• ×
الجمعة 14 مايو 2021 | 05-12-2021
الصادق مصطفى الشيخ

بيان اتحاد الخرطوم رقم 2

الصادق مصطفى الشيخ

 0  0  584
الصادق مصطفى الشيخ

بعد اقل من 48 ساعة على بيانه الاول اصدر اتحاد كرة القدم المحلى بولاية الخرطوم بيانا ثانيا يتحدث عن تمسكه بموقفه المعلن بالبيان الاول ونفى اى تراجع له عن (الاتفاق) لاحظ اتفاق وليس موقف نابع من تلقاء قادة المجلس والاعضاء لمساندة مجموعة النهضة والاصلاح التى يقودها الفريق عبد الرحمن سر الختم ولان الاتفاق غالبا ما يتم بين جهتين فمن مثل الاتحاد وباى صفة يجلس مع هذه المجموعة او تلك
اما مضمون البيان الذى جاء مؤكدا للبيان الاول ونافيا ما ورد ببعض الصحف حول تغيير الاتحاد لرايه بمساندة المجموعة المذكورة والاتجاه ناحية المجموعة الاخرى التى لم تحدد حتى اللحظة من هم قادتها وماهيتها رغم الصراع الدائر بين قيادات الاتحاد الحالى منذ الغاء تمديد انعقاد الجمعية وسقوط مجدى فى انتخابات الكاف والحرب النفسية التى تقاد ضد اسامة عطا المنان بدون اى مسوغات قنونية
فالبيان اذا اكد ان خلافات داخل الاتحاد اكدته نتيجة الانتخابات نفسها التى كانت اصواتها متساوية ورجحها احد الذين لا يعرفوا قدر الخرطوم ودورها فى مثل هكذا عملية
واللوم حقيقة يقع على همد اولا ومجلس ادارته ثانيا فقد قبل همد الجلوس الى مجموعة سعت لتقليص اصوات الخرطوم الى اربعة وهو فى الحقيقة صوت واحد اذا قلنا ان الخرطوم تضم اتحادات جبل اولياء والعيلفون وهى لا تقل عن كثير من الاتحادات التى تتمتع بصوت عالى وهى وفق الفقه المنظم للعبة دون خط الصفر او صفر على الشمال
واذا اوجد العذر لهمد على اعتبار انه غير حريص على الخرطوم ومكانتها لانه لم يكن يوما من الايام عاملا فى حقلها وهو حديث عهد بمثل هذه الملمات اين نجد العذر لبيقية قادة المجلس والاعضاء الستة الذين صوتوا للوقوف بجانب المجموعة التى طرحت فى برنامجها تقليص اصوات الخرطوم وطرحته للجمعية العمومية او الجهة المختصة
وكانت النقطة الوحيدة المنطقية والمسنودة بلائحة فى البيان هى الاشارة الى ان قرار الاتحاد الصادر فى 15 ابريل الذى اعلن خلاله الوقوف بجانب مجموعة النهضة والاصلاح وحسب لائحة المجلس لا يمكن التراجع عنه الا بعد مضى ستة اشهر
وحتى هذه استخدمت لترهيب الاعضاء وتذكيرهم بلائحة المجلس بتدخل مشابه لاعادة التصويت فى الجمعية الاخيرة للاتحاد العام حول المادة 27 بعد ان سرى بين الناس ان اتحاد الخرطوم وهو يبرز نتيجة التصويت فى بيانه الاول ان المقصود كان ان سبعة سيصوتوا للنهضة ومثلهم للقائمة الاخرى بمعنى ان كثيرون فهموا من صدور البيان الثانى بعد 48 ساعة فقط ان الاتحاد المحلى اراد ان يعلن فتح باب التصويت ومنح الاعضاء حرية الاختيار
واصل البيان سقطاته وهو يشير فى ثانيا (نؤكد لكافة قواعدنا الرياضية على مستوى السودان) هل وصل الاتحاد لهذه الدرحة وهل طالع البيان وهذه الفقرة كل اعضاء المجلس وانهم متاكدون ان قواعدهم على مستوى السودان ام لا يعرف اهل الاتحاد معنى كلمة (قواعد) واذا كانت قواعد اتحاد الخرطوم على مستوى السودان فماذا يدير الاتحاد العام اذا؟
بالطبع لا يمكن اعتبار تلك هفوة او غلطة مطبعية ولا حتى محاولة لاستعراض مقصود للعضلات بتكبير كومة الاتحاد ولكنه جهل بالتاريخ والجغرافيا والمسميات
وكانت اطرف روايات البيان تلك التى اشار فيها الى ان الاتحاد لا يعرف نقض المواثيق والعهود وقد منح الاتحاد كلمة فى انتخابات الاتحاد العام الاخيرة ونقضها مدون البيان الحالى ركى عباس ورئيسه السابق حسن عبد السلام الذى نال نصيبه من الشتم والاساءة كانت فى الحقيقة اساءة لكل الخرطوم التى لم توضح موقفها هذا حتى اليوم والغريبة ان القرار حينها كان بالاجماع وليس بكرامة البليلة كما حدث الان
فاين كانت لائحة المجلس يازكى عباس وهاشم خلف الله؟
وبين هذه وتلك تغيرت فقط صورة الاوصياء على الخرطوم من عبد العزيز سيد احمد ومحمد سيد احمد ومحمود صالح الى سيف الكاملين واحمد هارون وهلمجرا
البيان اشار لقيادة وريادة الخرطوم واكد عليها فى اكثر من موقع وانه يعمل لنهضة الكرة السودانية وقد اتخذ القائد الرائد قرارا بمساندة محموعة قبل فتح باب الترشيحات فى اقبح صور التهاون بمقدرات الخرطوم ودورها القادم وهى الاكثر حوجة لايجاد اتحاد يضم كفاءات تعمل على تطوير الكرة السودانية كما قال البيان
اخيرا لم يبين البيان الدواعى والمسببات التى جعلت الخرطوم تقف مع مجموعة الاصلاح وهى لم تنشر برنامجا وكان عليها طالما انه تدعى القيادة والريادة ان تعمل على بناء مجموعة تعمل على مساندتها فهو اى الاتحاد الاقدر على استكشاف ذلك والاكثر امكانات وخبرة ومقبولية فالشاهد ان هذاالدور تقوم به انابة عن الخرطوم انديته التى لا تشارك فى منافساته
وهى الصورة المقلوبة التى يجب تصحيحها
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : الصادق مصطفى الشيخ
 0  0
التعليقات ( 0 )
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019