• ×
الأحد 1 أغسطس 2021 | 08-01-2021
ادريس

الكاردينال المظلوم

ادريس

 4  0  1481
ادريس

ليس دفاعا عن رئيس الهلال اشرف الكاردينال لرد الظلم عنه من ما وقع عليه من اتهامات طالته في الكيفية التي اكتنز بها ثروتة ونالت منه الكثير مما يحسبه البعض حرب نفسية ضد الرجل لقتله معنويا وتشويه صورتة لجمهور الهلال ،ومن الطبيعي ان تكون بيننا فئه في المجتمع يسود قلبها الحقد والمرض النفسي
*ولعل الكثيرون من يتاثرون وياثر عليهم الاعلام الكاذب والرويات المفبركة والتضليل وبنقادون وراء من يكتبه البعض عن رئيس الهلال وثروتة وكانت الفرصة امام الكارينال الدفاع عن نفسه وازله الكثير من الشكوك حول ثروتة في حديثه عبر حواره الذي شاهده الجميع وادرك حجم الظلم الذي تعرض له
*وايقنت ان الظلم وقع علي الكاردينال وما يقال عنه مجرد اكاذيب وتشويه صورتة امام الناس وما سرده في مشواره الملئي بالمغامرات في صفقة الباخرة وصقر قريش والكنيسة وكثير من المجازفات صك ضمان لصدقه وذهب اكثر من ذلك عندما استشهد بابنائه وقال كيف يري الانسان ابنائه وهم يطعمون من الحرام لايوجد صدق اكثر من ذلك ،واري في ذلك ان ظلما كبيرا وقع علي الرجل واخيرا وضحت الصورة الحقيقة
*والحاقدين والفاشلين في حياتهم يطارودن الرجل بالشائعات ويضمرون له بالحقد لايرون شي جميل في ما قدمه الرجل من طفرة نوعية وبنية تحتية في عالم الهلال الجميل وتحويل المقبرة الي جوهرة ومفخرة فمالكم كيف تحكمون علي الرجل الذي لم يقض دورتة حتي الان
*وفريق كرة القدم سيشهد عودة قوية خلال الفترة المقبلة بعد تجاوز الاخطاء في الاحلال والابدال والسلبيات والتعلم من اخطائه واري في عهد الرجل الغد المشرف والانجازات والبطولات
*ومن خلال الحوار التاريخي علي قناة( 24) استشعرت بالظلم الذي تعرض وهو يسرد قصص وحكاوي ورويات ومغامرات ومجازفات اشبه بالقصص البوليسيه في مشوار البحث عن الثراء ولعبت شخصيتة العصامية وشجاعتة وذكائه دورا كبيرا وبارزا في ثرائه وعاني وواجه الصعاب من اجل ذلك وحديثه اكد تعرضه للظلم والقتل المعنوي وروياتة ضحضت كل الشائعات ، ولعل من قصد تشويه صورتة كان من وراء قصد ودوافع شخصية
*وعندما تكون شخصية عامة خاصة في مجتمع مثل الهلال تتعرض لمعارضة ومضايقات ويكثر القيل والقال في ثروتك واسرتك وتجد نفسك محاصرومضايق ومستاء وياتك احيانا احساس بالغرف والملل من مواصلة العمل الطوعي والتفكر جادا في ترك العمل واكيد كل من تراس النادي العظيم مر بهذه المرحلة فيهم من صمد ومنهم من غادر بلارجعة والان يصمد الكاردينال لمواصلة المسيرة
*والايمان بحب الهلال والاخلاص الصادق للكيان يجلعك تضحي بكل شي من اجله والامثلة كثيرة في هذه المساحة فالراحل الطيب عبد الله تعرض لمعارضة الحجارة واصابه حجر من المحبين وواصل المسيرة وتعرض البرير لاسوا معارضة وصمد امام المعتصمين والمناشير واللافتات وهناك من وجد الطريق مفروش له بالورود ولم يتعرضوا لمعارضة فصلاح ادريس شهدت فترتة استقرار كبير ولم يخرج عليه معارض علي الاطلاق وكذلك الحاج عطا المنان
*ولان الكاردينال مؤمن ايمان قاطع بما يقدمه للهلال نابع من حبه وصدقه صمد امام الحاقدين وصابر علي مكرههم من اجل الهلال
============
امسح للحصول على الرابط
بواسطة : ادريس
 4  0
التعليقات ( 4 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    سيد الدلاقين 04-18-2017 05:0
    الله يرزق من يشاء بغير حساب يا د شريف ياحاسد !!
    طيب بنفس القدر ممكن نقول الزول الكان سكرتير لصلاح إدريس وبقي فجأة ملياردير جابها من وين ؟
    الشعب السوداني أحسد شعب في العالم عشان كدة ربنا مغطس حجره
  • #2
    عزالدين تنزانى 04-17-2017 10:0
    يادكتور شريف معروف كرهك للهلال وكل كتاباتك تفشى فى الهلال .
    ولمعلوميتك يا ديك تور استثمارات الكاردينال جميعها خارج الوطن
    فى الامارات وفى اثيوبيا وفى جنوب السودان .فقد كشفت اسرار نجاح
    الكاردينال ولكن اكشف لنا بشجاعة عمن كان يعمل بدولة خليجية فى
    وظيفة متواضعة براتب اقل من 1000 دولار واصبح الان من اغنى اغنياء
    السودان فى اقل من 10 سنوات ويسجل لاعبيين تفوق الثلاثة مليون
    دولار حته واحدة فى لاعب لم يقدم شئ .اظهر شجاعتك واكشف لنا سر
    امتلاكه لثروة تفوق الوصف وفى قضون سنين قلال.ونحن فى انتظارك!!
  • #3
    عزالدين تنزانى 04-17-2017 07:0
    المعارضة فى الهلال لم تكن موجودة من قبل فى قاموس الهلال فكان ميلادها
    بعد ان اعطت الجماهير ظهرها فى الانتخابات للارباب واختارت من تراه
    كفؤ لقيادة كيانها واختارت الرجل المناسب وفى الوقت المناسب وهنا
    كان مربط الفرس وهنا شعر الارباب بمرارة الهزيمة التى هزت كيانه كيف
    وهو الارباب صاحب الخطب الرنانة والفلاشات وفلسفة الامور ورجل الاعمال
    الناجح كيف يفوز عليه شخص كان يعتقد بانه غير جدير لقيادة الكيان ومن
    قبله هاجم كل من اتى من بعده فى ادارة هلال الخريجين ومصنع الرجال.
    لا توجد فى الهلال معارضة غير معارضة الارباب الذى يسعى بكل السبل وضع
    العراقيل فى طريق الرجل الناجح الذى حول الهلال الى مصاف الاندية الكبيرة
    ولن يهداء للارباب بال اذا لم يسقط الكاردينال ويبعده مكرها ولكن لن ينال منه شئ طالما الاعلام الهلالى القوى خلفه وجماهيره المحبة تسانده
  • #4
    د شريف 04-17-2017 06:0
    الحلال بين والحرام بين وبينهما أمور مشتبهات فاتقوا الشبهات .. فى لقاء صحفى مع أحد أكبر أثرياء الخليج .. قال إن حسابه فى البنك بلغ المليون الأول بعد عشرين سنة من العمل المتواصل والصفقات الرابحة .. وفى غضون عشر سنوات أخرى شارف المليار .. حدث ذلك فى دولة اقتصادها راسخ وقوى .. كيف لشخص وفى بلد اقتصادها فقير أن يجمع تسعة مليون دولار وفى سنتين فقط ... صاحب العقل يميز تسع ثروة قدرها تسعة مليون دولار فى غضون عامين فقط... صاحب العقل يميز !!!
أكثر

للمشاركة والمتابعة

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

جميع الحقوق محفوظة لـ "كفر و وتر" 2019