• ×
الثلاثاء 2 مارس 2021 | 03-01-2021
رأي حر

عفوا يا سادة كرام من هو رئيس الاتحادالقادم !؟

رأي حر

 0  0  636
رأي حر

اولا اقدم هذه الحقيقة بكل الحب والاحترام والاعجاب ايضا بسكرتير الاتحاد المحلى زكى عباس وكل الاعضاء لما قدموه من عمل ديمقراطى من خلال التصويت داخل مجلسهم ليجد اتحاد الخرطوم الرائد مكانه الطبيعى فى قيادة الكرة بالبلاد
مع العلم بان كل ما خلص اليه الاجتمع تحديد موقع الاتحاد مع احد طرفى المنافسة فى انتخابات الاتحاد العام لقيادة قادمة كتجربة حديثة تمخضت عن وقوف اتحاد الخرطوم مع مجموعة لم يتغيرفيها الكثير من قادة الرياضة كاداريين فى المؤاسسات الرياضية والاندية ..بل شملت اعضاء من الاتحاد السابق لهم كثير من الاخفاقات التى اقعدة الكرة السودانية من خلال مسيرة الاتحاد السابق وهو امر معلوم لدى الجميع
ونرى ان هناك من يسكب النار على الزيت ليشعل حريقا باتحاد الخرطوم المحلى وخصوصا بان كسب جولة مناصرة مجموعة من اخرى لانتخابات كانت ضمة ما تتضمنه الديمقراطية اى ان الفارق فى التصويت لانتماء لمجموعة دون الاخرى كان بسيط اى بصوت رجح كفه على الاخرى
كان لابد ان نتسال ماهى اجندت اتحاد رائد مثل اتحاد الخرطوم لانحيازه لمجموعة الاصلاح وببغض مجموعة عطا المنان هل كان هناكدار نقاش مستفيض عما قدمه اتحاد عطا المنان لاتحاد رائد يمثل التميز فى الفترة الماضية اما حداثة الاعضاء الاتحاد واصحاب السطوة الانتخابية المتمرسة جعلت ان يكون هناك تصويت للانتماء كجس نبض للكل بالتالى الكل يسال هل اتحاد الخرطوم جلس الى الكتلتين المتصارعتين من اجل برنامج طموح يقود اتحاد الخرطوم من خلال معاهدة بين الطرف الذى انحاز اليه طبعا ببعد دراسة مستفيضة لماقده الاتحاد السابق واخفاقاته حتى يجد ارضية جديدة .لتفادى اخفاقات الاتحاد السابق وهل هناك برامج واتفاقات ابرمة مع من انحاز اليه عبر الديمقراطية وهل المؤاسسية قد تجد طريقته نحو صناديق الاقتراع لناخبيه العشرة .وهل هناك ردود فعل اذا خالف احد المؤاسسية المطلوبة .
نافذة
نرجع للبيان الذى امهره سكرتير اتحاد الخرطوم لما دار بعض اللغط بان اتحاد الخرطوم تراجع عن موقفه مع احد الجهات المنافسة فى انتخابات الاتحاد العام
فى ظل الظروف التى يمر بها اتحاد الخرطوم المحلي وفى ظل الاحداث المتسارعة جدا التى نمر بها كوسط رياضى يظل هناك من يسكب الزيت على النار ويحاول زيادة الحريق حريقا فهناك حريقا اشعلته مجموعة من الاعضاء باتحاد الخرطوم وهذا البيان الذى يعد مرفوضا من الشارع الرياضى نسبة لتميز اتحاد الخرطوم من واقع محضر اجتماع دون فيها كل وقائع الجلسة التى اعتبرها البعض انتصار والاخر خزلان
او بلبلة انتخاببية
نافذة اخيرة
تقديم شخصية لقيادة اتحاد الخرطوم حق اصيل لتجمع الخرطوم الذى لازال يقط فى نوم عميق كما جره العرف على ان منصب الرئيس لاهل الخرطوم ولكن نرى صمت طويل من تجمع متفرق اطرافه لا يعى ما هى مصلحته كمنطقة رائدة فى قيادة اتحاد الخرطوم لذلك نخاف من التعميم فى هذا المنصب اذا لم يتحرك تجمع الخرطوم ويصحى من نومه العميق بعقد تجمع من بالتجمعات الثلاثة الاولى والثانية والثالثة لتبصم بان منصب الرئيس للخرطوم ويتعين الاختيار لشخصية يجمع عليها الكل حتى ولو تقدم كم منافس عبر صناديق الاقتراع
هناك خيارات كثيرة تقدمت بها الدرجات الدرجة الاولى هاشم خلفالله الدرجة الثانية الؤاء مامون مبارك امان منطقة الخرطوم محمد مصطفى (وزة)بالاضافة اشخاص قد يكون ترشيحهم مفاجاة
خاتمة
منصب الرئيس لاتحاد الخرطوم كعرف جارى عبر الانتخابات القديمة لذلك يجب على الجميع الالتزام لاختيار من يقود الاتحاد فى بقية الدورة الحالية
لقد كان لنا بالصدفة حديث مع احد اعضاء اتحاد الخرطوم ماجد راس حول انتخابات الاتحاد العام وموقف الاتحاد المحلى وما مغزى تقديم رئيس الاتحاد لانتخابات الاتحاد العام لمنصب نائب رئيس الاتحاد عموما كنت امام شخصية استفاضة بالحديث والمعرفة كشاب نعول عليه الكثير فى تطوير الادارة وتماسك الجميع كمجموعة تدير الاتحاد الان بتقديم ترديد جيد
منصب رئيس اتحاد الخرطوم حق اصيل لاهل الخرطوم نتمنى ان يوفق الاخوان فى لم الشمل وتوحيد الكلمة عبر المناقشات الجادة وتقريب وجهات النظر
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : رأي حر
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019