• ×
الأحد 28 فبراير 2021 | 02-27-2021
ابوبكر عابدين

الماعون المثقوب

ابوبكر عابدين

 0  0  6655
ابوبكر عابدين




* نفس الملامح والصور . نفس التمارين والكور . نفس اللعب نفس الكفر .. نسجل ونسجل لاعبييييين كتاااار وتجيب جرايدنا الشمار وتعلن وتهلل عن وصول لاعب كبيييير وخطييير . . يلعب سنة او نصها او قول موسم موسمين ، وهو شنو شن اللعب وقريقنا قبل يلعب ويرك يطير !! ولسه الصراع مازال طويييييبل وجرح الوطن ؟ اااااااه جرح الوطن مازال كبيييير ..رحم الله شاعرنا الكبير محجوب شريف الرجل الشريف .
* رفاقي الأماجد ان الجهل في حقيقته عبادة وثنية وذلك لأنه لا يغرس فينا افكارا بل ينصب أصناما .
* أنقضى نصف الموسم ونحن كما نحن لم نتعلم شيئا من تجارب مضت وظللنا نكرر نفس الأخطاء وسنظل ندور في حلقة مفرغة كدرويش في حلقة جذب روحي !!
* التسجيلات الرئيسية والتكميلية عندنا ليست محطات للدراسة والتقييم الموضوعي وانما هي مواسم للسماسرة بمختلف وظائفهم والمتطلعين والمتنطعين من الصحفيين والاداريين والكل يتبارى ويسعى للكسب الشخصي دون وقفة موضوعية ودراسة علمية لكيفة سد الثغرات بلاعبين ومواصفات يحددها الجهاز الفني وحده دون تدخل او تأثير من أحد ، واذا ما كان ذلك هو النهج لما رأينا التسجيلات تتجاور أصابع اليد الواحدة ،ولكن....
* الأمور الفنية لها أصحابها الذين درسوها وخبروها وعليهم تقع المسؤلية بعيدا عن الأحكام الانطباعية من الصحفيين والاداريين والتي غالبا ماتعجل باقصائهم لمجرد هزيمة عابرة او أي اخفاق ويأتي تقييمهم من اناس غير مؤهلين لذلك وتلك هي الكارثة بل الطامة الكبرى !!
* بالامس قيل ان رئيس مجلس ادارة نادي المريخ ظل مرابطا بمعسكر اللاعبين قبل مباراة القمة ولاندري ماهي الفائدة المرجوة من ذلك ؟؟ وللخبراء من كبار المدربين والفنيين ان يفتونا في ذلك السلوك وهل هو في المصلحة ام لا ، وسبق ان شاهدت وسمعت المدرب الكبير محمود يعد يرفض دخول اي شخص لمعسكر اللاعبين ولم يسمح للاداريين بالقاء الخطب الرنانة على اللاعبين قبل المباريات المهمة في المعسكر حتى لا يتسبب ذلك في تشتيت اذهان اللاعبين وكان يفضل ان يكون الحديث مقصورا فقط على الجهاز الفني لأن هذا هو عمله واختصاصه دون غيره ، وليمارس البقية من الاداريين والصحفيين والمشجعين والاقطاب والرموز كل في مجاله بعيدا عن اللاعبين ، وهذا بالطبع عين العقل.
* بعد مباراة القمة الأخير نقلت لنا الاخبار والصحف اجتماع مطول لرئيس مجلس ادارة المريخ مع المدرب غارزيتو وكان محور الحديث هو عن أسباب الاخفاق العام ولبعض النجوم ولماذا حدث التعادل ولماذا لم ننتصر ووووووو الخ وسبق ان تكرر ذلك قبل كل مباراة يخفق فيها المريخ ، وعلى الصعيد الاخر ايضا نقلت لنا وسائط الاعلام اجتماع مماثل لرئيس مجلس ادارة الهلال مع المدرب الكوكي وايضا مع اللاعبين وكان ساخط عليهم وحاسب المدرب حسابا عسيرا على ضياع النصر وووووو الخ !!
* مشاهد فعلا غريبة وعجيبة ولنا أن نسأل الاخ رئيس نادي المريخ وكل المتابعين كم عدد أعضاء مجلس الادارة؟؟ ثانيا كيف يحقق رئيس مجلس الادارة مع المدرب وهو غير مؤهل لذلك الفعل فنيا لاهو لاعب سابق له خبراته ولاهو مدرب يمتلك ادوات التقييم الفنية الصحيحة فكيف يستقيم ذلك؟؟ ثالثا : أين المجلس وهل تتخذ القرارات بصورة فردية؟؟! ونفس السؤال موجه للأخ رئيس الهلال والذي حشر نفسه ونصبها خبيرا يقيم اللاعبين والمدربين حتى وصل التغيير بالاعفاء والشطب التسجيل أرقاما قياسية ؟؟!!
* شطب المريخ وسجل وشطب الهلال وسجل وكله دون رؤية فنية والدليل على ذلك هو شطب المسجلين بعد ستة أشهر فقط واعادة تسجيل المشاطيب بأسعار فلكية وخرافية وكل ذلك يؤكد قصر النظر وطريقة ادارة الجلابة لكرة القدم السودانية في مختلف مفاصلها من اعلى الى أدنى والنتيجة هي نفس الملامح والصور ونفس التمارين والكور بكل أسف !!
* أموال طائلة تصرف وتحرق في لا شيئ سوى الدمار الشامل للكرة السودانية والدليل ما نشاهده اليوم مقارنة مع كل جيراننا في الاقطار العربية والأفريقية.
أذكر تماما ماقلته في برنامج المجال الرياضي بالاذاعة الطبية قبل عاميين وكررته حتى فترة التسجيلات الرئبسية السابقة عندما قال زميلي وصديقي اسماعيل حسن بان التسجيلات هذه المرة تمت برؤية فنية وقلت له انها تمت بواسطة السماسرة وسيتم الشطب والتسجيل كل ستة أشهر ولا ولن يتحقق الاستقرار الفني ولن يحدث الانسجام وسنبدأ من الصفر في كل فترة كما قال المدرب الالماني مايكل كروجر عندما شاهد العشوائية والفوضى التي ندير بها الكرة في السودان ، والان اكرر وأقول اننا لن نحرز اي تقدم يذكر لا في البطولة العربية ولا الافريقية ولا الكونفدرالية وسنعود بخيبات كبيرة لأننا بصراحة غير مؤهلين على الاطلاق لاحراز اي بطولة خارجية في ظل الفوضى الضاربة باطنابها في كل مرافقنا الرياضية ابتداء من الوزارة مرورا بالاتحاد العام ثم ادارات الاندية الكبرى خاصة المريخ والهلال.
* قد لايعجب حديثي هذا الكثيرين ولكنها الحقيقة المرة والتي يجب ان نواجهها بالعلاج الناجع واوله ابعاد الساسيين واقصد الحكومة من مفاصل الرياضة وسحب كوادرها واموالها المتدفقة وفق ارادتها من الوسط الرياضي فورا ،ثانيا عودة الرياضيين الحقيقيين الى اداء دورهم وواجبهم في اصلاح ذلك التخريب الممنهج والذي استمر زمنا طويلا بكل اسف.
* الصحافة الرياضية وهي واحدة من ادوات التخريب الذي تم في الوسط الرياضي ولابد من تحرير الصحف من قبضة الاداريين الذي يمتلكون الصحف من خلف الستار حتى اضحت الصحف الرياضية تسبح بحمدهم وتدافع عنهم واضحت هي السيوف التي يقاتلون بها خصومهم ويستخدمون كتابا لايعصون لهم طلبا طالما هم يدفعون وبذلك سقطت امانة القلم في وحل الدفاع بالباطل والدفع المقدم والوسط الرياضي اصبح يدرك تلك اللاعيب تماما ولذا هرب الكثيرون من الوسط الرياضي وتركوه للوافدون الجدد !!
نقطة أخيرة ماتقوم به ادارات الاندية بتسليم نفسها وقرارها وارادتها لمن يدفع المال هو سبة في وجهها ولن يغفر التأريخ لكن تلك المواقف الهشة المشتراه بدراهم معدودة وراحت ضحيتها الكرة السودانية.
* لنا عودة بحول الله لذات الموضوع.
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ابوبكر عابدين
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019