الساحلي مجرد نزهة او سياحة في ملعب الرد كاسل الثلاثاء القادم كما يعتقدالبعض وبلاشك فان الوصول لتفكير مثل هذا قد يقود اهلنا الوصايفة الى عواقب غير محموده قد تطيح بالوصيف في بحر الهزيمة غير المتوقعة اذ ان انتفاضة الاسد الجريح فريق النجم الساحلي ربما تعصف بكل الامال والاحلام التي يحملها ابناء عمومتنا في المعسكر الاحمر ومن هنا فاننا نهمس في اذن اخوتنا الوصايفة بان يتعاملوا مع المباراة على اعتبار انهم يلاعبون فريق كبير له اسمه ومكانته في القارة السمراء وليس ذلك الفريق الذي انهزم من نده التقليدي بالثلاثية وفقد البطولة على اثرها لان ذلك الاحساس قد يولد الاحباط في نفوس لاعبي المريخ وقد يؤدي بهم الهزيمة غير المتوقعة فنحن نؤمل كثيرا ان ينجح لاعبي المريخ في ترويض نجوم النجم في هذه الموقعه التي يفترض ان تكون هويتها مريخية لكي يعزز من حظوظه وحظوظ رفيق دربه هلال الملايين في الانتقال الى الدور ربع النهائي وتبعا لذلك فان دعواتنا لن تتوقف لنصرة المريخ السوداني في هذا اللقاء الذي يهم كل سوداني يخفق قلبه بحب هذه التربة الطاهرة ولنجوم المريخ الاشاوس نسوق الحديث عسى ولعلى ان يكونوا عند حسن الظن وان يحققوا نصرا كاسحا للكرة السودانية امام هذا الفريق المتمرس،،

تلكس .... مستعجل

* تسجيل الحارس الدولي اكرم الهادي سليم في كشوفات التبلدية يمثل قوة دفع كبرى لابناء قلعة شيكان وهو يعتبر اضافة حقيقية لهذا الفريق المتوثب الباحث عن الالقاب،،

الكلام .. الأخير

* يخالجني شعور اكيد بان الفوز سيكون حليف انديتنا الثلاثة في الجولة الثانية من المسابقات الافريقية هلال ام درمان ...ومريخ ام درمات.. وهلال شيكان ومانرجوه حقا ان يترجم نجوم الاندية الثلاثة الامنيات الى واقع ملموس على ارض الواقع لمن يلعبوا داخل القواعد ولمن يلعبوا خارج القواعد،

امسح للحصول على الرابط
بواسطة : يعقوب حاج ادم
 4  0
التعليقات ( 4 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    عثمان جميل - الدوحه قطر 05-21-2017 06:0
    يامدفع الدلاقين أقرا مقال الصحفي الهلالي الرائع أيمن كبوش بعنوان وش وماذا قال عن رب نعمتك كردنه وماذا قال عن جمال الوالي وقارن ماتكتبه أنت من حشو مثل حشو مدفع الدلاقين
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019