• ×
الأربعاء 22 سبتمبر 2021 | 09-21-2021
الصادق مصطفى الشيخ

الارباب والخطاب

الصادق مصطفى الشيخ

 1  0  1539
الصادق مصطفى الشيخ

تعليقات كثيرة ومثيرة لصلاح ادريس الارباب حول خطاب الفيفا الاول كانت تدل على انه نسى تماما او قنع من خيرا فى طعنه ضد منافسه الذى ابعده فى انتخابات نادى الهلال قبل كم سنة بصوت واحد اوعشرة او مليون كلوا واحد فى النهاية ثلاثة نقاط كما يقول هواة الترتيب
الارباب فجاة تلقى خبر حكم المحكمة باسقاط اهلية اشرف ولا اعتقد ان الارباب سعى لاكثر من ذلك وهو بالتالى انتصار كبير له اتى فى وقته رفع من روحه المعنوية وهو يكابد بالسعودية الامرين وبالداخل من استمرار مجموعة الاتحاد الذى وصمها باقبح الصفات وهى كذلك لا نختلف معه البتة ولكن كما لم يجد الفريق سر الختم موطئ قدم رغم اكتساحه فى نظر عبدالعزيز سيد احمد ومحمد عثمان خليفه الذى يعرفه الارباب جيدا ويعرف دوره كما قال فى فوز اشرف الكاردينال عليه فلن يجد الارباب موطئ قدم فى نادى الهلال الذى تركه خرابة مهدود الحال مكسور الارادة وفر هاربا الى الاتحاد العام وعندما تجرع كاس السقوط الثانى بدلا عن مساندة الكيان ومد اياديه بيضاء لمنافسه الذى تربع على كرسى الرئاسة الوثير اغلق خزائنه بالضبة والمفتاح و حتى سواقطها اى الخرانة كان يتكرم بها لاهلى شندى حتى صار داعمه الاوحد ولاغضاضة فهو وطنه الصغير الذى نامل ان يمنحه الارباب كل الاخلاص ويستقر به المقام هناك راعيا ورئيسا وقطبا وينسى الهلال كقيادة وليس تشجيع لان صاحب البالين كذاب كذاب وراكب السرجين وقيع وقيع
الارباب يبدو انه مستمتع بجرسة الكاردينال وهو يقتحم القصر الجمهورى الذى عصى على الكثيرين دخوله رغم انهم ساسة وبرلمانيون وحتى الشعبيون والمراغنة لقد عادلت السرعة التى هرع بها الكاردينال الى هناك سرعة البرق واستحق عليها الادراج باسمه فى منظومة قنيس القياسية بغض النظر عن النتيجة او العائد من الاقتحام سواء كان جنسية شيبولا او قرار المحكمة التى يرى الرئيس انه مجرد السماع لحيثيات اسباب زيارة الكاردينال فهى ستجلب له الامرين خاصة ان مطلب الكاردينال تزامن مع الوفاق المزعوم ومخرجات الحوار وتكوين حكومته الروتينية التى تتطلب الحرص والتمثيل بالحقوق الاساسية للمواطن والحريت كما يدعون ويبدو من الصمت الذى خيم على هذا الاقتحام المفاجئ ان رئيس الجمهورية اعتقد ان اشرفا اتاه مهرولا قبل اعلان التشكيل الوزارى بيوم واحد طلبا لايجاد موطئ قدم او التوسط لانسان عزيز وعندما عرف السبب زاد العجب
الخطاب
ادعى معتصم جعفر ان خطاب الفيفا الذى وعد به الشعب السودانى بوصوله بعد 48 ساعة وصل فى موعده تماما ومعنون لشخصه بالسيد الرئيس وهذا اول الشكوك فكما لا تتعامل الفيفا مع الاتحادات المعينة لا تتعامل ايضا فى المخاطبات الرسمية الا مع الامين العام الذى اجبرت كافة الاتحادات على تعيينه بمرتب يكون هو الصلة معها وتساهم فى مرتبه كما هو معروف وان قام بهذا الدور مجدى او غيره فهذا لا يغير من عدم التعامل مع الصفة المذكورة
ثانيا حوى الخطاب على فقرة تقول ان قيام الجمعية فى ال 30 من اكتوبر وفق النظام الاساسى المتفق عليه وقد تم نسف الانتخابات الاخيرة بمنح رئيس لجنة الانتخابات خطابا يشير لعدم اجازت النظام الاساسى فما معنى ذلك ؟
معناها يا سادتى ان هناك شبهة تحوم حول الخطابين وان خدعة حصلت للعامة خاصة اعضاء الجمعية والمرشحين فلا يعقل ان ترسل الفيفا خطابين فى اقل من اسبوع يحملان معلومات متناقضة
هذا الخطاب فى تقديرى فتح الباب على مصرعيه لمزيد من التصعيد ومنح مجموعة النهضة املا جديدا بعد ان استكانت لمحتويات الخطاب السابق وقررت اللجؤ للقضاء العادى لشكوى الفيفا بعد ان قنعت من خيرا فيها وكما فعلها مجدى بعد شعوره بالخسارة على وعلى اعدائى يا رب قالته النهضة بالقضاء العادى وهو امر ممنوع الا للذين اصابهم الاحباط ولا يريدو الاعتراف بعدم مشروعية جمعيتهم
دمتم والسلام
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : الصادق مصطفى الشيخ
 1  0
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019