• ×
الأربعاء 21 أبريل 2021 | 04-20-2021
رأي حر

اداريون يبحثون عن الشهرة على جثة الكرة !

رأي حر

 0  0  596
رأي حر

اخشى ما اخشاه ان ينشغل السادة اعضاء الجمعية العمومية للاتحاد العام فى تجهيز الاستجوبات والاسئلة وطلبات الاحاطة الخاصة لمستقبل اتحاداتهم القادم فى ظل التغير الذى تشهده الادارة القادمة لقيادة الاتحاد السودانى لكرة القدم .
وكذلك يجب ان نذكر السادة الاعضاء الجمعية العمومية اداء دورهم الرقابى الذى كفل لهم القانون بداية من الاسئلة والبيانات مرورا بطلب معرفة الامور المالية حتى نحصل على الاستجوابات فى كل ما هو قادم يخص تتطوير الكرة السودانية ولكن السؤال هنا هل هناك برامجا مطروحة لاختيار كوكبة
تقود الكرة بالبلاد وهو امر لم نعد نطرقه منذ زمان طويل حتى يخضع المرشح على التقيد ببرامجه الاصلاحى او الاسعافى لكل الاتحادات والاندية الذى يساهم فى تطوير كرة القدم بمنطقة الاتحاد .
من المصلحة العامة ان يناقش كل نادى من اندية الممتاز الذى ينتمى للاتحادات مدى التوافق فى اتخاذ القرار بينه وبين اتحاده فى اختيار الشخصيات القادمة لقيادة الكرة وفق برنامج يخدم مصلحتها وهو نوع من التحضر الادارى للنهوض بالاتحادات والاندية بالمنطقة ونهمس فى اذن كل ناخب من الاتحادات والاندية اذا لم يتجاوب مع اتحاده فى تقيم الشخصية التى يصوت لها يعنى اننا لازلنا فى المربع الاول سنة واولى ادارة .
تعودنا دائما ان نختار من يمثلنا فى انتخابات الاتحاد العام من داخل المجلس بقرار يبصم عليه الكل ويكون ملزم لتوجيه المجلس .اما عن الاقتراع لمن يجب ان يكون بصورة شاملة لتقيم ما قدمه الاتحاد العام السودانى للمنطقة الاتحاد وانديته فى فترته الماضية دون مصالح شخصية او علاقات شخصية بالتالى هناك ما يسمى بالضمير الرياضى الادارى الذى يستوجب ان يكون الناخب من تنقية المجلس فيه امانة التكليف للمهمة
نافذة
اتحاد الخرطوم سوف يعانى كثيرا فى تقديم رئيس خلف رئيس الاتحاد المستقيل لاسباب كثيرة اولها هشاشة تجمع الخرطوم وتشتتها وعدم القيام بدوره كاملا فى الاختيار والدليل هناك كثير من التخمينات بان هناك شخصيات سوف تقدم نفسها لهذا المنصب وقد تجد القبول واخرى تسعى الى ابعاد هذا المنصب من الخرطوم لذلك يجب ان يعمل الكل على ان يكون الممعايير للاختيار نابعة من قوة ادارية يمكنها ان تقود اتحاد الخروم من خلال ابنائه حتى يحفظ هيبته داخل مجلس اتحاد الخرطوم .للعلم كل الشخصيات التى تم طرحها سرايا حتى الان مصيرها الرفض اذا لم تاتى عبر تجمع الخرطوم ومباركة كل الاعضاء لاجل قيادة رشيدة كما عودنا دائما من نال هذا المنصب باتحاد الاخرطوم
يجب ان نختلف فى الراى ونتناقش وننتجادل من اجل اتخاذ قرار يحفظ هيبة الخرطوم فى مرشح الرائسة للاتحاد الاخرطوم ونسلم تماما بان ذهاب رئيس اتحاد الخرطوم السابق الى الاتحاد العام يندرج تحت شهرة الاداريين على جثة الكرة السودانية ونعود الى الحديث الاول بان كل مجموعة لم تاتى ببرنامج معروف ومفصل بكل ادواته لم تتطور الادارة بالاتحادات وبالتالى بالاندية وحتى على مستوى اتحاد الناشئين والبراعم
نافذة اخيرة
الكل فى انتظار ما تسفر عنه الجمعية العمومية للاتحاد السودانى لكرة القدم بعد ان اكتملت كل اركانها والتحركات التى لم تتوقف لكل من الجانبين بعد ان طرح الوفاق ورفض من جانب واحد بالرغم بان كلمة الوفاق كانت القاسم المشترك فى قيام الجمعية العمومية لذلك ندعوا العقلا فى الرياضة بان يطرقوا بواقعية كاملة على اختيار كلمة الوفاق فى الجمعية العمومية البقادمة حتى لا نطلق عليها جمعية ادارين طالبى الشهرة على جثة كرة القدم السودانية
خاتمة
بعيد عن الانتخابات للجمعية العمومية للاتحاد السودانى لكرة القدم .نخص حديثنا عن منطقة الخرطوم بان الالتفاف حول شخصية قوية تقود الاتحاد خلفا لرئيس المستقل امانة فى اعناقهم خصوصا الكل يعلم هيمنة المناطق الاخرى على مقاليد الحكم فى الفترة السابقة
نريد رئيس قوى الشكيمة رجل يعرف جيدا ماذا يعنى اتحاد الخرطوم وما سر تسميته بالخرطوم رجل يعرف بان الكثيرون يعملون على تشتت اتحاد الخرطوم لذلك نهمس بان كل ادارى تسول له نفسه بان ياتى لاتحاد الخرطوم من اجل الشهرة على جثة الكرة مرفوض ....
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : رأي حر
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019